مدى الأردن تغطي بالانترنت اللاسلكي 90% من المناطق المأهولة نهاية 2010

ابراهيم المبيضين
عمّان - أطلقت شركة "مدى الأردن" للاتصالات أمس رسمياً الشبكة اللاسلكية (من الجيل الرابع) لسوق مبيعات التجزئة بطريقة الدفع المسبق.
يأتي ذلك الى جانب استمرارها في العمل في سوق مبيعات الجملة للإنترنت اللاسلكي عريض النطاق الذي يشهد في الوقت الراهن منافسة بين أربع شبكات رئيسة.
وأكدت الشركة - المملوكة بنسبة 40% لشركة "زين الاردن" و60% لشركة الإقليمية - أنّ شبكتها من الجيل الرابع والتي تعتمد على تكنولوجيا WiMAX 802.16e من موتورولا - ستوفر اتصالاً سريعاً وبسعات عالية لمستخدميها دون الحاجة الى خط الهاتف الارضي.
وأعلنت خطة تسعى من خلالها الوصول الى 90% من المناطق المأهولة بالسكان في المملكة مع نهاية العام المقبل. حيث تصل التغطية في الوقت الراهن الى 70%.
وقال شارل الحاج، الرئيس التنفيذي لشركة مدى للاتصالات خلال مؤتمر صحافي عقد أمس في عمان إن إطلاق شبكتها من الجيل الرابع والتي ستوفر الخدمة لقطاع مبيعات التجزئة تحت الاسم التجاري لـ "مدى" هو موازٍ للعمل مع شريكها "شركة زين الأردن" التي بدأت العمل تحت اسمه التجاري في السوق المحلي قبل 8 شهور، ليؤكّد استمرار الشراكة بين "مدى" و "زين الاردن".
وأشار الحاج أن الشركة وضمن عملها الذي يوفر مبيعات لسوق الجملة هو مفتوح لجميع مزودي الإنترنت بمن فيهم شريكهم "شركة زين الاردن".
وأكّد الحاج وصول عدد اشتراكات الشركة في السوق المحلية الى 10 آلاف اشتراك، مؤكداً أن تغطية شبكتها تشمل حالياً: عمان، الزرقاء،إربد، العقبة، مادبا، جرش السلط والبحر الميت، فيما تسعى الشركة الى ايصال الخدمة لمعظم المناطق المأهولة بالسكان مع نهاية العام المقبل.
أرقام هيئة تنظيم قطاع الاتصالات المعلنة مؤخراً تظهر زيادة عدد الاشتراكات بتلك الخدمات إلى حوالي 30 ألف مشترك وبنسبة تزيد عن 12% من إجمالي الاشتراكات.
وكان أول دخول لخدمات الإنترنت اللاسلكي بتقنية الواي ماكس - التي لا تعتمد في تمديدها على خطوط الهاتف الثابت كما هو الحالي لخدمة (ADSL) خلال العام 2007.
شبكة "مدى الأردن جرى بناؤها اعتماداً على المقاسم متعددة البروتوكولات (MPLS) التي تقدم خدمات الإنترنت السريعة و"المحمية"، والتي قامت الشركة بتطويرها بشكل مستقل بالتعاون مع شركة الاتصالات السعودية. وتمنح الشبكة مشتركيها ميزة خاصة تسمح لهم تغطية أوسع وتشغيل الفيديو والتحدث عبر خطوط الإنترنت بشكل غير متقطع، وبسرعات تنزيل وتحميل كبيرة جداً دون توقف. وذلك مع تشغيلها لأكثر من 170 برج اتصالات لتزويد الخدمات في المملكة.
ويصل عدد مستخدمي الإنترنت في المملكة اليوم الى حوالي 2 مليون مستخدم بنسبة انتشار تصل الى 29%، فيما تسعى الحكومة والقطاع الخاص الى رفع هذه النسبة الى 50% نهاية العام 2011، وفي هذا السياق أكد الحاج مجدداً أهمية تخفيض الرسوم السنوية لترددات الخدمة والتي أعلنت الحكومة عن مساعٍ بشأنها قبل منتصف العام، مشيراً الى انّ هذا التخفيض الذي قد يصل الى 50% سيسهم في تخفيض الاسعار النهائية على المستهلك ونشر الخدمة.
وبحسب بيان صحافي للشركة سيتمكن مشتركو مدى من الاستفادة من شبكة الجيل الرابع الجديدة باستخدام وسائل متعددة، تم تصميم كل منها بما يضمن تلبية احتياجات العملاء المتنوعة، بما في ذلك - Xenon المودم اللاسلكي الأصغر حجما في المملكة من ZTE، وموزع موتورولا (CPEi35775) الذي يجمع خواص الـ WiMAX والـ Wi-Fi والصوت من خلال الإنترنت VoIP في جهاز واحد، وأجهزة الحاسب المحمول بتقنية الـ WiMAX المدمجة. وسيتم عرض هذه الخدمات ضمن حزم متنوعة خاصة إما بالأفراد أو بقطاع الشركات، وذلك لضمان رضى جميع الفئات في المجتمع.
وشركة مدى للاتصالات بتأسيس مراكز بيع متعددة في الأماكن الرئيسة في عمان بالإضافة الى شبكة الموزعين المنتشرة في جميع انحاء المناطق المغطاة في المملكة.
وكانت الشركة أعلنت قبل شهور عن اكتمال أعمال تركيب وتشغيل خط الألياف الضوئيةFiber Optic Cable الذي يربط الأردن مع المملكة العربية السعودية من خلال البوابة الحدودية الشرقية (العمري)، ليعمل كخط موازٍ لخط الألياف الضوئية العابر للعقبة وصولاً إلى مدينة جدة لضمان استمرارية الاتصال بالشبكة العالمية.
ويتم ربط هذا الخط مع شبكة الاتصالات السعودية للوصول إلى الكوابل البحرية الدولية بسرعة تصل إلى 10Gbps لتأمين خط اتصالات لخدمات الهاتف والإنترنت في المملكة، وليكون حلقة وصل إلى الدول العربية المجاورة أيضا.