صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 17

الموضوع: عدم الاستقرار في العالم عموماً والشرق الاوسط خصوصاً سببه احتلال الصهيونية العالمية لل

  1. #1
    متداول محترف الصورة الرمزية متواصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    66,505
    Thanks
    54,729
    Thanked 43,276 Times in 23,910 Posts

    افتراضي عدم الاستقرار في العالم عموماً والشرق الاوسط خصوصاً سببه احتلال الصهيونية العالمية لل

    عدم الاستقرار في العالم عموماً والشرق الاوسط خصوصاً سببه احتلال الصهيونية العالمية للبيت الابيض والدولة العميقة مما سبب انقسامات في الداخل الامريكي واضطرابات في العالم كله


    د. عبد الحي زلوم
    بعد زيارة بنيامين نتنياهو للبيت الابيض في 6/7/2010 لواشنطن والتي أذعن فيها اوباما لشروط نتنياهو كتب الكاتب الامريكي (دانا ميلبانك (Dana Milbank في اشهر الجرائد الامريكية “الواشنطن بوست” كتب في 7/7/2010 ، وهو اليوم التالي لزيارة نتنياهو اياها:
    “لعل ما يجب أن يفعله موظفو البيت الابيض بعد زيارة نتنياهو للرئيس اوباما ، هو أن يرفعو العلم الابيض مستسلمين”. لكن ما كتبه الكاتب الأمريكي روبرت دريفوس Robert Dreyfuss يهودي الديانة في مقاله بتاريخ 12/7/2010 في مجلة ذي نيشن The Nation يعلق فيه على نفس زيارة نتنياهو قال فيه :
    “أقام رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو مستوطنة غير شرعية أخرى ، لكن هذه المرة على أراضي البيت الأبيض ، ويبدو أن الرئيس الأمريكي أوباما قبل أن يكون حارساً لهذه المستوطنة” . اذن فعنوان المقال عن احتلال الصهيونية العالمية للبيت الابيض ليس مبالغة ولكنها حقيقة اقرتها احدى اشهر الجرائد الامريكية نفوذاً وانتشاراً واحدى كبريات المجلات الامريكية . كذلك فإن الانقسامات داخل المجتمع الامريكي هي ليست من اختراعي ولكن حقيقة اقرتها هيلاري كلينتون بعد هزيمتها ضد دونالد ترامب اذ قالت : إن الانقسامات داخل الولايات المتحدة أعمق بكثير مما كنا نتصور . يكفي ان أبين عمق هذه الانقسامات بما كتبته النيويورك تايمز في 11/1/2019 ان مكتب التحقيقات الفيدرالي كان قد فتح قضية تحقيق سنة 2017 في كون ترامب عميلاً لروسيا وهي طبعاً تهمة تعني الخيانة العظمى!
    الفئات التي قامت بإنتخاب دونالد ترامب ولو بفارق بسيط جداً كانت في غالبيتها من المهمشين اقتصادياً والذي لجأ الكثير منهم لطلب الخلاص في الاخرة عن طريق الصهيونية المسيحية البروتستانتية وكذلك الفئات الجاهلة والحاقدة والتي اعتقدت أن المكسيكان واللاتينيين هم من أخذوا وظائفهم وسببوا بؤسهم، وكذلك العنصريون والمتعصبون (ضد الاخر ) كالمسلمين . هذا الكوكتيل العجيب أوصل دونالد ترامب والعجيب بدوره واطواره الى البيت الابيض . لم تكن اجندات هذه الفئات المتناقضة واضحة وكان القاسم المشترك بينهم هو العداء للمؤسسة الحاكمة التقليدية بدون معرفة لماذا وكيف جاهلين بأن دونالد ترامب وطاقمه امثال بولتون وبومبيو ما هم الا (غوييم ) خلقهم الرب لخدمة شعبه المختار. استولى على البيت الابيض المحافظون الصهاينة الجدد المتعصبون أمثال كوشنر ومعهم فريق آخر من أهل اليمين ولهم أجنداتهم الخاصة . إنفرط عقد الادارة منذ ايامها الاولى باستقالات واقالات وظن مُشغّل كوشنر الرئيسي بنيامين نتنياهو ان هذه هي فرصته لجعل أجندته هي اجندة الولايات المتحدة بجبروتها . اصبحت الولايات المتحدة فيلاً يقوده حمار . اصبحت القرارات الرئيسية الاستراتيجية تتم عن طريق النزوات والاندفاعات وعبر التوتير . عملت الولايات المتحدة عقوداً لفرض العولمة على العالم وفتح الحدود بلا حدود للشركات ورؤس الاموال الامريكية . جاء ترامب وزمرته ليقولوا أن العولمة كانت شراً على الولايات المتحدة، وقد كانت كذلك على المهمشين ناخبي ترامب حيث انتقلت الاعمال الى الدول ذات العمالة الرخيصة ، وزادت فئة الواحد بالمئة ثراءً فاصبحت تمتلك اكثر من خمسين بالمئة من مجمل الثروة الامريكية .
    لنأخذ موضوع الانسحاب من سوريا كمثال للتناقضات داخل الادارة الامريكية .
    من ضروريات العولمة وفرض الولايات المتحدة نفسها شرطياً على العالم كان ضروريا ً نشر القواعد العسكرية في انحاء العالم وفي اكثر من 140 بلد. كان مبدأ المحافظين الجدد والمجمع الصناعي العسكري الامني ما أسموه (مبدأ طيف الهيمنة الكامنة –Full Spectrum Dominance) كانت فوائد هذه السياسة تعود على ذلك المجمع وليس على الشعب الامريكي حيث زادت فواتير الحروب وكادت تطيح بالاقتصاد الامريكي والنظام المالي العالمي سنة 2008 . وكما قال ترامب كلفت تلك الحروب ميزانية الولايات المتحدة ودافعي الضرائب من الغلابة الامريكان ما ارهق كاهلهم .
    كما يبين بول كيندي في كتابه (صعود وسقوط القوى العظمى The Rise and Fall of the Great Powers) وكما ايده في ذلك المؤرخ العالمي اريك هوبسباوم، فإن انهيار الامبراطوريات ينشأ عادة نتيجة توسعاتها بما يزيد عن إمكانياتها المادية والبشرية وهذا ما يحدث للولايات المتحدة اليوم . ويمكنني أن أقول أن ترامب هو غورباتشوف الولايات المتحدة والتي ستصل بما وصلت اليه امبراطورية الاتحاد السوفياتي .
    اجندة ترامب هي ضد العولمة واجندة البنتاغون الذراع المسلح للمجمع الصناعي العسكري الأمني هي عكس ذلك تماماً . والملخص المفيد ان هذا الانقسام العميق لا يسير لصالح العولمة وإنما لطريق الانكفاء الذاتي للولايات المتحدة داخل حدودها. والى ان يتم ذلك فيصيب العالم ما يصيبه هذه الايام من فوضى واضطراب نتيجة المد والجزر ما بين شرطي العالم وادارته .
    إن ادارة ترامب تتكون من كوكتيل عجيب وغريب يصعب جمعه في فريق متجانس واحد . فترامب نفسه لا يفقه في السياسة وخصوصاً الخارجية شيئاً . جاء من عائلة كونت ثروتها بطرق غامضة، يقول ترامب ان اكثر اثنين اثرا في حياته هما والده و روي كوهين ROY COHN محاميه الذي ساعده في تكوين ثروته . كوهين هذا هو محامي يهودي وثيق الصلة بمكتب الFBI الامريكي والذي اوصله ليكون المستشار القضائي لجوزف مكارثي في اقذر حقبة في التاريخ الامريكي . كما كان محامياً لرؤساء عصابات المافيا في نيويورك وكان شاذاً توفي بمرض الايدز. هذا هو المثل الاعلى من الرجال لدونالد ترامب .
    مستشار البيت الابيض كوشنر صبيٌ مُشغله نتنياهو عن بعد ويتصرف كأنه فرعون زمانه. بالنسبة اليه الاوطان هي صفقات عقار تباع وتشترى وهو يُشّغل صبيةً لتنفيذ صفقاته ممن لا يعرفون تاريخ أو جغرافيا او الف باء الدين . وكبير مبعوثيه لمنطقتنا يتساءل ما دام اهل غزة مصريون فلماذا لا تأخذهم مصر وترتاح اسرائيل . كما طالب خمس سفراء (اكثرهم من اليهود) من السفراء السابقين في تل ابيب في رسالة مشتركة علنية ان سفير الولايات المتحدة فريدمان لا يصلح لوظيفة سفير لبلادهم في الكيان المحتل. اما بولتون فحاول جورج دبليو بوش أن يثبته سفيراً للولايات المتحدة في الامم المتحدة لاكثر من سنة ولكن رفض الكونغرس تثبيته . والقائمة تطول … فهل من الغريب أو العجيب أن تكون مثل هذه الادارة تتناقض مع نفسها ويتهاوى افرادها الواحد بعد الاخر؟ لكن الغريب حقاً ان وكلاء الولايات المتحدة من (الغوييم) العرب ، والذين خلقهم الرب لخدمة شعبه المختار، يجدون أن أقل رغبة من هؤلاء هي امرهم المطاع! لكن هناك من يقول لا لهؤلاء في منطقتنا كإيران واردوغان . عندما اخبر جون بولتون المسؤولين الاتراك في انقرة بأن يقدموا تعهداً للحفاظ على تلك الوحدات الكردية كان الرد فورياً وحاسماً . كان رد الرئيس التركي اردوغان بأن رفض مقابلة بولتون ثم قال : ” هذا الطلب لا يمكن قبوله. ” واضاف انه في هذه الحال سيهمل طلب الادارة الامريكية بالتريث في الهجوم على وحدات حماية الشعب الكردية. وقال :”في فترة وجيزة سنبدأ بتحييد المنظمات الارهابية في سوريا ولقد انهينا تقريباً كامل استعداداتنا لذلك .” علماً بأنه يعتبر حلفاء الولايات المتحدة الاكراد من الارهابين .
    في مقال لعضو الكونغرس الامريكي السابق و المخضرم رون بول كتب في 8/1/2019 مقالاً بعنوان: “المحافظون الجدد في ادارة ترامب يناقضون خطته من الانسحاب من سوريا “جاء فيه : “يعتقد الكثيرون أن الرئيس ترامب طرطور فيما يتعلق بالسياسة الخارجية وأن رجال الدولة العميقة ما زالوا يتحكمون بها . ولعل التراجع عن قرار ترامب عن الانسحاب من سوريا هو دليل على ذلك “. وتساءل رون بول :”كيف يمكن أن يَتَقَبل ترامب هذا الانقلاب الماثل داخل بيته في الوقت أن استطلاعات الراي بينت أن اغلبية الامريكيين كانت مؤيدةً لقراراه بالانسحاب من سوريا؟”
    في الوقت الذي تتخبط فيه الولايات المتحدة داخلياً وخارجياً -اقتصادياً وسياسياً، هناك قوى صاعدة في العالم تتقاطع مصالحها مع مصالح الشعوب- وأقول الشعوب – في الوطن العربي كروسيا والصين عالمياً وتركيا وايران في منطقتنا. حاول الامريكيون الانقلاب على اردوغان ففشلوا لان الشعب وقف معه حتى بعد منتصف الليل . حاولوا لمدة 40 سنة زعزعة النظام في ايران ففشلوا . حاولوا زعزعة الرئيس مهاتير محمد عندما رفض اوامر صندوق النقد الدولي وفشلوا، فأوامر الصهاينة ليست قضاءاً وقدراً .
    وهذا وقت الخروج من تحت هيمنتها واعادة ترتيب التحالفات. نحن بحاجة الى التحالف مع امثال مهاتير محمد وخامنئي واردوغان وليس مع الصهيونية العالمية (وغوييمها) والذين حسب معتقدات شعب الله المختار لا يساوون جناح بعوضة ! لماذا لا نتعلم من تركيا الحليف في الناتو والتي تتحالف مع روسيا حيث مصلحتها أو نتعلم من ايران الاسلامية التي تتعامل مع الصين الملحدة وروسيا الارذودكسية ومهاتير محمد الذي يقول لا للتطبيع مع اسرائيل في الوقت الذي يزحف اليه غوييم العرب على كروشهم ؟ ومن البديهي هنا أن الولايات المتحدة ليست صديقاً ولا حليفاً وأن ايران ليست عدوا ً وأن البوصلة الحقيقية يجب أن تتجه نحو مغتصبي بيت المقدس وفلسطين والبيت الابيض ولصوص ثروات شعوب العالم العربي . ولنقولها بصراحة فان الاحتلال الصهيوني لفلسطين و البيت الابيض هم المزعزعون للاستقرار في العالم وفي منطقتنا . ونحن بحاجة فعلا لاحلاف لمقاومة هذا الاحتلال البغيض.
    مستشار ومؤلف وباحث

