دبي (رويترز) - صعد سهم بنك الكويت الوطني الى أعلى مستوى في 22 شهرا يوم الاحد مواصلا مكاسبه عقب تقارير بأن الحكومة ستقدم ضمانات للبنوك المحلية لتمويل خطة تنمية قيمتها 104 مليارات دولار.

وأغلقت أسواق الشرق الاوسط عدا قطر اما مستقرة دونما تغير يذكر أو منخفضة بعد تراجع أسعار النفط والاسواق العالمية يوم الجمعة نتيجة مخاوف بشأن التعافي الاقتصادي.

كانت صحف قالت يوم الخميس ان الكويت أعطت الضوء الاخضر لبنوكها لتمويل الخطة البالغة تكلفتها 30 مليار دينار (104.1 مليار دولار) والتي تهدف لتعزيز دور القطاع الخاص في الاقتصاد الذي تهيمن عليه الحكومة ولمساعدتها في أن تصبح مركزا ماليا اقليميا.

وتشمل الخطة التي بدأت في أول ابريل نيسان انشاء موانيء ومدن جديدة واستثمارات لزيادة انتاج النفط والغاز.

وقال بلتون في مذكرة بحثية "كان هذا أحد الاهداف الرئيسية للحكومة وهذا القرار خطوة في الاتجاه الصحيح فيما يتعلق بتوسيع القطاعات الاقتصادية غير النفطية."

وأضاف "والقرار ايجابي أيضا بالنسبة للبنوك اذ أنه سيزيد الانشطة الاجمالية للقطاع المصرفي."

وأغلقت أسهم البنوك مرتفعة للجلسة الثانية على التوالي حيث صعد سهم بنك الخليج 2.1 بالمئة بينما زاد سهم بنك الكويت الوطني ثلاثة بالمئة ليسجل أعلى سعر اغلاق منذ نوفمبر تشرين الثاني 2008.

لكن سهم شركة الاتصالات المتنقلة (زين) نال من المكاسب بتراجعه 1.7 بالمئة.

وعرضت زين السعودية -ثالث أكبر شركة لخدمات الاتصالات المحمولة في المملكة والتي تملك زين الكويتية فيها حصة 25 بالمئة- على مساهميا خفض رأسمالها حوالي النصف لتغطية خسائر متراكمة ثم اصدار حقوق في وقت لاحق لزيادة رأس المال بنسبة 60 بالمئة تقريبا.

وأغلق المؤشر السعودي مستقرا تقريبا وسط تعاملات هزيلة وفي غياب أي محفز رئيسي.

وارتفع المؤشر 0.01 بالمئة بينما تراجع سهم زين السعودية ثلاثة بالمئة.

وفي دبي تراجع سهم موانئ دبي العالمية للمرة الاولى في ست جلسات ليقطع موجة صعود بفعل النتائج. وانخفض السهم 4.4 بالمئة بعدما سجل أعلى مستوى في 15 أسبوعا يوم الخميس. وارتفع السهم المقيد ببورصة ناسداك دبي 16.3 بالمئة هذا العام حتى الان.

وكشفت الشركة يوم الاربعاء عن نمو أرباحها الصافية عشرة بالمئة في النصف الاول بدعم تعافي أحجام مناولة الحاويات.

وفي سوق دبي المالي تراجع المؤشر 0.03 بالمئة. وانخفض سهم الامارات دبي الوطني 2 ر1 بالمئة والاتحاد العقارية 1.4 بالمئة بينما ارتفع سهم شركة الامارات للاتصالات المتكاملة (دو) 3.4 بالمئة الى أعلى مستوى في شهرين.

وانخفض مؤشر أبوظبي 0.03 بالمئة مع تراجع أحجام التداول الى أدنى مستوياتها في عامين على الاقل.

وارتفع المؤشر القطري 0.9 بالمئة الى 7179 نقطة مسجلا خامس ارتفاع له على التوالي مدعوما بأسهم بنك قطر الوطني وصناعات قطر ذات الثقل التي ارتفعت 1.4 و3 ر1 بالمئة على الترتيب.

وقال بيت الاستثمار العالمي (جلوبل) في مذكرة لعملائه "ستظل حالة الزخم بالسوق مادامت فوق المستوى النفسي البالغ سبعة الاف نقطة."

الكويت

ارتفع مؤشر سوق الكويت للاوراق المالية 0.05 بالمئة الى 6685 نقطة.

السعودية

ارتفع مؤشر السوق المالية السعودية 0.01 بالمئة الى 6091 نقطة.

دبي

تراجع مؤشر سوق دبي المالي 0.03 بالمئة الى 1492 نقطة.

قطر

ارتفع مؤشر بورصة قطر 0.9 بالمئة الى 7179 نقطة.

أبوظبي

تراجع مؤشر سوق أبوظبي للاوراق المالية 0.03 بالمئة الى 2506 نقاط.

سلطنة عمان

تراجع مؤشر سوق مسقط للاوراق المالية 0.3 بالمئة الى 6308 نقاط.

البحرين

استقر مؤشر سوق البحرين للاوراق المالية دون تغيير عند 1409 نقاط.

مصر

تراجع المؤشر القياسي للبورصة المصرية 0.1 بالمئة الى 6381 نقطة.

(الدولار يساوي 0.2881 دينار كويتي)