يعتبر معدن الذهب من أكثر المعادن طلباً بين غيره من المعادن النفيسة الأخرى المتوفرة على مر العصور، حيث يُعد الذهب المُفضل لدى الكثيرين وذلك يرجع إلى قيمة الثقافية والمالية عالمياً. ويُقبل أغلب المتداولين والمستثمرين في الأسواق العالمية على تداول الذهب باعتباره سوق مُربح بشكل كبير خاصة أن الاستثمار في الذهب يُعد الآمن في ظل الأوضاع السياسية والاقتصادية المُتغيرة. ولكن كيف تتم عملية تداول الذهب؟ إن تداول الذهب من خلال عقود الفروقات من أكثر العمليات تداولاً من قبل المستثمرين عالمياً نظراً أنه يمكنك الاستفاده من أي تغيير في السعر سواء في حالات الارتفاع أو الانخفاض وذلك من خلال شراء الصفقات في حالة ارتفاع الأسعار والبيع في حالة الانخفاض ولكن على الرغم من أن الذهب يعتبر ملاذ آمن في حالات التوترات السياسية والاقتصادية إلا أنة يوجد عدة عوامل تؤثر على أسعار الذهب بشكل كبير.
  • الدولار الأمريكي: يُعد من العوامل الرئيسية المؤثرة على سعر الذهب في الأسواق العالمية بشكل كبير، حيث أنه يرتبط بحركة تغيير سعر الدولار الأمريكي فعند ارتفاع سعر الدولار يكون تأثيره سلبي على أسعار تداول الذهب وفي حالة انخفاض سعر الدولار فيكون إيجابي بالنسبة للذهب.
  • الأوضاع السياسية والاقتصادية: تؤثر الذبذبات السياسية والاقتصادية على حركة تداول الذهب داخل الأسواق العالمية حيث أن نشر الأخبار الاقتصادية والسياسية السلبية تؤثر على أسعار تداول الذهب والعكس صحيح فعند استقرار الأوضاع السياسية والاقتصادية يكون سعر الذهب مُستقر.
  • البنوك المركزية: يُعد تغيُر أسعار الفائدة من قبل البنوك المركزية إحدى العوامل المؤثرة على سعر الذهب بشكل كبير، حيث أنه عند انخفاض سعر الفائدة فيؤثر ذلك بطريقة إيجابية على الذهب وبالتالي في حالة ارتفاع الفائدة فإنه يؤثر بالسلب على سعر الذهب.
  • العرض والطلب: يتأثر سعر الذهب بشكل كبير بحجم العرض والطلب حيث أنه عند وجود كميات عرض كبيرة من الذهب فإنه يؤدي إلى انخفاض الذهب ولكن في حالة قلة المعروض من الذهب فإن ذلك يؤدي إلى ارتفاع سعر الذهب.
  • معدل التضخم: إن ارتفاع معدل التضخم يؤدي إلى ارتفاع سعر الذهب، فعند ارتفاع معدلات التضخم يثبت الذهب في هذه الحالة قوته حيث أن ارتفاعه يؤدي إلى ضعف في شراء العملة الورقية.


ويتم تداول الذهب عن طريق شركات الوساطة المالية والتي تقوم من خلالها بفتح حساب تداول حي أو حساب تجريبي ومن ثم يكون لديك القدرة على التداول داخل الأسواق العالمية ولكن يمكنك ذلك فقط من خلال حساب التداول الحى وليس التجريبي حيث أن الحساب التجريبي لا يكون بصورة حقيقة.
ولكن يبقى السؤال هنا، هل يحتاج الذهب الخبرة الواسعة للتداول فيه؟ الإجابة لا، فإن تداول الذهب لا يحتاج خبرة وساعة لتداوله فقط يكفي الدراسة الجيدة واختيار الوقت المناسب لعقد الصفقات وتوفير رأس مال مُناسب. وهناك عدة طُرق يتجه إليها المتداولين والمستثمرين من حول العالم للتداول في الملاذ الآمن "الذهب"وهي:
  • السبائك أو العملات المعدنية.
  • الشهادات الذهبية.
  • عقود الذهب الآجلة.
  • صناديق الإستثمار.
  • تداول عقود الفروقات CFDs

لذلك عند دخولك إلى سوق تداول الذهب داخل الاسواق العالمية عليك متابعة جميع الأخبار السياسية والاقتصادية التي من الممكن أن تؤثر على أسعار الذهب بالسلب أو الإيجاب أيضاً متابعة تحركات الدولار الأمريكي جيداً لتأثيرة بشكل كبير على سعر الذهب، تابع التحليلات الفنية للذهب متابعة جيدة ومؤشرات أسهم الذهب والمعادن النفيسة، وبذلك تكون قد حصلت على معلومات كافية للربح من الذهب في جميع الأوقات.