  2. The Following User Says Thank You to متواصل For This Useful Post:


  3. #2
    متداول محترف
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    5,225
    Thanks
    52,713
    Thanked 7,860 Times in 3,709 Posts

    افتراضي رد: عدم الاستقرار في العالم عموماً والشرق الاوسط خصوصاً سببه احتلال الصهيونية العالمي

    يعطيه ألف صحة وعافية د. عبد الحي....كل مقالة له عبارة عن دراسة بحد ذاتها

    ألف شكر أخي ابو محمد

  4. The Following User Says Thank You to دجلة For This Useful Post:


  5. #3
    متداول محترف الصورة الرمزية متواصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    66,505
    Thanks
    54,729
    Thanked 43,276 Times in 23,910 Posts

    افتراضي رد: عدم الاستقرار في العالم عموماً والشرق الاوسط خصوصاً سببه احتلال الصهيونية العالمي

    لماذا فنزويلا الآن؟ وما القاسم المشترك بينها وبين الاقطار العربية.. إنهم القتلة الاقتصاديون والمفسدون
    January 24, 2019

    د. عبد الحي زلوم
    1- فنزويلا لماذا الان ؟
    لو سألت أكثر الناس من هي الدولة صاحبة اكبر احتياط نفط في العالم لكان جوابهم المملكة العربية السعودية . لكن الجواب الصحيح هو فنزويلا حيث أن احتياط فنزويلا هو 297 مليار برميل مقابل احتياط السعودية 267 مليار برميل .
    اذن النفط هو الدافع لما يحدث الان في فنزويلا . وكما حصل في المكسيك بعد اكتشاف النفط فقد أدى التدخل المباشر للولايات المتحدة في شؤونها وتخريب اقتصادها ونهب ثرواتها بحيث قال رئيس المكسيك بيرفوريو دياز : “مسكينة هي المكسيك لبعدها عن الله وقربها من الولايات المتحدة”. ويمكن القول الشيء نفسه في حالة فنزويلا .
    بدأ حفر أول ابار النفط سنة 1910 وتم اول اكتشاف له سنة 1914 علماً بأن النفط كان معروفاً في فنزويلا حتى أيام سكانها الاصليين قبل مئات السنين تماماً كما كان النفط معروفاً في الجزيرة العربية منذ ما قبل نبينا محمد صل الله عليه وسلم حيث نصح أحدهم بأن لا يكتفي بالدعاء لشفاء جمله من الجرب وقال له (وقليل من القطران ).” و القطران هو المادة الأسفلتية من النفط . كذلك كان أول ذكر للنفط في العراق قبل 5000 سنة في مدينة هييت بل وتم استعماله في رصف مدينة بغداد واسوار مدينة بابل .
    اصبحت فنزويلا المصدرة الاكبر للنفط في العالم سنة 1928 ومنذ ذلك التاريخ والنفط هو من اساسيات سياسة واشنطن و شركاتها النفطية. وكما يحدث في الدول النامية فيتم افساد القليل من طبقتها الحاكمة وتشغيل ما اصبح يسمى في هذه الايام بالقتلة الاقتصاديين سواءً من الاجانب ولكن بالتنسيق والتآمر مع قتلة اقتصاديين محليين . اساءت الطبقة الحاكمة في فنزويلا استعمال بترودولاراتها وذلك بإغفال برامج التعليم والصحة والبنية التحتية بل والزراعة والتي كانت تكوّن ثلث الناتج المحلي في بدايات عشرينات القرن الماضي لتهبط الى العشر واصيبت بما يسمى المرض الهولندي (DUTCH DISEASE) وهو عندما يأتي فجأةً موارد كبيرة فتهمش بقية روافد الاقتصاد .
    سنة 1940 اصبحت فنزويلا اكبر منتج للنفط في العالم الغربي . وكلما جاء مصلح تم الانقلاب عليه بواسطة انقلابات مدبرة من الخارج . جاء شافيز وقام باصلاحاته ومنذ ذلك الوقت بدأت محاربته بل والانقلاب عليه واعتقاله الا أنه استطاع الافلات من سجانيه وبقيت الحرب عليه وعلى خليفته مادورو مشتعلةَ الى يومنا هذا. زاد احتياط النفط في فنزويلا زيادة هائلة بعد استخدام تكنولوجيا استخراج النفط الثقيل الاسفلتي اواخر القرن الماضي لتصبح فنزويلا صاحبة الاحتياط العالمي رقم واحد .
    2- القتلة الاقتصاديون العرب
    يعاني الوطن العربي من كل الآفات والأزمات السياسية والأقتصادية والإجتماعية والادارية والأخلاقية . ولا يمكن لاعداء الامة في الخارج أن ينفذوا مخططاتهم دونما طابور خامس سياسي وقتلة اقتصاديين يشرفون على التخريب الاقتصادي عن قصد أو عن جهل، وعن مناهج تعليمية وإعلام يعلم الاجيال قشور الحضارة الغربية المادية بعيداً عن حضارتنا وأخلاقياتنا . فانتشر الفساد والجريمة بطريقة غير مسبوقة. سنتكلم في هذا المقال عن القتلة الاقتصاديين الذين يزيدون البلدان الفقيرة فقراً وديوناً، أو الذين يقايضون ثروات بلادهم مقابل اهداف انانية لا تتجاوز استمداد القوة من الاجنبي ليساعدهم في البقاء في الحكم او في مناصبهم بثمن نهب ثروات البلد وسلب سيادته السياسية والاقتصادية .
    3- الفساد والعولمة توأمان.
    كان مخططوا سياسة الولايات المتحدة متفقين في دراساتهم فائقة السرية والتي استمرت طول اشتغال الحرب العالمية الثانية بأن دور الولايات المتحدة بعد تلك الحرب هو قيادة عالم واحد تحت هيمنتها في ظل نظام عالمي جديد. كتب اشعيا بومان رئيس تلك الدراسات السرية والمسماة (دراسات السلم والحرب) الى زميله آرمسترونغ المسؤول عن لجنة المناطقية وذلك بعد اندلاع الحرب بأسبوع كتب: “أن على الحكومة الامريكية أن تفكر بادارة العالم بطريقة مختلفة …. اما مقدار انتصارنا فسيكون بمقدار هيمنتنا … وعلى الولايات المتحدة أن تتقبل المسؤولية عن العالم”. ومن هنا بدأ التخطيط لمشروع العولمة .
    وفي اجتماعٍ آخر عقد في ايار 1942 كتب بومان : “أن على الولايات المتحدة ان تظهر القوة اللازمة لتأكيد الامن ولكن في الوقت ذاته ان تتجنب الطرق التقليدية للاستعمار.” اذن فالنظام الجديد (هو استعمار بطرق مختلفة) حسب نصوص محاضر الاجتماعات السرية تلك . ولذلك علينا أن نسمي الاشياء بأسمائها دونما مكياج .
    رأى هانس وجاكوب فاينر Viner العضوين في اللجنة الاقتصادية ان المطلوب هو انشاء مؤسستين مختلفتين لكل منهما وظيفته الخاصة كما جاء في المذكرةE-A 26 الصادرة في 7/2/1942 ” وهكذا تم ولادة فكرة صندوق النقد الدولي والبنك الدولي ليصبح قراراً اعتمده الرئيس روزفيلت وتم اخراجه الى العلن في بريتين وودز سنة 1944 ليكونا آداتين للاستعمار الجديد لفرض الهيمنة على العالم لسلب الدول سيادتها الاقتصادية عبر مصائد الديون أو استنزاف ثروات الدول النامية الغنية عبر مشاريع لا لزوم لها أو ترتيب اولوياتها بما يتفق مع مصلحة الشركات العابرة للقارات وليس لشعوب تلك الدول .
    تم الافساد الاقتصادي لتحقيق أهداف الاستعمار الجديد عبر أدوات العولمة كصندوق النقد الدولي والبنك الدولي بالتعاون مع قتلة اقتصادين محليين محترفين او جهلة. حتى الدول الغنية يتم استنزاف ثرواتها عبر الحروب والابتزاز وشراء الاسلحة من الطراز الخارج من الخدمة وبخطط يشرف عليها قتلة اقتصاديون محترفون تحت غطاء الشركات الاستشارية الامريكية خصوصاً والغربية عموماً . ومن المهم هنا أن اشير الى كتاب كشف المستور وعنوانه ( القتلة الاقتصاديون) كتبه أحدهم وهو جون بيركنز . والكتاب اليوم موجود مجانا على الانترنت بالعربية والانجليزية وانصح بقراءته لفهم ما يسعى هذا المقال لايضاحه.
    4- قراءة بين السطور
    كثيراً ما أحب القراءة بين السطور . هل يمكن لكم أن تقولوا لي ما هو أحد العوامل الهامة لما اسماه المحافظون الجدد بمحور الشر وذلك ايام جورج بوش الابن ؟ كانت جميع تلك الدول المدرجة كدول الشر لا تتعامل مع البنك الدولي أو صندوق النقد الدولي وهي سوريا ، العراق ، ايران وكوريا . بعد احتلال العراق اصبح العراق مديناً لصندوق النقد الدولي بحوالي 155 مليار دولار في الوقت الذي كان للعراق فائضٌ بحوالي 40 مليار في ثمانيات القرن الماضي حين كان معدل الانتاج نصف ما هو عليه اليوم وكانت الاسعار اقل باربع مرات! أما الحرب في سوريا فستضطر الى الاستدانة لاعادة تأهيل بنيتها التحتية والفوقية المدمرة . أما ايران فحسب آخر تقرير للبنك الدولي فسيكون تأثير العقوبات التي لم يشهد العالم لها مثيلاً تأثيراً هامشيا لهذه السنة وسيشهد الاقتصاد الايراني نمواً في السنة القادمة.
    هل تستطيعون أن تحددولي من هي امبراطورية الشر في عصرنا هذا ؟
    5- الفساد الاداري
    اذا اردت خلط الحابل بالنابل فعليك بالفساد الاداري . سوء الادارة سواءً عن قصد أو جهل هو ذروة الفساد وتعيين المناصب القيادية العليا على اسس طائفية أو عائلية او عشائرية ولا تستند الى وصف وظيفي واضح هو افساد اداري . واذا كان تعريف الادارة بأنها الاستغلال الامثل للموارد البشرية والمادية فالفساد الاداري ينتج عنه الاستغلال الاسوأ لتلك الموارد فتصبح الطاقات البشرية والموارد الطبيعية نقمة على اهلها بدل نعمة لتصبح الدولة ومؤسساتها (كالحمار يحمل اسفاراً). ذلك فإن تولي العساكر الذين فشلوا في مجال تخصصهم وهو الحروب والدفاع عن الاوطان واستعمال موارد القوة لديهم لتنصيب أنفسهم كسياسين فاشلين يدمر بلادهم حتى ولو كانوا من اصحاب النيات الحسنة كما برهنت الاحداث خلال السبعين سنة الماضية في عالمنا العربي .
    إن الفساد الاداري هو من اهم اسباب تخلفنا .

