النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: الصداقة حدود وضوابط

  1. #1
    متداول محترف الصورة الرمزية متواصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    66,737
    Thanks
    54,733
    Thanked 43,382 Times in 24,015 Posts

    افتراضي الصداقة حدود وضوابط

    الصداقة حدود وضوابط
    الصديق الحقيقي

    الصداقة الحقيقة مسؤولية مشتركة لا تبنى على طرف واحد أبدا، فالصداقة كالبستان أو الحديقة التي تزرع فيها بذور الحب والعطف والاحترام والاهتمام والثقة والتضحية والدعم التواصل والتسامح فنحس بالثراء النفسي ونجني ثمار السعادة الحقيقية في الحياة. والصديق الحقيقي هو من تأنس بصحبته ويأنس بصحبتك فهو الذي ويفهمك ويثق فيك ويعلم أنه يمكنه الاعتماد عليك، ويستطيع أن يجعلك تبتسم في أوقات الشدة، فتستطيع أن تظهر ما بداخلك بدون تكليف وبدون محاولة لتجميل نفسك ويتقبلك كما أنت حتى لو لم يوافق على بعض أفعالك. فهو يحفظك في سرك وغيبتك فمكانتك محفوظة في قلبه عندما ينفذ إلى أعماقك يرى جوانب الخير والجمال بداخلك وبذلك فهو مرآتك الصادقة تستطيع أن تكشف جوهرك الحقيقي من خلاله وتتعرف على نفسك أكثر وأكثر.
    والصديق الحقيقي يحبك ويكون قريبا منك بدون أن يتعدى على حريتك الشخصية أو خصوصياتك ولا يلغي كيانك وشخصيتك أو تصبح تابعا له، ومن صفات الصديق الحقيقي انه ينصحك عندما تحتاج النصيحة و يشجعك ويدعمك عندما تلجأ إليه ويساعدك و لديه الشجاعة والحساسية واللباقة لنقدك لكن بدون لومك أو تجريحك أو إشعارك بالذنب. وبذلك فإن نقده لك يكون بناء ليس هداما. يهدف بكل إخلاص من وراء نصيحته أن تكون إنسانا أفضل وانجح.
    فالصداقة الحقيقة خالصة لاتبنى على المصلحة الخاصة فلا يطالبك الصديق الحقيقي بشيء مقابل تلك الصداقة، تربطك به علاقة اخذ وعطاء لا يأخذ كل الوقت ولا يعطي كل الوقت ولديه القدرة على العطاء النفسي فيشاركك بجزء من وقته واهتمامه وإحساسه وبفكرة، لا يتنازل عنك أبدا أو يتخلى عنك برغم خلافاتكم أو مشاحناتكم ولديه القدرة على أن يسامحك.
    الصداقة كالكنز
    عبد الله النجار
    أعتقد أن الحصول على صديق مخلص في هذا الوقت أصبح كالحصول على كنز ولكن طريقة التعامل مع الأصدقاء تختلف باختلاف شخصياتهم ، فهناك من يتقبل صراحتك أو نقدك له بصدر رحب ويعتبر ذلك دليلا على محبتك له وخوفك عليه ، وهناك في المقابل من يفسر نقدك لتصرف من تصرفاته أو نصحك له وكأنه تجريح في شخصه مما قد يجعلك تخسره للأبد لذلك يجب علينا التعامل مع كل شخص بحسب تكوين شخصيته، إن كان يقبل النصح فلا تبخل عليه ، وإن كان عكس ذلك فلا تخسر صداقته بسبب صراحتك معه وابحث عن أسلوب آخر يمكنك من خلاله نصحه دون خسارته، وهناك أيضا من تستطيع البوح له بكل أسرارك دون أن تخاف من إفشائها وهناك من تتحفظ في بعض الأمور معه وهناك من لا تستطيع أن تأمنه على سر ، ليس لأنه غير جدير بالثقة بل لأنه من النوع الذي لا يستطيع تحمل كتم الأسرار فيفشيها دون قصد منه للإساءة إليك ولكن لا يخفى علينا جميعا أن هناك من الأصدقاء من قد تنقلب صداقته إلى عداوة شديدة فجأة وبلا أي مقدمات ، لذلك لابد من الحرص في التعامل مع الأصدقاء.
    ومن وجهة نظري الخاصة أفضل أن أكتم أسراري الخاصة ولا أبوح بها لأحد مهما كان فإن أنا عجزت عن كتم أسراري بنفسي فكيف ألوم غيري إذا أفشاها فيما بعد؟ وهنا أتذكر الحكمة القائلة «إحذر عدوك مرة واحذر صديقك ألف مرة».
    الصداقة محدودة
    عبير عبد الرحمن
    الصداقة كأي شيء في الحياة، محدودة بسياج فإن خرجت من هذا السياج لم تعد من الصداقة في شيء، ولكي نحصنها ونحفظها لا بد من معرفة حدودها.
    ومن هنا فانا نلاحظ أن الأصدقاء الذين وصلوا إلى درجة متقدمة من المكاشفة والمصارحة، فإن كل واحد منهم يعرف الآخر عندما يتغير أو يصيبه سوء، يعرفه من قسمات وجهه وخلجات قلبه، فيبادره بالسؤال عن حاله، فيصارحه الآخر عما لازمه من أرق أو نصب.
    والثانية: أن لايجاملك فما يراه منك جيدا يثني عليه ومايراه منك غير ذلك ينبهك اليه، والثالثة: أن لا يغيّره عليك مال ولا منصب ولا حال، والرابعة: أن لا يمنعك شيئاً مما تصل إليه مقدرته، والخامسة: أن لا يسلمك عند النكبات.
    لا شروط للصداقة
    غدير حمدان
    لا أعتقد أن الصداقة التى تقوم على الإخلاص، والصدق والمحبة تحتاج لشروط مسبقة ولا أعتقد أنه يتم التخطيط لها بل إنها تأتي بشكل رباني مدبر له من قبل السماء، تتلاقى أنفس الطيبين والصالحين تجتمع على ما ينفعهم وينفع الناس في الدنيا والآخرة وتقوم هذه الصداقة على أعمدة من طهارة القلوب وبراءة النفوس من كل إثم أو جرم أو سوء.
    تقوم الصداقة الحقيقية على الإخلاص مع الواحد الديان، ومع كل إنسان فلا يمكن أن تجد إنساناً يعرف معنى الصدق والإخلاص والصفاء ثم يحنث بصداقته أو يغدر بصديقه بل هو يتقي ربه في الكلمة ويخلص النصيحة ويجاهد بقدر الإمكان لإنقاذ صديقه لو كان فس كربة أو التخفيف عنه لو كان في محنة أو الوقوف إلى جانبه في الأفراح والأتراح.
    أنت من تقرر حدود الصداقة
    خالد محمود
    من يحدد حدود الصداقة بينك وبين صديقك هو أنت ويتحكم بذلك مدى اقتناعك بصديقك، والصديق الذي تخسره بصراحتك هو صديق من فئة معينة من الأصدقاء فأنت من يقيم صديقك الذي تعجبه صراحتك وهو المحب الصادق لك وأما الآخر الذي تخسره ما هو إلا صديق له حدود في التعامل معه.
    فالصديق الذي يستحق القول عنه إنه الصديق الوفي الذي يعتبرني ويقدر خصوصياتي, صحيح ان بعض الأصدقاء أحس انه أقرب من أخي ولكن لحدود , فهل إذا كان صديقي على سبيل المثال أتكلم معه بالذي حصل في بيتي وعن أهلي إذا لا سمح الله حصلت مشكلة في البيت وانا متضايق منها ومحتاج من يؤازرني طبعا ً لا وألف لا فهذي خصوصية للغاية لايجوز التدخل من صديق فيها ومهما كانت مكانته في القلب .

