النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: المراة العامله

  1. #1
    متداول محترف الصورة الرمزية متواصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    66,737
    Thanks
    54,738
    Thanked 43,382 Times in 24,015 Posts

    افتراضي المراة العامله

    حاضر.. حالاً.. غدًا.. الآن.. حااااااضر..

    هكذا تظل المرأة العاملة تعطي الردود على المطالب والمسئوليات التي تقع على عاتقها، ووسط زحمة الجري بين مدارس الأولاد والعمل وضغوطه ومتابعة شئون أسرتها مساءً ومراقبة استذكار الأولاد، وقد تفقد أعصابها أو تفقد .. عقلها!

    توتر .. قلق.. عصبية.. هكذا ينتهي بها الحال.. وتسعى في النهاية جاهدة لإرضاء الجميع، أولادها، وأهلها، وزوجها وأهله.. والحفاظ على أعصابها ومظهرها... وتدفع الثمن من الهدوء وراحة البال.

    اختيار العمل خارج المنزل اختيار قد تضطر إليه ظروف مادية، أو تقرره المرأة لأسباب معنوية أو وفاءً لفروض عين تقع على المرأة بحكم أهليتها أو قدراتها أو مهاراتها أو علمها.. وقد يكون عملاً في خدمة المجتمع تراه من الأمانة التي حملها الله لها.

    سيدتي .. أختي، تعالي نقرأ معًا هذه النصائح والأفكار عساها تساعدك.. كلها أو بعضها.. في تجنب التوتر والقلق والعصبية والضغوط.

    استيقظي مبكرًا 15 دقيقة، فالقدرة على تناول الإفطار مع الأولاد بهدوء، وارتداؤهم ملابس المدرسة على مهل.. يقلل من توتر الصباح المعتاد، والصراخ وراء الأطفال للتجهز بسرعة بسبب ضيق الوقت.

    تجهزي للصباح من الليلة السابقة، أعدي زي الأطفال المدرسي وانتهي من كيه، جهزي ملابسك، وأوراقك، وضعي في الثلاجة ما ستحتاجينه عند الإعداد المبكر للتجهيزات.. طعام الغداء.

    لا تعتمدي على ذاكرتك، اكتبي على ورقة صغيرة مهامك اليومية، وألصقيها على الثلاجة وراجعيها؛ لأن النسيان يوقعك في الحرج والتوتر

    احتفظي بمفاتيح إضافية للمنزل والغرف تكون في كل حقيبة، فنسيان نقل المفاتيح من حقيبة لأخرى قد يوقفك مع أطفالك ساعتين أمام باب المنزل في انتظار زوجك في يوم ممطر!

    قومي بالصيانة الدورية لأجهزتك في موعد منتظم حتى لا يصاب أحدها بالعطب في الوقت غير المناسب.

    احملي معك ما تقرئينه أثناء الانتظار في الطوابير، فطابور المحلات التجارية أو طابور السيارات أمام الساحة سكون أقل إثارة للتوتر إذا كان معك كتاب صغير أو رسالة أو أوراق تطالعينها فلا تشعري بضياع وقتك.

    لا تؤجلي عمل اليوم .. فالغد به ما يكفي من الأعمال، والتأجيل قد يثمر كارثة في جدولك.

    قومي بتغيير ما يوشك على التلف من أدوات.. منبه قديم خذلك مرة، ساعة توقفت قبل اجتماع هام، حقيبة تلفت مفاتيحها.. فهذه الأشياء الصغيرة قد تثير التوتر، وقد تؤدي لمشاكل كبيرة وتكاليف أعلى.. إذا لم يتم التعامل معها بشراء ساعة جديدة وحقيبة جديدة..

    قللي من شرب القهوة والشاي.. أضرارها أكبر من نفعها.. ولا تتحولي إلى مدمنة نسكافيه! الماء البارد والوضوء كاف لإيقاظك، ولتنشيطك أثناء اليوم.

    ضعي خططا بديلة.. رتبي مع صديقة إمكانية أخذ أطفالك من المدرسة في حالات الطوارئ، رتبي مع والدتك إمكانية إعداد طعام سريع في يوم يحتمل أن تطول فيه ساعات العمل لظروف طارئة، الخطط البديلة تجنبك الأزمات.



    خذي الأمور بهدوء.. وتنازلي أحيانًا عن الجودة القصوى.. لن ينهار العالم إذا لم تقدمي لضيوفك على العشاء الصنف الذي يأخذ 3 ساعات في إعداده لتثبتي لهم أنك طاهية ماهرة رغم أنك امرأة عاملة.. أنت لا تحتاجين لإثبات أي شيء لأي أحد.

    ولن يتوقف الزمن إذا لم يرتب الأطفال غرفتهم صباح يوم إجازتهم وتكاسلوا تدللاً. البساطة وعدم التكلف وأداء ما في الوسع دون تحميل لنفسك أو من حولك فوق ما يطيقون يحل الكثير من مشاكل التوتر

    إذا كنتِ بمفردك في المنزل أغلقي الهاتف أو اتركي ماكينة الإجابة الهاتفية تعمل واستمتعي ببعض الهدوء في صلاة خاشعة أو قراءة هادئة للقرآن أو جلسة تسبيح وتأمل في الشرفة.