  6. The Following User Says Thank You to متواصل For This Useful Post:


  7. #4
    متداول محترف الصورة الرمزية متواصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    66,505
    Thanks
    54,729
    Thanked 43,276 Times in 23,910 Posts

    افتراضي رد: عدم الاستقرار في العالم عموماً والشرق الاوسط خصوصاً سببه احتلال الصهيونية العالمي

    هل يستحق النظام الرسمي العربي قراءة الفاتحة على روحه وقد أصبح مجموعة من الدول الفاشلة والمتناحرة؟ ثرواتهم منهوبة وبترودولاراتهم مسلوبة واقتصادهم بايدي قتلة اجانب اقتصاديين بالتعاون مع محليين فاسدين.. وهم أسود على إخوانهم جبناء على أعدائهم


    د. عبد الحي زلوم
    1 ـ حروب داحس والغبراء في الجزيرة العربية: من أعظم شواهد الانحدار الرهيب الذي وصل اليه النظام الرسمي العربي خلال الاسبوعين الماضيين هو أن تعزف احدى الدول المسماة بالعربية موسيقى النشيد الوطني الاسرائيلي وتكرم وزراءه ورياضيه وأن تكرم الفريق الرياضي لدولة مجاورة بالشباشب والشتائم وذلك على المستوى الشعبي . أما على المستوى الرسمي فلقد تقدمت الدول الخاسرة في لعبة كرة القدم بشكوى ضد الدولة الغالبة لتصبح العداوة هي روحها لا روح الاخوة والتسامح .
    كذلك انعقدت قمة بيروت الاقتصادية بدون (القمم) وبدون اقتصاد . كما اصبحت الجامعة العربية جثةً هامدةً اقرب في تصرفاتها ان تكون جامعة عبرية .
    كيف استطاعت الحضارة الاسلامية في عصر تكنولوجيا الحمير والجمال أن توحد الجزيرة العربية بكاملها يمنها و نجدها وحجازها وسواحلها وكيف اصبحت اليوم في عصر تكنولوجيا المعلومات والتواصل دول قبائل وعوائل كغثاء السيل و دولاً متناحرة تسترجع حروب داحس والغبراء موديل القرن الواحد والعشرين .
    2 ـ وداعاً يا قومية عربية :عندما اصطفت الجيوش العربية لتقاتل بعضها بعضاً في عاصفة الصحراء بقيادة الولايات المتحدة سنة 1990 حيث وقف الجيش المصري وجيش حزب البعث العربي السوري وجيوش الجزيرة العربية مقابل جيش البعث العربي العراقي حينها ، قال وزير الخارجية الفرنسية (ولست انا ):”وداعاً يا قومية عربية “. بعد ذلك جاءت اوسلو وقرر مناضلوا الخمس نجوم وياسر عرفات بمقايضة ورقة تعترف بأن منظمة التحرير الفلسطينية هي الممثل للشعب الفلسطيني وذلك للخوف المشترك بين عرفات ورابين من رسوخ قيادة الانتفاضة الشابة الاولى التي عجزت كافة اجهزة الجيش والامن والمخابرات الاسرائيلية عن التمكن بها لاكثر من خمس سنوات. واعترف عرفات وديناصوراته بالتخلي عن 82% من فلسطين التاريخية مقابل تلك الورقة الهزيلة التي اعترفت به وبمنظمته ممثلاً عن الشعب الفلسطيني . وكان اول عمل بطولي قام به ان ارسل محمد دحلان الى تل ابيب للتنسيق مع المخابرات الامريكية والاسرائيلية لانشاء ما تم تسميته (الامن الوقائي) والذي قام باعتقال قيادات الانتفاضة الاولى . ثم جاء نائبه ليفاوض ثم يفاوض وما تبقى من فلسطين يتم اغتصابه يوماً بعد يوم. بل واعتبر حراسة الاحتلال عملاً مقدساً ولم يستحي بأن يقول ذلك على الملأ .
    3 ـ ثم جاء الربيع العربي :استبشر الناس خيراً فانتفضوا . لم يكن لهم قيادات واعية وحكيمة ولا برامج واضحة لا في السياسيةً ولا في الاقتصاد . ثم جاء بعض المسلمين الى الحكم . كيف يمكن لرئيس مسلم أن يكتب لرئيس الكيان الغاصب (عزيزي شمعون بريز) وكيف يمكن لتنظيم افراده شرفاء مستعدون للتضحية بالغالي والنفيس لتحقيق اهداف عقيدتهم وحضارتهم وشعاراتهم المعلنة أن يعلن الجهاد ضد دولة عربية في سوريا مهما كان لون حكامها خاصة وأن الهدف هو تحطيم الدولة السورية وليس نظامها ؟ ثم جاء ما بعدهم ليفرض حصاراً على غزة عجز عنه العدو المغتصب ليتفاخر بأنه و النظام الصهيوني بفلسطين حليفان استراتيجيان .
    4 ـ وجاء من يقول (لليهود الحق في العيش في دولة على ارضهم ): دعني افترض ان هذا الشاب معلوماته في التاريخ والجغرافيا (سكر خفيف) فأقص عليه هذه القصة .
    تم احتلال القسم الغربي من القدس من الصهاينة سنة 1948 وتم ضم القسم الشرقي الى الاردن الى أن احتله الكيان الصهيوني سنة 1967 . عند وفاة والدي في القدس سنة 1969 زرتها مع زوجتي بتصريح حسب الانظمة السائدة آنذاك . البيت المملوك لعائلة زوجتي كان في القسم الغربي من القدس حيث ولدت فيه . ارادت أن تذهب لترى مكان ولادتها مع والدتها . قرعوا الجرس فخرجت لهم احدى اليهوديات الساكنات في منزلهم . قالت لهم والدة زوجتي بكل أدب بانها جاءت مع ابنتها لترى مكان ولادتها، فما كان من تلك المحتلة لبيت عائلتها أن انهارت بالشتائم التي لا يمكن كتابتها هنا وبالتأكيد لم تسمح لهم بالدخول . هذه هي الارض التي رأى الامير الشاب ان لليهود الحق في دولة لهم على اراضيها . هل يسمح لي سمو الامير أن أقول له ما دام ينقصك المعلومة عن فلسطين وحقوق شعبها فاترك الامر لاصحابها .
    5ـ وما مشكلة العرب اليوم :في بداية عشرينات القرن الماضي بدأ تطوير علم الاجتماع لتكوين الرأي العام بوسائل الاتصال الحديثة . قام وولتر ليدمان وهو أحد مستشاري الرئيس الامريكي ولسون وكاتب راي شهير ، حيث كتب ما اترجُمُهُ بتصرف – صناعة الرأي العام- (Manufacturing of Consent).) اصبح بالامكان للطبقة المالكة للنظام الراسمالي والذين يسمون انفسهم (الهة المال ) اصبحوا يتحكمون بصناعة الراي العام عبر ثالثوث ما اسموه ب 3Ms اي المال Money ، والاعلام Media و التسويق Marketing . المال العربي ليس لمن يملكون ورق سندات اسهم في الولايات المتحدة أو حتى ورقة في بنك وإنما هو لمن يستفيد من قوته الاقتصادية بل والسياسية. وما لا يودع في الغرب يتم استعماله في أعمال التخريب والاقتتال وتنفيذ مصالح الغرب لا مصالح اصحابه . أما الاعلام العربي والذي تفوح رائحة النفط منه فإنه يتكلم العبرية لا العربية . واما التسويق فهو دائماً في خدمة السلطان مما يذكرني بقصيدة الشاعر نزار قباني واقتبس بعض ابياتها:
    أيها الناس
    لقد أصبحت سلطانا عليكم
    فاكسروا أصنامكم بعد ضلال ، واعبدوني…
    اتركوا أطفالكم من غير خبز
    واتركوا نسوانكم من غير بعل .. واتبعوني
    احمدوا الله على نعمته
    فلقد أرسلني كي أكتب التاريخ،
    والتاريخ لا يكتب دوني
    أيها الناس:
    أنا مجنون ليلى
    فابعثوا زوجاتكم يحملن منى..
    وابعثوا أزواجكم كي يشكروني .
    واخيراً : فالعالم العربي يتكون اليوم من قبائل وعوائل تسمي نفسها دولاً وكيانات وظيفية حدد وظيفتها الاستعمار ويبدو أنه اليوم بصدد وضع وصف وظيفي جديد وما ينتج عنه من تغيرات . وما يسمى بالشعوب العربية فما هي سوى قطعان من الافراد دونما روابط فكرية أو حضارية . ولكن في خضم هذا السواد يبدو فجراً جديداً في الأفق . قيادة حكيمة قوية حولت الشيعة في لبنان من فئة مهمشة مظلومة الى فئة يحسب لها الف حساب . كسرت هذه الفئة خرافات الدولة التي لا تقهر واستطاعت فئة قليلة لم تتجاوز حينئذ بضع الاف ان تهزم اسطورة العربدة الاسرائيلية وتخلق توازن رعب . والامر كذلك في غزة وهي سجن كبير يحاصره القريب قبل البعيد. وكذلك في الجمهورية الاسلامية الايرانية التي استطاعت ان تصمد اربعين سنة في وجه اعتى حصار واعتى قوة في التاريخ وأن تطور منظوماتها العلمية والدفاعية بالرغم من كل ذلك . ونشأ نظام جديد في تركيا عوضاً عن نظام اليهودي ( من يهود الدونما) اتتاورك المعادي للعرب والاسلام وصمد ضد الدسائس والانقلابات . جاءنا من اسمو انفسهم أو اسماهم الاستعمار بدول السنة ليقولوا أن الدولة السنية التركية هي الان عدوهم لكن هؤلاء هم ببغاوات يرددون ما يقال لهم . هناك عالم جديد يتشكل وبدأت طلائعه في منطقتنا، ومنطق التاريخ يقول بأن دول الفصل العنصري والاستعمار الاستيطاني والدول الفاشلة قد ولى ، وكما بدأ الأنحدار المتسارع في قوى الشر مما يبشر بفجر جديد هو آتٍ لا محاله ..