  2. #2
    مشرف إداري الصورة الرمزية أبو نديم
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    23,854
    Thanks
    10,880
    Thanked 10,366 Times in 5,865 Posts

    افتراضي رد: الصداقة حدود وضوابط

    شكرا ابو محمد ...
    انتقاء رائع ومهم ومفيد ..
    رضا الناس غاية لا تدرك ...ورضا الله غاية لا تترك ..فاترك ما لا يدرك وادرك ما لا يترك ..

  3. The Following User Says Thank You to أبو نديم For This Useful Post:


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. حدود فلسطين
    بواسطة متواصل في المنتدى الأخبــــــــار السياسية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-17-2011, 11:36 AM
  2. !!!...جسر الصداقة القطري البحريني...!!!
    بواسطة منير ابوتايه في المنتدى بعيـــــداً عن التــــداول
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 07-13-2010, 02:07 PM
  3. الصداقة زهرة بيضاء
    بواسطة متواصل في المنتدى بعيـــــداً عن التــــداول
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-07-2010, 11:37 PM
  4. اهداف وضوابط منتدى الاعمال والتجارة ..
    بواسطة Abu Ibrahim في المنتدى الأعمــــــال والـتــجارة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 11-16-2009, 08:18 PM
  5. رفض الصداقة "الافتراضية" على فيسبوك يترك جراحاً نفسية
    بواسطة Abu Ibrahim في المنتدى بعيـــــداً عن التــــداول
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-31-2009, 08:57 PM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

المواضيع و المشاركات الموجودة في موقع خبراء الأسهم لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع ، و إنما تعبر عن رأي كاتبيها. و ادارة الموقع غير مسؤولة عن صحة أية بيانات أو توصيات مقدمة من خلال الموقع .

BACK TO TOP