(من أخفض بقعة إلى أعلى قمة) يجمع مليون دولار


عمان – منال القبلاوي -حقق فريق (من اخفض بقعة الى اعلى قمة من اجل الكفاح ضد السرطان- افريقيا ) جمع مليون دولار امريكي من اجل مشروع توسعة مركز الحسين للسرطان معلنا عن انطلاقه لتسلق اعلى قمة في افريقيا قمة جبل كليمنجارو في الرابع من شباط للهدف نفسه.
واعلن الفريق في المؤتمر الصحفي الذي عقدته امس مؤسسة الحسين للسرطان بمشاركة الامير مرعد بن رعد ومدير عام مؤسسة الحسين للسرطان الاميرة دينا مرعد عن رفعه لهدفه ليصبح جمع مليون دينار اردني بدلا من مليون دولار لدعم مشروع توسعة مركز الحسين للسرطان وزيادة القدرة الاستيعابية للمركز وتوفير العلاج لاكبر عدد من المرضى.
ويتكون الفريق من عضوية الامير مرعد بن رعد والاميرة دينا مرعد ونحو 23 شخصية بارزة في المجتمع الاردني وبقيادة المتسلق الاردني مصطفى سلامة اول اردني يتسلق اعلى سبع قمم في العالم واول اردني يصل الى قمة افرست.
الامير مرعد بن رعد اكد ان الشفافية والثقة والمصداقية التي تتميز بها مؤسسة الحسين للسرطان وعملهم الجاد الى جانب رغبة الناس بعمل الخير هي الاسباب الرئيسية لاستمرارية تبرع الناس لمركز الحسين للسرطان. مثمنا جهود سمو الاميرة دينا وسمو الاميره غيداء طلال لجهودهم في هذا المجال .
وثمن دور كل الداعمين لحملة التبرعات من اجل توسعة مركز الحسين للسرطان وتحديدا قائد فريق التسلق مصطفى سلامة على فكرته للتسلق من اجل جمع التبرعات.
كما ثمن سموه دور الاعلام بدعم حملة ومبادرة التسلق. مبينا ان للاعلام الدور الاكبر في انتشار الحملة وجمع التبرعات.
بدورها اكدت المدير العام لمؤسسة الحسين للسرطان الاميرة دينا مرعد ان مبادرة التسلق تعد نموذجا رائعا لتكاتف الافراد والمجموعات لصالح دعم رسالة مركز الحسين في مكافحة مرض السرطان.
واضافت : ساعدت المبادرة في جمع مليون دولار للتوسع في المركز. منوهة ان المرحلة الاولى من بناء البرجين وهي بناء الاساسات قد تمت. وان باب التبرع ما زال مفتوحا من اجل الانتقال للمرحلة الثانية من البناء .
وثمنت دور المتبرعين والفريق من اجل توسعة المركز باعتباره الوحيد في الدول النامية الحاصل على الاعتمادية الدولية كمركز متخصص في السرطان.
قائد فريق التسلق مصطفى سلامة قال ان رحلة التسلق ستبدا من البحر الميت وصولا الى تسلق قمة كليمنجارو في افريقيا أي نحو 6800 متر عن السطح منها 5800 متر تسلق . حيث سيصل الفريق المتسلق القمة في التاسع والعاشر من شباط المقبل منوها انه كلما تم الصعود للاعلى يقل الاوكسجين اضافة لدرجة التجمد تحت الصفر في المنطقة.
وقال ان المبادرة تشجع على ممارسة الرياضة كوسيلة لعمل الخير وتقديم الافضل. داعيا الجميع مؤسسات وافراداً لدعم هذه المبادرة لتحدث فرقا في حياة مرضى السرطان.
عضو الفريق السيد ايسر البطاينة قال ان الفريق يمثل عينة من المجتمع الاردني ممن جمعهم حب الخير وجمع التبرعات لمركز الحسين للسرطان للاقدام على فكرة التسلق. منوها الى قيام الفريق بتدريبات مكثفة من تسلق للجبال ومشي لمسافات في جنوب وشمال المملكة استعدادا لتسلق القمة في شباط المقبل.
غسان ابو حسين من شبكة الجزيرة الاعلامية والمتحدث باسم الجزيرة قال ان الرعاية الاعلامية للمركز والحملة من قبل الجزيرة جاء تقديرا للجهود الجبارة التي يقوم بها مركز الحسين للسرطان من اجل المرضى وعلاجهم وحمايتهم من السرطان.
يشار الى ان تسلق هذه القمة مبادرة اردنية تنظم سلسلة من البعثات الى اعلى قمم القارات تهدف كل منها الى جمع مليون دولار امريكي لاستكمال مشروع توسعة المبنى الجديد لمركز الحسين للسرطان ستكون هذه المرحلة واحدة من سبع مراحل تمتد سنويا حتى 2020.
وقد بدات هذه المبادرة في تسلق قاعدة قمة افرست حيث تمكنت 20 شخصية اردنية بارزة من الوصول الى القمة افرست في نيسان 2013.