  8. The Following User Says Thank You to متواصل For This Useful Post:


  9. #5
    متداول محترف الصورة الرمزية متواصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    66,505
    Thanks
    54,729
    Thanked 43,276 Times in 23,910 Posts

    افتراضي رد: عدم الاستقرار في العالم عموماً والشرق الاوسط خصوصاً سببه احتلال الصهيونية العالمي

    هل استهداف دول العالم الاسلامي عموماً و ايران وتركيا خصوصاً لاسباب دينية ام أيديولوجيا استعمارية.. ولماذا صمدت ايران وتركيا بينما انحدر العالم العربي الى اسفل السافلين؟ هل المشكلة هي ولاية فقيه أم ولاية سفيه؟

    February 10, 2019

    د. عبد الحي زلوم

    تطورت علوم غسيل الدماغ وفبركة الرأي العام والتأثير على اللاشعور تطوراً هائلاً نتيجة ابحاث علمية في الجامعات ومعاهد الأبحاث بل ووكلات الاستخبارات. اصبح متاحاً اختصار المغالطات عبر شعارات تخفي غير ما تعلن بواسطة الايحاء للعقل الباطن بالايجابية او السلبية المبتغاة بشكل لا ارادي وكثيراً ما يكون منافياً للحقيقة . اصبحت الحروب تشن تحت شعار نشر الديمقراطية أو (الحرب على الارهاب) وتلك الحروب هي الارهاب بعينه لتحقيق اهداف استعمارية . اصبح (شعار امريكا اولاً ) يعني مصلحة الـ400 امريكي المالكين لنصف ثروة امريكا هي مصلحة امريكا وبعد ذلك الطوفان لمصالح الشعوب بما فيها فقراء الشعب الامريكي الذين يرسلون وقوداً للحروب لاثراء المجمع الصناعي العسكري الامريكي. واصبح (المجتمع الدولي ) يعني الولايات المتحدة وبعض من يسير في فلكها . وأصبح (العالم الحر) يعني العالم الذي يستعبد ويستعمر بقية الشعوب . تم الايحاء بأن العدو هو مسلمٌ من مذهب آخر وأن التحالف مع الصهاينة المغتصبين لاولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين حلال مع أن قتالهم لاسترداد المقدسات و الاراضي المغتصبة فرض عين على كل مسلم ومع أن الله قال في كتابه العزيز: (وَمَن يَتَوَلَّهُم مِّنكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ غ—).

    نبتغي من هذا المقال البحث بموضوعية وبعيداً عن ايحاءات الفبركات والشعارات لنجيب على سؤال هام هو: لماذا يتم استهداف العالم الاسلامي عموماً وايران ولحد اقل تركيا خصوصاً؟ ولماذا هذه الدول كايران تتعرض الى اقصى العقوبات والضغوطات في التاريخ الحديث وبالرغم من ذلك تصمد وانجازاتها في كافة العلوم الطبية والتعليمية والثقافية والعسكرية والفضائية والذرية يعترف بها البعيد قبل القريب؟ ولماذا نحن في أسوأ احوالنا سنة بعد سنة بل يوماً بعد يوم ؟

    1- اسباب استهداف العالم الاسلامي:
    بداية ارجع الى بعض ما جاء في كتبي وهو أن سبب الاستهداف هو ما اسميته بالانجليزية (the 4 Gs) وهي الجغرافيا Geography كوننا في مفرق طرق ثلاث قارات و الجيولوجيا (Geology) من مصادر طبيعية كالنفط و الجيوسياسة (geopolitics ) و الدين (God) واخيراً الهيمنة عبر العولمة (Globalization ) . ومع أن عنصري الاديان والثقافة هما أحدا مكونات أسباب الاستهداف الا أن السبب الأساسي هو العولمة اي الاستعمار الجديد ووقوف الحضارة الاسلامية سواءً كانت عربيةً ام فارسية أم تركية في طريق اندماج الدول الاسلامية في بوتقة هيمنة العولمة . ودعني اشرح ذلك .

    2- من أفواههم أدينهم، انها استراتيجية الهيمنة الكاملة على العالم :
    كما يقول المحللان ثوماس بي. ام. بارنت، الباحث الاستراتيجي السابق والاستاذ في الكلية الحربية البحرية الأمريكية وهنري اتش. غافني ، رئيس فريق أبحاث في مركز الدراسات الاستراتيجية في مؤسسة CNA للبحوث في دراستهما المعنونة “استراتيجية التحول العالمي” المنشورة في عدد مايو 2003 من مجلة Military Officer ، فإن احتلال العراق “لم يكن محاولة تسوية حسابات قديمة أو مجرّد تطبيقٍ لقرارات مجلس الأمن الدولي الخاصة بنزع سلاح العراق … بل وبدلاً من ذلك فقد جاء أول تطبيقٍ لإستراتيجية إدارة بوش الخاصة بالحروب الاستباقية ، ليشكل نقطة تحول تاريخي على طريق امتلاك واشنطن الفعلي للأمن الإستراتيجي في عصر العولمة”. ومما جاء في الدراسة القول بأن على الولايات المتحدة “أن تتوقع بأنها ستتحمل نصيب الأسد في الجهود الأمنية الخاصة بدعم مسيرة العولمة باعتبار أنها ستكون الأكثر استفادة من مكاسبها التي لن تتوزع بالتساوي…”. إذا سيكون هناك ناهبٌ ومنهوب ومن البديهي أن نعرف اين موقعنا في تلك المعادلة.

    وكما يقول بارنت وغافني فإن الولايات المتحدة : ” نعيش بصورة تتجاوز قدراتها على التحكم بالبيئة”. ويضيف الباحثان “وكما يتضح من مؤشرات العجز التجاري المتعاظم الذي نعاني منه ، فإننا نميل للعيش بصورة تتجاوز امكاناتنا الاقتصادية ، فنحن في الأساس نعتمد على العالم في خدمة ديوننا الخاصة وهو ما تقوم به معظم البلدان عن طيب خاطر … ليس هناك ما يثير قلقنا بشأن هذه الصفقة التي تقوم في الأساس على مقايضة منتجات فعلية بأوراق نقدية … ومثل هذا النوع من المبادلة التجارية يفسر لماذا استفادت الولايات المتحدة من الارتفاع الحاصل في الاقتصاد العالمي”.

    وهكذا فإن العالم أجمع بما فيه الدول المنتجة للنفط تبادل سلعها الحقيقية الاستراتيجية كالنفط مقابل سلعة وهمية ورقية يتم طباعتها بكلفة خمس سنتات لكل مئة دولار (ثمن الطباعة والورق) ثمّ تعاد هذه الاوراق الى طابعيها في واشنطن لاستبدالها باوراق أخرى هي اوراق الخزينة الأمريكية، والذي يعني تمويل ديون الولايات المتحدة المترتبة عن حروبها للهيمنة على العالم سياسياً والاستيلاء على مصادره الطبيعية بهذه الطرق الخبيثة أو حتى بالطرق التقليدية بالاحتلال المباشر. وهكذا ، فطالما أن الولايات المتحدة تجد في العولمة بشكل عام وفي عولمة اقتصادها بشكل خاص “الكثير من الفائدة ، وفي ظل استحواذها على نصف الإنفاق العالمي على التسلح والحروب ، والقواعد والتواجد البحري لإسطولها العسكري” ، فإن الاستراتيجية الأمريكية في القرن الواحد والعشرين – طبقاً للباحثين بارنت وغافني- ستقوم على “استيراد الاستهلاك وتصدير الأمن” أو بعبارةٍ أخرى تصدير الحروب.