    قللي من صلتك بالصديقات اللاتي يثرن توترك، واللاتي يسببن لك بكلامهن أو تصرفاتهن القلق والضيق، لا تقطعي صلتك بمن حولك لكن من الحكمة تجنب الصديقات اللاتي قد تفسد مكالمة الواحدة منهن أمسياتك بتعليق غير لطيف أو كلمات جارحة.. واحرصي على الصديقة الناضجة العاقلة التي تريح كلماتها وتصرفاتها أعصابك وتحترم ظروفك ومشاعرك.

    انظري دائمًا للجوانب الإيجابية من الأمور، فهذا سيجعلك تتعاملين مع المشكلات بهدوء أكثر.. استشعري نعمة الأولاد وصحتهم وعافيتهم ليكون رد فعلك تجاه ضجيجهم وفوضى غرفهم أهدأ.

    قد يفيد أحيانًا تشغيل المنبه لتذكيرك بالذهاب للنوم وليس للاستيقاظ فقط؛ قلة ساعات النوم من أكبر أسباب التوتر؛ فاعملي على أن تأخذي قسطًا معقولاً من راحة البدن حتى يمكنك المواصلة.

    في قمة التوتر والغضب لأي سبب اذهبي وتوضئي وصلي ركعتين واستعدي للفريضة القادمة.. الماء يطفئ الغضب وذكر الله والصلاة سكن للقلب.

    اكتبي خواطرك.. فإعادة قراءة خواطر حب لزوجك ستفيدك في التعامل مع غضبك منه في الأزمات وستذكرك كم تحبينه وكم يحبك؛ لأننا عادة في الغضب ننسى اللحظات الجميلة، فاكتبي عنها حتى تتذكريها في أوقات العواصف.

    لا تكتمي مشاعر المرارة أو الغضب، تحدثي مع صديقة أو أخت أو أم تحفظ السر وتصونه. فالاحتفاظ بالمرارات قد يبقيها في القلب، وتقرر الخروج للسطح في أوقات غير مناسبة وبقوة غير مخططة.. فلا تكتمي الكثير في قلبك كي لا يزيد الهم توترك اليومي.

    لا تحملي هموم الغد.. يكفيك هموم اليوم الواحد.



    احرصي على ألا يمر يومك دون أن تقومي بعمل تحبينه وتستمتعين به، ولو لخمس دقائق.. تطريز.. كتاب .. خطابات.. تجميل غرفتك… إلخ.

    في زحام العمل والبيت لا تنسي فعل المعروف والإحسان، صنائع المعروف تقي الفتن وتدفع السوء.

    جددي في مظهرك بين الحين والآخر.. صففي شعرك بشكل مختلف أو ارتدي ملابس جديدة في بيتك أو ملابس نوم جديدة في غرفتك.. المظهر المتجدد يشعرك بالثقة بالنفس ويقلل توترك.

    خططي ليوم الإجازة بشكل عادل. جزء لك.. وجزء لأسرتك.. وجزء لبر والديك.. وجزء لعبادة أفضل وأهدأ.

    لا تؤجلي المهام المزعجة أو الثقيلة على نفسك أنجزيها وانتهي منها؛ حتى لا تظل تزعجك وتوترك طول اليوم

    في مواقف الانفعال الأفضل العد إلى مائة وليس إلى عشرة فقط قبل أن تقولي ما تندمي عليه

    لا تفرطي في توقع التعاون والتعاطف من المحيطين بك.. احتسبي عند الله... هناك آخرة!

    ابتسمي للحياة ولزوجك وأولادك بقدر ما تبتسمين للناس في مكان العمل.

    ايااكى وإخراج التوتر على مَن هُم أضعف منك كالخادمة أو الحارس.. اتقي الله.

    كونى دائما مع الله... لا تحزنى.... قال الله تعالى: { لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللّهَ مَعَنَا } التوبة40



    ونختم كما علمنا رسول الله صل الله عليه وسلم سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا اله الا انت نستغفرك ونتوب إليك

  2. #2
    متداول محترف الصورة الرمزية متواصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    66,737
    Thanks
    54,738
    Thanked 43,382 Times in 24,015 Posts

    افتراضي رد: المراة العامله

    رغم أنهن الأكثر إرهاقا في الواقع ، سواء كن عاملات أو ربات بيوت .. لكنك لن تجد زوجا واحدا لا يتهم زوجته بكثرة النوم مبديا انزعاجه من ذلك

    ..
    تناول خبراء العلاقات الزوجية والاستشاريين في أمور الأسرة هذا الأمر من عدة نواح .. لكن الجديد في الأمر أن هناك دراسة أمريكية حديثة أكدت

    أن النساء يحتجن إلى النوم أكثر من الرجال، وذلك لأنها تبذل مجهوداً أكثر من الرجل خلال ساعات اليوم .

