تلقى ليفربول تأكيدات بأن تواجد لاعبه المصري محمد صلاح في قطر، خلال كأس العالم للأندية، لن يستخدم لأغراض دعائية.

وبحسب صحيفة
"ديلي ميل"
البريطانية، فإن صلاح قد تم استخدامه في روسيا خلال فعاليات كأس العالم من قبل الرئيس الشيشاني رمضان قديروف لدعاية سياسية، حيث منحه المواطنة الفخرية، واستضافه بشكل شخصي، وهو ما يسعى اللاعب وإدارة ليفربول لتفاديه خلال رحلة قطر في ديسمبر / كانون الأول المقبل.

وأوضحت الصحيفة أن ليفربول يخشى تكرار نفس السيناريو مع صلاح في قطر، لذلك طلب النادي ضمانات بعدم استخدام اللاعب في أي أغراض دعائية.


وبالفعل أخبرت قطر ليفربول بأن صلاح سيعامل بنفس الطريقة التي يعامل بها باقي أفراد الفريق.

وسيشارك ليفربول في كأس العالم للأندية بقطر باعتباره بطل دوري أبطال أوروبا في الموسم الماضي.