    ويُقسِّم الباحثان بارنت وغافني العالم إلى : بلدان تسعى لربط نفسها بقواعد العولمة كما وضعها البنتاغون والوول ستريت ، أو كما يطلقان عليها بلدان “البؤرة الفاعلة” ، وأخرى ترفض العولمة لأسبابٍ سياسية أو لأسبابٍ تتعلق بالاختلاف الثقافي فيما يطلقان عليه “الثغرة الرافضة للاندماج”، ويندرج العالم الإسلامي تحت المسمى الأخير أي ضمن ” الثغرة الرافضة للإندماج”.

    اذا الهجمة على العالم الاسلامي عموماً ومنطقتنا خصوصاً لم تكن لاسباب دينية محضة، وإن كانت عاملاً مساعداً ، الا ان السبب الاساسي هو ما كثيراً ما اسميته في مقالاتي بالحضارة الاسلامية المختلفة بأنها تقف عائق امام تحقيق مبدأ الهيمنة الامريكية الكاملة على العالم ..

    جملة الحرب على الارهاب هي من عبارات الاكاذيب التي تخفي ما تعلن . فهذه الحرب هي اقرب أن تسمى بالحرب على الاسلام وحضارته للاسباب المذكورة اعلاه . وكما قال مدير الـCIA الاسبق جيمس وولسي بانها هي حرب أجيال وبوسائل مختلفة فلقد شملت بتاريخه الغزو والاحتلال المباشر والحروب الساخنة بالاصالة والوكالة ومحاربة الثقافة والحضارة الاسلامية لدرجة التدخل في مناهج التدريس وفي اي آيات من القرآن يجب حذفها من المناهج التعليمية . بل تم محاربة كافة التنظيمات الاسلامية من بنغلاديش وحتى المحيط الاطلسي تحت هذه الذريعة أو تلك . في بنغلاديش مثلاً تم اعدام قادة في الثمانين من عمرهم مؤخراً بحجة أنهم حاربوا مع باكستان ضد الغزاة الهنود !

    المعضلة الكبرى واللغز الذي لم تستطع الولايات المتحدة من حله هو ايران . والسبب هو خروج الثورة الاسلامية في ايران عن طوق الهيمنة الامريكية الكاملة والشاملة والتوقف عن استبدال نفطها وثرواتها بأوراق نقدية كما أسلفنا . تم شن حرب ضروس عليها لمدة 8 سنوات كان فيها خاسران ومع الاسف كان الخاسر الاكبر هو القطر العراقي العربي حيث فقد احتياطاته من الدولارات واصبح مديناً لاكثر من مئة مليار دولار عند انتهاء الحرب . اما الخسائر البشرية فلا تقدر بثمن .
    إن الاسطوانة المشروخة عن دول سنية وشيعية من التفاهة بحيث لا تستحق أي رد عليها ، فإيران كانت شيعية ايام الشاه وكان شرطياً لامريكا في الخليج وكانت ( الدول السنية) تقول له سمعاً وطاعة قبل ان يكمل الشاه فراماناته واوامره . المشكلة هي ان النظام الاسلامي في ايران هو نظام لا يتماشى مع نظام الهيمنة والاستعمار الجديد . وبالرغم من كل الحصار والعقوبات على ايران منذ 40 سنة وحتى اليوم فإن انجازاتها في العلوم والصناعات العسكرية والطبية و التعليمية والفضاء يعترف بها العدو قبل الصديق . واستطاعت بالرغم من حصارها ان تمد نفوذها لتصبح قوة اقليمية يحسب لها كل حساب .

    3- وماذا عن تركيا (السلطان ) اردوغان السنية:
    اعترف بأني امقت كثيراً ما يروج له الاستعمار واعوانه من تفرقة دينية او مذهبية او عرقية . اركان الاسلام واحدة للسنة وللشيعة واعمال الافراد وكذلك الدول بخواتيمها . لكني استعملت هذه الصفات المذهبية الكريهة لكي أصل الى نتيجة أن هناك دولٌ من مختلف المذاهب الاسلامية كإيران وماليزيا وتركيا تستطيع ان تتقدم وتنمو خارج خيمة الهيمنة الامريكية التي ما دخلها أحد الا وخسر. استلم اردوغان حكم تركيا الاتاتوركية والتي كان يسيطر عليها العسكر الذي كان يقول صراحة بأنه حامي مبادئ كمال اتاتورك . وما هي هذه المبادئ ؟ اولاً كمال أتاتورك كان يهودياً من يهود الدونمه في سالونيكا وكان معادياً ليس فقط للاسلام وإنما للعرب ودولهم . جاء اردوغان للحكم وتركيا تتخبط في السياسة والاقتصاد والانقلابات وتملك اكبر جيش في حلف الناتو بعد الولايات المتحدة . وكان التنسيق العسكري بين الجيش التركي وجيش الاحتلال في اعلى درجاته الاستراتيجية . تخلص من هيمنة العسكر واتبع في السياسة منهجاً عملياً في تحقيق ما يمكن تحقيقه بعد تراكم محددات الماضي وانجز ثورة اقتصادية أوصلت بلاده الى المرتبة السابعة عشر اقتصادياً وبالرغم من كونه عضواً في الناتو الا أنه انتهج منهجاً براغميتياً في التعامل مع الولايات المتحدة واعداءها بمن فيهم ايران وروسيا ولم يتردد في أن يقول لا حينما يظن ان مصلحة بلاده تقتضي ذلك . حاولوا تدجينه ثم الانقلاب عليه ولكنه صمد لانه اسس قاعدة حزبية وشعبية قامت للدفاع عنه وعن منجزاته بعد منتصف الليل في الشوارع . وكما قيل (ومن لم يخطأ منكم فليرميها بحجر) فلم يكن اردوغان معصوماً عن الاخطاء وكبرى اخطاءه كانت في سوريا . لكن المحصلة كانت لصالح شعبه ودولته.

    اصبحت هاتان الدولتان ايران وتركيا قوتين اقليميتين . كل ذلك يحدث بينما ينحدر عالمنا العربي الى الدرك الاسفل وانعدام الوزن بحيث اصبحت دوله مربوطة بحبل من عنقها يجره كيان تافه مغتصب واصبحوا كتنابل السلطان سائرون وبلامبالاة الى حتفهم.
    يقاسي العالم بأكمله هذه الايام من منظومة العولمة التي أثبتت بربريتها شرقاً وغرباً بابا الفاتيكان سمى نظام العولمة الرأسمالية اليهوبروتستنية لانه نظامٌ ظالمٌ يجب تغييره والخروج من خيمته عاجلاً قبل آجلاً وقال ان الحلول البديلة يجب أن تكون عالمية . يفصل النظام الامريكي الدول والكيانات حسب هوى مؤسسته الامنية العسكرية الصناعية ويتم تحديد الادوار والوظائف للدول لتخدم تلك المؤسسة وفنزويلا هي آخر مثال على ذلك. وكذلك تم تفصيل السلطة الفلسطينية أداة كناسة وحراسة للاحتلال بدلاً من مقاومته . وهي نموذج للكيانات العربية بدون مكياج اكتسبته بمرور الوقت .

    المشكلة هي ليست في (السلطان اردوغان) ولا في السنة ولا الشيعة لكنها اقرب أن تكون بين ولي فقيه – وولي سفيه!

  10. The Following User Says Thank You to متواصل For This Useful Post:


  11. #6
    متداول محترف الصورة الرمزية متواصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    66,505
    Thanks
    54,729
    Thanked 43,276 Times in 23,910 Posts

    افتراضي رد: عدم الاستقرار في العالم عموماً والشرق الاوسط خصوصاً سببه احتلال الصهيونية العالمي

    النظام الرسمي العربي ودوله الوظيفية يكشف المستور وهو أنهم والكيان الصهيوني منظومة واحدة منذ نشأتهم – وهم في انحدار – والمقاومة تمثل ارادة الشعوب وهي من انتصار الى انتصار