    وكشف العلماء فرقاً فى وقت النوم بين الرجل والمرأة وذلك لأن المرأة تميل للقيام بأشياء متعددة فى وقت واحد وهو الشىء الذى يجعلها منهكة

    ويتطلب منها النوم لساعات أكثر من الرجل.

    واوصى الباحثون المرأة بأخذ قيلولة وسط النهار من 25 إلى 90 دقيقة إذا كان ذلك بالإمكان وذلك لاسترجاع النشاط والحيوية والتخلص من

    الهالات السوداء التى تظهر نتيجة الإجهاد وعدم نيل ساعات كافية من النوم،.

    ونبهوا إلى ضرورة عدم الإستهانة بأهمية النوم واحتياج أجهزة الجسم له حيث يساعد الدماغ على الإسترخاء لأنه فى حالة النوم العميق فأن الجزء

    المسئول عن الذاكرة واللغة يتوقف مؤقتاً لكى يسترخى ويسترجع عمله بشكل جيد وكلما استخدم العقل أكثر بالنهار كلما احتاج الشخص إلى النوم

    والراحة.

  3. #3
    متداول محترف الصورة الرمزية متواصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    66,737
    Thanks
    54,738
    Thanked 43,382 Times in 24,015 Posts

    افتراضي رد: المراة العامله

    نصائح لتكوني سعيدة في حياتك

    الجميع يرغب في الحصول على حياة سعيدة وخالية من المشكلات التي تعكر صفو الحياة، عليكِ أن تعرفي أن السعادة الأبدية لن تأتي من الآخرين

    عليكِ بنفسك أن تأخذي القرارات التي تساعدكِ في الحصول على السعادة دون توقعها من الآخرين.
    نضع بين يديكِ في هذه المقالة بعض النصائح التي تساعدكِ في الحصول على السعادة لتتمكني من اجتياز مشكلاتك دون مشاعر الحزن والإحباط.
    استمتعي بحياتكِ
    المرور بأوقات فراغ يصيب أحيانًا بالملل والضيق النفسي، لذلك لا تتركي لنفسك الفرصة في قضاء الوقت دون الاستمتاع بالهوايات المختلفة وتعلم

    المزيد واكتساب خبرات وصداقات مختلفة، لا تتوقفي عن الاستمتاع بحياتكِ في أي وقت.
    اهتمي بنفسك
    لا تبخلي على نفسك بما ترغبين فيه، فإذا رغبت في السفر إلى مدينة ما قومي بالتحضير لتلك الرحلة الممتعة مع أصدقائك أو أفراد عائلتك حتى

    تستمتعي معهم، فقط كل ما عليكِ فعله للحصول على السعادة أن تقومي بالاهتمام بما ترغبين فيه وعدم حرمان نفسك من أي شيء.
    الاعتماد على النفس
    عليكِ أن تعرفي أن الاعتماد على النفس أهم سبل الوصول إلى السعادة المرجوة، لذلك لا تعتمدي على الآخرين واكتفي بما تقدمين لنفسك حتى لا

    يحبطكِ خذلان الآخرين لكِ في المواقف المختلفة.
    المشاعر السلبية
    الانشغال بالمشاعر السلبية من الأمور التي لا تنتج حياة سعيدة، قومي بتفريغ كل مشاعرك السلبية في القيام بأنشطة خيرية لتساعدي الآخرين بدلًا من

    الاهتمام بأمور تسبب لكِ الضيق.
    القناعة
    بالطبع تعرفين الحكمة التي تقول بأن القناعة كنز لا يفنى، كوني قنوعة وارضي بما لديكِ واحلمي بأن تمتلكي المزيد بمجهوك الشخصي واحرصي على

    تحقيق حلمك وعدم الوقوف أمام من يحاولون تعطيلك.

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الدردشة مع المراة الجميلة مضرة
    بواسطة سعد 300 في المنتدى بعيـــــداً عن التــــداول
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-04-2012, 04:59 PM
  2. كيف يسعد الرجل المراة
    بواسطة vadeem في المنتدى بعيـــــداً عن التــــداول
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 01-20-2011, 10:22 AM
  3. الرجل بعين المراة?!!
    بواسطة متواصل في المنتدى بعيـــــداً عن التــــداول
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 11-04-2009, 05:27 PM
  4. حقيقة المراة .......
    بواسطة abuhmed7 في المنتدى بعيـــــداً عن التــــداول
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 03-03-2009, 04:18 PM
  5. عجائب المراة .....
    بواسطة abuhmed7 في المنتدى بعيـــــداً عن التــــداول
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 03-03-2009, 10:35 AM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

المواضيع و المشاركات الموجودة في موقع خبراء الأسهم لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع ، و إنما تعبر عن رأي كاتبيها. و ادارة الموقع غير مسؤولة عن صحة أية بيانات أو توصيات مقدمة من خلال الموقع .

BACK TO TOP