ليفربول يتأهل بصعوبة لكأس الأندية الاوروبية ولوزان يفجر مفاجأة


بيرن : رويترز
أوشك نادي ليفربول الانجليزي على الخروج من التصفيات المؤهلة لكأس الأندية الاوروبية لكرة القدم قبل أن يسجل هدفين متأخرين ويفوز 2-1 في تركيا على مضيفه طرابزون سبور أمس الخميس بينما فجر لوزان فريق الدرجة الثانية السويسري مفاجأة كبرى بتأهله على حساب لوكوموتيف موسكو الروسي.

وكرر رابيد فيينا النمساوي الذي أطاح باستون فيلا الانجليزي في تصفيات العام الماضي ذات الأمر بذات الفريق فعوض تأخره بتسجيل هدفين متأخرين ليفوز 3-2 على مضيفه الانجليزي ويتفوق 4-3 في مجموع المباراتين في تفوق نادر لكرة القدم النمساوية. وكان الهدف الذي سجله اليساندرو ديل بييرو في الدقيقة 53 كافيا بالنسبة ليوفنتوس الذي هزم شتورم جراتس النمساوي 1-صفر ليتفوق 3-1 في مجموع المباراتين في حين هزم مانشستر سيتي الفريق الانجليزي الطموح منافسه الروماني تيميشوارا 2-صفر ليتفوق 3-صفر في مجموع المباراتين.

وأهدر سيلتيك الذي خرج من تصفيات دوري أبطال اوروبا على يد براجا في وقت سابق من الشهر الجاري فوزه بهدفين في مباراة الذهاب ليخسر 4-صفر في ضيافة اوتريخت الهولندي. وبدا أن ليفربول بطل اوروبا خمس مرات في طريقه لنفس المصير فبعد تفوقه 1-صفر في مباراة الذهاب وجد نفسه متأخرا بنفس النتيجة في تركيا بعد أربع دقائق فقط من البداية بهدف للمهاجم الكولومبي تيوفيلو جوتيريز الذي استقبل تمريرة من جوستافو كولمان ليسددها بباطن قدمه في الشباك من مسافة 12 مترا.

وحافظ طرابزون على تقدمه حتى الدقيقة 83 حتى حول المدافع جيراي كاتشار تمريرة عرضية من جلين جونسون ليسكنها شباك فريقه بطريق الخطأ. وبعدها بخمس دقائق أضاف المهاجم الهولندي ديرك كاوت الذي أدى خطأه للهدف الأول الهدف الثاني لليفربول ليفوز الفريق الانجليزي الذي يدربه روي هودجسون 3-1 في مجموع المباراتين.

وخسر لوزان 6-صفر على يد بال في نهائي كأس سويسرا الموسم الماضي لكنه شارك في تصفيات كأس الأندية الاوروبية بعد تأهل بال لتصفيات دوري الأبطال. وبعد التعادل 1-1 في الجولة الأولى تقدم لوزان بهدف من ضربة رأس عن طريق البرازيلي سيلفيو في الدقيقة 17 وحافظ على تقدمه حتى نجح الكسندر الييف في معادلة النتيجة للوكوموتيف قبل خمس دقائق من النهاية بتسديدة اصطدمت بأحد المنافسين لتصبح النتيجة 2-2 في مجموع المباراتين. وفاز لوزان المتواضع الذي يقال إن ميزانيته السنوية لا تزيد على أربعة ملايين فرانك سويسري (3.9 مليون دولار) على منافسه الروسي 4-3 بركلات الترجيح بعدما أهدر لوكوموتيف آخر ركلتين.

وكان استون فيلا قريبا من الثأر من رابيد فيينا حين وضعه جابرييل اجبونلاهور في المقدمة بهدف في الدقيقة 22 بعد التعادل 1-1 في مباراة الذهاب الأسبوع الماضي. رغم أن اتدهي نوهيو أدرك التعادل للفريق النمساوي قبل سبع دقائق من نهاية الشوط الأول فإن ايميل هيسكي أعاد التقدم لفيلا في الدقيقة 77. لكن هدفا سجله ماريو سونليتنر بعد ذلك بدقيقة واحدة أسكت الجمهور في ملعب فيلا بارك قبل أن يكمل ريني جارتلر كابوس فيلا بهدف ثالث.

وجاءت هزيمة سيلتيك بعدما سجل ريكي فان فولفسفينكل ثلاثة أهداف لاوتريخت الأول
والثاني من ركلتي جزاء في الدقيقتين 12 و18 ثم الثالث في بداية الشوط الثاني قبل أن يكمل باري مجواير الرباعية بهدف في الدقيقة 60. وتوقفت أحلام فريق سيبير الروسي في المسابقة الاوروبية بخسارته 5-صفر أمام مضيفه ايندهوفن الهولندي.

وبعد فوزه 1-صفر في مباراة الذهاب بأرضه على بعد ثلاثة آلاف كيلومتر إلى الشرق من موسكو سقط الفريق الروسي في البداية بهدف ماركوس بيرج في الدقيقة 38 ثم انهار في الشوط الثاني ليضيف الفريق الهولندي أربعة أهداف. كما نجا الكمار الهولندي أيضا من الخروج بفوزه 3-2 في مجموع المباراتين على اكتوبي لينتو القازاخستاني رغم خسارته 2-1 ذهابا.

وسجل لوكاس باريوس مهاجم منتخب باراجواي هدفا في الوقت المحتسب بدل الضائع
لفريقه الالماني بروسيا دورتموند ليفوز 1-صفر على قرة باغ اجدام من اذربيجان ليكمل انتصاره 5-صفر في مجموع المباراتين في حين عوض فياريال الاسباني تأخره ليفوز
2-1 على دنيبر موجيليف من روسيا البيضاء ويتفوق 7-1 في مجموع المباراتين.