    د. عبد الحي زلوم
    فلنبدأ من الآخر: النظام الرسمي العربي اليوم “يمشي وهو ميت” فدوله الوظيفية قد أكملت مهمتها ويعادُ ترتيب المنطقة وحدودها ووظائفها الجديدة ويتسابق اصحاب النظام الرسمي العربي على كسب رضا من أوصلوهم الى السلطة وهم بذلك يحاولون الا ينضموا الى طوابير العاطلين عن العمل في النظام الجديد! والان فلنبدأ من البداية.
    خطط الاستعماران الفرنسي والانجليزي لانشاء كيانات وظيفية لخدمتهما بمعزل كاملٍ عن شعوب تلك الكيانات . ونصب عليهم قبائل وعوائل متناحرة ورسم لها حدوداً كان هدفها ان تبقى النزاعات مستعرة بين دول الجوار، وجعل من احدى وظائف تلك الدول تجهيل شعوبها وطمس هويتها و حضارتها ومنع تأسيس اي مجتمع مدني لتصبح تلك الشعوب قطعاناً مكونةً من افراد وبلا هدف . حتى أن الإستعمار هو من صمم اعلام تلك الكيانات لا لتكون شعاراً لوطن ولكن تكريساً لحدود . وفي نفس تلك السنة التي خطط ضابطان أحدهما بريطاني والاخر فرنسي (سايس و بيكو) حدود الكيانات الجديدة خطط الغرب لزرع كيانٍ استيطاني صهيوني في فلسطين وكانت احدى وظائف النظام الرسمي العربي هو المساعدة في تكوين ذلك الكيان الصهيوني ونشأته ورعايته في السر سابقاً واليوم في العلن.
    ثم جاء الانجليز بجامعة اسموها الجامعة العربية ولم تكن في غاياتها جامعة ولا عربية . فأهدافها المحددة هي الحفاظ على الحدود التي رسمها الاستعمار تحت اسم المحافظة على الاستقلال. وكانت اداة لتنفيذ المخططات الغربية بدءاً من حرب فلسطين وانتهاءً بإعطاء الشرعية لحرب الخليج الاولى والثانية وشرعنة التدخل الغربي في ليبيا بل وشرعنة محاولة تدمير الدولة السورية . كانت الشعوب العربية تقف على 180 درجة مخالفةً قرارات الغزو وشرعنة التدخلات الاجنبية . كانت الشعوب تنزل الى الشارع تأييداً للمقاومة حين كانت تتعرض الى اعتداء صهيوني بينما كانت الانظمة تتآمر ضدها سراً واليوم بالعلن. وازداد الشرخ بين الشعوب وأنظمتها يوماً بعد يوم واصبح واضحاً أن الشعوب قد أسقطت الشرعية عن تلك الانظمة خصوصاً بعد ان انكشف المستور وتبين أن الكيان الصهيوني وتلك الكيانات هم اجزاء في منظومة واحدة يعزفون على انغام المايسترو من وراء الحدود .
    دعنا نفصل الان الاسس التي تم بناء النظام الرسمي العربي لضمان خدمتها لمن أنشأها وليس لشعوبها :
    1- الجغرافيا : تم عزل العمق العربي عن البحر الابيض المتوسط بكيانات طائفية . تم فصل لواء الاسكندرونة وضمه الى تركيا . حاول الفرنسيون انشاء دولة علوية في منطقة اللاذقية ولكن لم تسمح البنية التحتية ولا الظروف السكانية بذلك حينئذٍ . تم تكبير جبل لبنان ليصبح قطراً منفصلاً عن بلاد الشام ليكون دولة مسيحية مارونية . و تم خلق كيان استعماري استيطاني يهودي في فلسطين وظيفته أن يقطع اي اتصال بري بين المشرق العربي والمغرب بالاضافة بأن يكون وكيلاً للاستعمار لاستنزاف الطاقات والموارد العربية.
    2- تحييد النقاط الاستراتيجية البحرية : وتم ذلك عبر تذويب السيطرة على تلك النقاط من دولة واحدة الى دول متناحرة ما أمكن . تم تذويب القوة الاستراتيجية لخليج العقبة بين فلسطين بمدينة ام الرشراش (ايلات حالياً) والعقبة الاردنية و مصر والسعودية. كما تم تذويب مضيق عدن بين يمن شمالي وجنوبي (والذي اصبح يمناً واحدة واليوم يتم ارجاعه الى يمنيين ) وجيبوتي . وتم تذويب القوة الاستراتيجية لمضيق هرمز بحيث اصبح يحده ايران من جهة و سلطنة عُمان من جهة اخرى . والغريب أنه تم قطع الاتصال البري بين هذا القسم وبقية سلطنة عُمان بفاصل من احدى الامارات العربية المتحدة .كذلك تم تذويب خليج البصرة ما بين ايران و العراق و الكويت . الطريف أو المقرف هو عزل العراق عن الخليج والمحيطات بشريط لا يتعدى عدة كيلو مترات من المياه الضحلة على الخليج. ليس الامر كذلك فقط بالنسبة للعراق وإنما بالنسبة الى الجزيرة العربية . لاحظوا ان المنفذ الوحيد للسعودية على الخليج بل والمحيط هو عدة كيلو مترات فقط في منطقة راس تنورة لتأمين تصدير النفط أما بقية الجزيرة فقد تم عزلها عن الخليج والمحيط بشريط من الامارات وعُمان واليمن . بل بداية تم عزل اي اتصال بري بين قطر والامارات على سبيل المثال . ترك الاستعمار بين كل دولتين جارتين خلافاً حدودياً ليتم الصراع بينهما الى يوم يبعثون . فهناك مشكلة جزيرتي واربا وبوبيان بين العراق والكويت . وكذلك بين قطر والبحرين والامارات وعُمان والسعودية واليمن ومصر والسودان والمغرب والجزائر … الخ .
    3- استعمال الجيولوجيا كأساس للحدود : تم رسم الحدود ايضاً بناء على اسس جيولوجية . تم تحويل بعض المشيخات والتي لم يكن عدد افرادها يزيد عن بضع عشرات الاف حيث توجد مكامن النفط . اضطرت السلطات البريطانية اثناء فترة الاستعمار المباشر ان تجنس البدو هنا وهناك لزيادة عدد السكان . ثم جاءت بالاسيويين . فمثلاً عندما ارسلتُ احد مهندسي شركتي الاستشارية الى احدى تلك الدول سألته عن أول انطباع له فأجاب بأنه وجد (ما بين الهندي والهندي في هندي) . كان الهدف ان تكون الثروة في دويلات ذات كثافة سكانية ضئيلة وأن تكون البلدان ذات الكثافة السكانية الكبيرة قليلة الموارد يأخذ الاستعمار ثروات الدويلات الاولى مقابل حمايتها ويعطي جزءاً يسيراً جداً منها الى الدول الغنية بالسكان مقابل تسليم سيادتها السياسية . وليس عجباً أن اصبحت بعض هذه الدويلات امبراطوريات افتراضية للهدم والدمار ساهمت في تدمير الدول المركزية العربية كمصر وسوريا والعراق .
    4- ما هي نظرة الغرب الى هذه الدويلات ؟
    مع احترامي الكامل الى كافة الشعوب و الافراد في دول الجزيرة العربية الا أن نظرة الغرب تنمُ عن فوقية وعنصرية ولا تعتبر تلك الدويلات وشعوبها وافرادها اكثر من حجار شطرنج يتم استعمالهم لمصلحة الاستعمار القديم والجديد لا لمصلحة تلك الدويلات وشعوبها . ولكي ابين ذلك سأعطي مثالاً واضحاً لا يقبل أي تأويل .
    بعد ان اصبحت الولايات المتحدة مستوردةً للنفط سنة 1970 وبعد ما تم تسميته بالصدمة النفطية الاولى كان هناك تياران في الادارة الامريكية في بداية سبعينات القرن الماضي. كان احدها هو الاحتلال الامريكي المباشر لدول الخليج من الكويت حتى عُمان . سأنقل هذه الحكاية عن جيمس إيكنز ، وهو سفير سابق للولايات المتحده لدى العربية السعوديه أوائل سبعينيات القرن الماضي ، كما رواها إيكنز نفسه حول موضوع احتلال حقول النفط في الخليج. هذا ما قاله ايكنز: ” سُئلتُ عمّا كان قد نُشر في مقالة بمجلة ” هاربر ” كُتبت من قبل كاتب مجهول دعا نفسه ” الجندي المجهول” ولم يعرف أحد حقيقة هويته إلا بعد ردح من الزمن. وكان كاتب المقالة اقترح على الولايات المتحده احتلال حقول النفط العربية من الكويت وحتى دبي، مع إحضار موظفين من تكساس وأوكلاهوما لتشغيل هذه الحقول وترحيل جميع مواطني هذه البلدان إلى نجْد (في العربية السعودية) ، بحيث تخلو المنطقة بكاملها من مواطنيها العرب ، ونقوم نحن بإنتاج النفط لمدة الخمسين أو السبعين سنة القادمة إلى أن تجف حقول النفط. بحثت الخطة مع أرامكو ( شركة النفط السعودية الأميركية) فارتعبوا، إذ من السذاجة بمكان أن يجول بخاطر المرء مثل هذا الحلم، وقد سألتني وسائل الاعلام الأميركية عن هذه الخطة ، وكنت حينها سفير أميركا لدى العربية السعودية ، فأبلغت وسائل الإعلام الأميركية بأن من يفكر بحل أزمة الطاقة الأميركية بهذه الطريقة إما أن يكون مجنوناً أو مجرماً أو عميلاً للاتحاد السوفيتي ، ويبدو ان هذه الكلمات لم تسّر ذاك الذي كتب مقالة “هاربر” ، وكنت أعتقده أحد حمقى وكالة الاستخبارات المركزية أوالبنتاï*½ون ، حيث لم أكن أعرف بعد من قد يكون ، وأخيراً عرفت : لقد كان رئيسي كيسنجر، حيث لم ألبث بعدها أن طُردتُ.”
    استقر الرأي في النهاية على الاحتلال بطريقة اخرى هي طريقة الخطوة خطوة واستعمال كافة الوسائل بحيث أن تم عسكرة القوات الامريكية لتقبع فوق كل حقل غاز أو نفط كبير في كافة ارجاء الجزيرة العربية بل وأن تتحمل تلك الدول تكاليف هذه القوات وهذا الاحتلال تحت غطاء الحماية من اعداء وهميين مرة صدام حسين واليوم ايران ! انا لا ادافع عن ايران فقط وإنما عن اهلنا في الخليج أولاً . في حالة حرب يروجها نتنياهو وصهاينة البيت الابيض افلاً تكون القواعد العسكرية الامريكية في دول الخليج هدفاً ايرانياً ؟ ماذا لو تم قصف محطات تحلية المياه في تلك الدول ؟ وأين ستكون ساحة المعارك ؟ ما يسعى اليه صهاينة البيت الابيض وفلسطين هو شن حرب يكون وقودها اهل الخليج وبترودولاراتهم وهذا ما لا نتمناه لهم. فعدوهم هنا في فلسطين والصهاينة المسيحيون قبل اليهود يحرضون على هذه الحرب وهدم الاقصى وبناء الهيكل الثالث !
    5- استعمال الاقتصاد لتثبيت الخلافات :
    هل يعتقد أحدٌ أنها هي الصدفة وحدها من جاءت بتغاير الانظمة الاقتصادية بين الدول العربية المتجاورة ؟ دعونا نبحث جيداً . النظام الاقتصادي في المغرب كان اقتصاداً حراً أما في الجزائر فكان (اشتراكياً ) وكان في تونس حراً ، وكان في ليبيا قذافياً وكان في مصر اشتراكياً ، أما في المشرق العربي فكان الاقتصاد حراً في لبنان واشتراكياً في سوريا وحراً في الاردن واشتراكياً في العراق وحراً في الخليج والسعودية واشتراكياً في اليمن الجنوبي وحراً في اليمن الشمالي . مثل هذا التباين يجعل من المستحيل اي نوع من الوحدة السياسية في غياب وحدة النماذج الاقتصادية .
    6- الفرقة عبر القومية والوطنية والمذهبية والطائفية :
    قبل 100 سنة كانت هناك وحدة اسلامية ومن خلالها وحدة عربية بالرغم من كل ما عليها من مآخذ تشكل وحدة ما بين المشرق العربي واكثر دول شمال افريقيا . طلب العرب الانفصال وطالبوا بوحدة عربية جاء نتيجتها دويلات سايكس بيكو والمشروع الصهيوني بفلسطين . ثم جاء من يطالب لاعادة الوحدة بين تلك الدويلات تحت شعار وحدة (حرية ، اشتراكية). ولما وصل فرعي هذا الحزب (حزب البعث) وتمكن من حكم سوريا والعراق لعشرات السنين كانت النتيجة هي تغليب العنصر القبلي والعائلي فأصبح حزب البعث (العلوي في سوريا ) يقف في صف واحد مع الجنود الامريكيين في عاصفة الصحراء ضد حزب البعث التكريتي في العراق وطارت الوحدة والحرية والاشتراكية. وجاء من طالب بوحدة الهلال الخصيب دون المغرب العربي (الحزب القومي السوري) ثم جاء من قال مصر اولاً والاردن اولاً وال نهيان اولاً وآل ثاني اولاً! تم تثبيت حدود سايكس بيكو عبر المناهج التعليمية والثقافية ثم نشر الاثنية والعرقية والطائفية داخل البلد الواحد. وبعد ان حقق النظام الرسمي العربي وظيفته بكفاءة عالية يتم اليوم اعادة رسم الخرائط والحدود لمئة سنة اخرى.
    هناك اليوم هذا النظام الرسمي العربي المتهالك وهناك فجر جديد من المقاومة العابرة للمذاهب والطوائف والقبائل والعوائل وهو يسيرُ من انتصار الى انتصار. عندما يكون اقصى ما يتمناه وزير خارجية دولة (عربية) هو ان يَرْضَى عنه عدو امته المغتصب لمقدساته عندها نقول : هزلت. المشهد في وارسو كان هو المضحك المبكي . مغتصب يعلم تماما عدم شرعية كيانه وكلما سمع صيحة ظن انها عليه وانها ستكون القاضية ويطلب الشرعنة ممن لا شرعية له أو لديه، عندئذٍ نقول ايضاً : تبا للطالب والمطلوب!

  12. The Following User Says Thank You to متواصل For This Useful Post:


  13. #7
    متداول محترف
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    5,225
    Thanks
    52,713
    Thanked 7,860 Times in 3,709 Posts

    افتراضي رد: عدم الاستقرار في العالم عموماً والشرق الاوسط خصوصاً سببه احتلال الصهيونية العالمي

    عاجزة عن شكرك بما يكفي أخي ابو محمد

    تسلم وتدوم

    للرفع يا اخوة....

  14. The Following User Says Thank You to دجلة For This Useful Post:


  15. #8
    متداول محترف الصورة الرمزية متواصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    66,505
    Thanks
    54,729
    Thanked 43,276 Times in 23,910 Posts

    افتراضي رد: عدم الاستقرار في العالم عموماً والشرق الاوسط خصوصاً سببه احتلال الصهيونية العالمي

    لا أحدٌ اشد عمى من أولئك الذين لا يريدون أن يبصروا!
    March 5, 2019


    د. عبد الحي زلوم
    1- اشارات حرب 1967:
    كنتُ أشاهد اخبار المساء على احدى القنوات الرئيسية في الولايات المتحدة حيث كنت آنذاك اسكنُ في مدينة أناهايم في ضواحي لوس انجلوس وأعمل مع فريق ادارة مشروع أول تكنولوجيا للتحطيم الهيدروجيني للنفط والمنتوجات النفطية الثقيلة في العالم. كان ذلك قبل شهرين أو ثلاثة من نهاية سنة 1966 . استرعى انتباهي محاولة الصحفيين بتوجيه اسئلة الى موشي ديان (صاحب مقولة العرب لا يقرأون ) عند دخوله الى البنتاغون في واشنطن . كان يشيح بوجهه عن الصحفين وكل ما قاله انني مواطن عادي ليس لي اي منصب رسمي لاجيب على اي سؤال. بعد حوالي شهر تجمهر الصحفيون حول موشي ديان في واشنطن وسألوه ماذا كنت تفعل في فيتنام، فأجاب بإختصار: كنت اتعلم على مقاومة حرب العصابات والتنسيق بين اسلحة المدرعات والجو . وكان جوابه مختصراً. في نفس ذلك الشهر قرأت خبراً في مجلة النفط الاسبوعية (Oil and Gas Journal) بأن وزارة الخارجية الامريكية قد طلبت من شركات النفط اعادة تأهيل ناقلات النفط العملاقة التي استعملت اثناء اغلاق قناة السويس سنة 1956 . فتساءلت بيني وبين نفسي فهل اغلاق قناة السويس اصبح وشيكاً ؟ بعد حوالي اسبوعين أو ثلاث قرأتُ في نفس المجلة خبراً يفيد بأن عائلة روتشايلدز قد تبرعت لدراسة انشاء انبوب نفط يصل ما بين ايلات على خليج العقبة وبين ميناء اشدود على البحر الابيض المتوسط لضمان امدادت النفط الايراني ايام الشاه طبعاً في حالة اغلاق قناة السويس . قلت لنفسي يبدو وأن حرباً قادمة ينتج عنها اغلاق قناة السويس كما حصل في 1956.
    في طريق عودتي مع عائلتي الى عالمنا العربي حيث اصبحتُ لاحقاً مديراً لعمليات احدى شركات النفط في الخليج ، اشتريتُ سيارة مرسيديس 220s قدتها الى فينيسيا (البندقية) وشحنتها الى بيروت وقضيتُ اجازة ما بين اوروبا والقاهرة. ثم استلمت السيارة في بيروت وقدتها الى القدس .
    قبل حوالي اسبوع من حرب 5 حزيران 1967 اشتريت مجلة Time. كان الوضع متوتراً جداً بين حرب وسلم وكر وفر . سألني والدي رحمه الله وهل من جديد في المجلة ؟ قلت له : إنها تقول بالحرف الواحد أنه في حالة نشوب حرب فتستطيع اسرائيل أن تتغلب على الجيوش العربية الثلاثة في اقل من اسبوع ! وقلت مازحاً لو كان هذا صحيحاً اخبرونا عن اخباركم في برنامج (من المستمعين الى ذويهم). فقال والدي (فال الله ولا فالك . )
    2- المشروع الصهيوني طريق مسدود:
    جاء في كتاب المؤرخ الاسرائيلي توم سيغيف في كتابه (One Palestine Complete ) أن الدولة الجديدة وجدت نفسها أمام تحديات كبيرة وعديدة: اجتماعية -عقائدية، وجغرافية، وسكانية، واقتصادية شكلت تهديداً لها منذ الأيام الأولى لتتعاظم مع الوقت لتصل مرحلة الخطر بحلول عام 1966، وامتداداً لأوائل 1967. شكلت الهجرة العامل الرئيسي وراء نمو الجالية اليهودية في فلسطين. لم يكن نمواً طبيعياً، وبالتالي فقد تسبب بالكثير من المشاكل الاجتماعية والسكانية والاقتصادية، لدرجة كادت معها أن تجهض المشروع الصهيوني من الأساس لولا حرب 1967. ومن أبرز هذه المشاكل:
    ـ تعرضت الثقافة الغربية التي سادت المجتمع اليهودي في الأيام الأولى للدولة بفعل غلبة الأشكناز لتهديد كبير.
    ـ وجود عدد كبير من الفلسطينيين العرب في الدولة العبرية وما يمثله الجيل الأول من أبناء اللاجئين الفلسطينيين.
    ـ الظروف الاقتصادية الصعبة التي خلقت أجواء محبطة وتسببت بهجرة عكسية.
    وكان القرار أن اسرائيل بحاجة الى حرب لتوسيع حدودها ولاصلاح اقتصادها.
    3- إسرائيل خططت لحرب 1967 وخلقت مسوغاتها:
    في يونيو 1963 وبعد توليه رئاسة الحكومة مباشرة، سارع ليفي إشكول لطرح قضية توسيع حدود إسرائيل على بساط البحث مع رئيس أركان الجيش زفي توور ونائبه إسحق رابين. وقتها قال الجنرال توور لرئيس الحكومة بأن الحدود المثالية لإسرائيل ستكون نهر الأردن شرقاً ونهر الليطاني شمالاً وقناة السويس كحد فاصل مع مصر. ومن جانبه علق رابين بأن هذه الحدود ستكون مثالية إذا سنحت الفرصة لفرضها. بعدها بأسابيع قليلة عرضت القيادة العسكرية على رئيس الوزراء خطة حملت اسم: السوط، لاحتلال الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية. وفي خطة ثانية حملت اسم: “بناي أور”، تحدث القادة العسكريون بالتفصيل عن إعادة رسم الحدود الجديدة مع كل من مصر وسوريا، وكيفية البقاء فيها إلى أن توافق البلدان على توقيع اتفاقيات سلام نهائية مع إسرائيل، تتضمن إجراء تعديلات على الحدود الحالية وصولاً لخلق حدود آمنة جديدة. يقول المؤرخ الإسرائيلي توم سيغيف بهذا الشأن:” لم يكن توسيع حدود إسرائيل مجرد حلم أخذ شكل الحديث العام لرجال السياسة، بل إن عدداً من الجنرالات ممن يؤمنون بهذه الفكرة عمدوا إلى طرحها للنقاش الفعلي والجاد، لدرجة أن الحديث دار حول ما الذي سينبغي على إسرائيل فعله بالضفة الغربية بعد احتلالها.. كانت الخيارات المتاحة إما ضمها لإسرائيل أو إقامة دولة فلسطينية تحت السيطرة تخدم كمنطقة فاصلة… كان النقاش يدور بسرية وتكتم ولذلك لم يجد صدى في الشارع الإسرائيلي”. ومضي سيغيف للقول:” غير أن فكرة إسرائيل الكبرى لم تكن غائبة عن أعين وأذهان تلامذة المدارس ممن هضموها، من النظر إلى اللافتات والكتيبات التي كانت توزعها الكتائب التربوية التابعة للجيش الإسرائيلي في المدارس عام 1959 . كان بعض الكتيبات يتحدث عن دولة إسرائيل الممتدة من النيل إلى الفرات، بينما يظهر البعض الآخر خارطة إسرائيل التي تضم غزة وسيناء والضفة الغربية.”
    4- الاستعداد للحرب:
    في نوفمبر1966، أي قبل سبعة أشهر فقط من اندلاع الحرب، شكلت الحكومة الإسرائيلية مجموعتي عمل للمراجعة السياسية والإستراتيجية. أوكلت للجنة الأولى مهمة دراسة العلاقة مع الأردن، بينما تولت الثانية مهمة تقييم الوضع على الجبهة الجنوبية مع مصر، وشارك في اللجنتين ممثلون عن : الموساد واستخبارات الجيش، ووزارة الخارجية. استكملت اللجنتان عملهما في يناير1967 ورفعتا التقارير إلى الحكومة حيث حظيت بموافقة إيشكول ورابين.
    5- تحديد مستقبل الضفة قبل احتلالها:
    يلخص شلومو غازيت من استخبارات الجيش (محلل للشؤون العسكرية في الصحافة الإسرائيلية لاحقا) موقف الجيش الإسرائيلي تجاه الضفة الغربية بالقول : “لتحييد المخاطر التي تمثلها الضفة الغربية فإن على إسرائيل ، وكما يقول غازيت، العمل على إقامة دولة فلسطينية مستقلة ولكن تعتمد على الجيش الإسرائيلي فيما يتعلق بالدفاع والأمن الداخلي، يضاف لذلك الإشراف على السياسة الخارجية للدولة الفتية. “
    ومن جانبها عرضت كلية الدفاع الوطني دراستها الخاصة بهذا الشأن انتهى معدوها إلى نتيجة مؤداها بأن الاحتلال سيكون مُجدياً لإسرائيل من الناحية الاقتصادية قبل اندلاع حرب يونيو 67 بوقت قصير وبعد انتخابه رئيساً لبلدية القدس، ألغى تيدي كوليك خططاً أعدها سلفه لنقل مكاتب البلدية من مواقعها القريبة من الخط الفاصل بين القدس الشرقية والغربية، وقال على إثرها بأن القدس ستتوحد قريباً لتصبح المكاتب في قلب المدينة!!
    سنة 1963 اي قبل الحرب بأربع سنوات عين الجيش الاسرائيلي الجينرال حاييم هيرتسوك قائداً عسكرياً للحكم العسكري للضفة الغربية قبل احتلالها وتم جمع كافة المعلومات عن جميع الاسماء الهامة والمؤثرة والطرقات والحدائق العامة والبارات والى درجة نص منشور البلاغ رقم واحد باللغة العربية مباشرة بعد الاحتلال .
    6- الاستعداد العربي للحرب :
    سأقصتر كتابتي هنا على ما قاله خبيرٌ عسكري محترم وقدير وهو الفريق الشاذلي. لكني قبل ذلك اختصر القول بأن العرب في مقدمتهم مصر قد تم جرها الى الحرب عبر ردود أفعال محسوبة من الغرب وغير محسوبة العواقب من قبلهم بما في ذلك سحب المراقبين الدوليين من سيناء . قال الفريق الشاذلي :
    من الخطأ الاستراتيجي و السياسي والعسكري أن يؤخذ قرار فتح جبهتين للجيش في آن واحد حيث كان اكثر من نصف الجيش المصري في اليمن .
    لم تكن نية مصر دخول الحرب وإنما كان حشدها استعراضياً لمنع اسرائيل من الهجوم على سوريا.
    هدف اسرائيل كان عكس ذلك وهو جر الجيش المصري الى سيناء .
    طُلِبَ من الفريق الشاذلي قبل 24 ساعة من الحرب الحضور الى مطار الماظا للاجتماع بالمشير عبد الحكيم عامر تمام الساعة 8 صباحاً من يوم 5 حزيران 1967. وكذلك طلب من كافة قيادات الجيش في سيناء لحضور الاجتماع نفسه. وكان توقيت الاجتماع هو نفس توقيت ضرب كافة المطارات والطائرات الاسرائيلية وبدأ الهجوم وكافة وحدات الجيش المصري في سيناء دون قياداتها. ويقول ان هناك من مثل هذه الاحداث ما يستدعي عمل تحقيق بأمرها حيث أن الصدفة ليست هي الجواب .
    ويقول ان عبد الحكيم عامر كان هو الامر الناهي والاوحد في الجيش المصري وأن محاولات عبد الناصر لكبح جماحه والتخفيف من صلاحياته خصوصاً بعد فك الوحدة مع سوريا لم تنجح لان المشير قاومها.
    كما قال الشاذلي ان معلومات المشير العسكرية بقيت محدودة لا تتجاوز معلومات البكباشي .
    الملخص المفيد :
    رأينا كيف كانت الاستعدادات للحرب من جانب العدو بطريقة مؤسسية مدروسة من كل الجوانب وبأدق التفاصيل ونستطيع أن نقول أن مثل هذا التخطيط كان غائباً لدى مصر وبقيت الجيوش العربية .
    ما زلتُ أؤكد احترامي وتقديري الى وطنية جمال عبد الناصر والى العديد من انجازاته الاجتماعية والاقتصادية . كان نظيف اليد . قرأتُ في منتصف الخمسينيات في الصحافة الامريكية أن مشكلة المخابرات مع عبد الناصر هي صعوبة الوصول اليه لنظافة يده وشخصه حيث فشلت معه وسائل الاغراءات الجنسية والرشاوات . لكن نهج الحكم غير المؤسسي جعل من السهولة لنائبٍ اختاره بنفسه أن يمسح الكثير من انجازاته . توفي رحمه الله شاباً وبالرغم من حروب السويس واليمن وال1967 والاستنزاف وبناء بنية تحتية صناعية وسد عالي فقد كانت مديونية مصر عند وفاته لا تزيد عن 2 مليار دولار في حين وصلت في نهاية عهد السادات الى 18 مليار دولار وهي اليوم قريبة الى المئة مليار وكل ذلك في عهد السلام المزعوم .
    بقي أن أقول أن أكثر ما آلمني أنني كنت استمع في حرب الساعات الـ6 الى راديو (هنا القدس : اذاعة المملكة الاردنية الهاشمية) لتصبح نداء تلك المحطة بعد أقل من يومين من الحرب تقول (هنا صوت اسرائيل ) ثم لتصبح بعد ذلك (هنا صوت اورشليم القدس) . وللقصة بقية .

  16. The Following User Says Thank You to متواصل For This Useful Post:


  17. #9
    متداول محترف الصورة الرمزية متواصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    66,505
    Thanks
    54,729
    Thanked 43,276 Times in 23,910 Posts

    افتراضي رد: عدم الاستقرار في العالم عموماً والشرق الاوسط خصوصاً سببه احتلال الصهيونية العالمي

    في حكم (شيخ القبيلة) والنظام الشمولي يكون الشعب قطيع غنم.. أسلوب حكم (شيخ القبيلة) هو الحكم الشمولي بعينه وهو الوصفة التي جاءت لنا بالمصائب والكوارث مهما حسُنت النيات
    March 9, 2019


    د. عبد الحي زلوم
    بعد انتهاء حرب الستة ساعات سنة 1967 بأقل من اسبوعي اتخذ مجلس الوزراء الاسرائيلي قراراً بتاريخ 19/6/1967 بأنه يمكن ارجاع سيناء الى مصر مقابل سلام شامل لكونها هي من تملك مفتاح السلم والحرب مع ابقاء نهر الاردن حدود الدولة مع المملكة الاردنية الهاشمية واعطاء حكم ذاتي محدود (ولو باسم دولة) للضفة الغربية .
    حسب مذكرات هنري كسينجر في كتابه (Years of Upheaval) فقد طلب منه الرئيس نيكسون بإجبار اسرائيل الى الرجوع الى حدود 5 حزيران خصوصاً بعد أن (طرد) أنور السادات المستشارين السوفييت الذين جاءوا لمساعدة مصر . وكما كتب كسينجر أنه لا يمكنه أن ينسى (المحرقة) والتي خسر خلالها العديد من افراد أسرته ايام الحرب العالمية الثانية ولا يستطيع أن يقبل بحدود غير آمنة لاسرائيل مهما حسنت النيات. وهكذا جاهر كسينجر بأنه خالف تعليمات الرئيس الامريكي والذي ما لبث ان أصبح مشغولاً بفضيحة ووترغيت!
    ذهب كسينجر الى جامعة هارفارد حيث كان يدرس هناك وسألهم عن افضل اسلوب تفاوضي يجب عليه اتباعه في مفاوضاته القادمة في العالم العربي . كان الجواب اتبع اسلوب(شيخ القبيلة) فإذا إتفقت معه انتهى كل شيء وتجنب المهنيين والتكنوقراط فهؤلاء اصحاب كفاءة ومتمرسون في اختصاصاتهم. وهكذا كان .
    يحكي هنري كسينجر في كتابه المذكور اعلاه انه اثناء مفاوضات فك الاشتباك اخبرته جولدا مائير رئيسة الوزراء الاسرائيلية آنذاك بأن الجيش الاسرائيلي يقبل كذا عدداً من الجنود ومن الدبابات ومن الاسلحة الثقيلة على الضفة الشرقية من قناة السويس . يقول كسينجر أنه اثناء سفره من تل ابيب الى أسوان ليجتمع مع السادات منفرداً كالعادة قبل الاجتماع مع المختصين والخبراء قرر أن يعطي السادات بدايةً نصف الاعداد التي وضعتها جولدا مائير. عندما اجتمع مع السادات وإعطاه نصف الارقام الاسرائيلية ففوجئ بأن قال له السادات (أنا موافق). بعد الاجتماع الانفرادي اجتمع كسينجر والسادات مع اعضاء فريقهما من الخبراء . عندما ذكر كسينجر الارقام التي وافق عليها السادات رد عبد الغني الجمسي رئس هيئة الاركان المصرية أنذاك ان ذلك مستحيل وأنه يجعل من افراد القوة المصرية اسرى لدى الجانب الاخر لعدم امكانيتهم الدفاع عن انفسهم. يقول كسينجر أنه نظر الى السادات والذي قام بدوره بمخاطبة رئيس اركان جيشه : اسكت يا ابني ، احنا اتفقنا. فبكى عبد الغني الجمسي في الاجتماع حسب ما جاء في الكتاب المذكور اعلاه. وقد شاهدت مقابلة مع الجمسي واعترف بأن عينيه قد اغرورقت !
    في كتاب لعبة الامم لمايلز كوبلاند قبل عشرات السنين بأن وكالة الاستخبارات المركزية الامريكية (CIA) ترسم سايكولوجية الزعماء في برامج على الكمبيوتر لتقيس ردود أفعالهم لكي تقودهم الى فعل ما تريد كرد فعل من حيث لا يعلمون . وفي حالة حكم الفرد والزعيم الأوحد فإن إمكانية تسييرهم الى غير ما يخططون كردود أفعال قد حصلت سواء في مصر أو في العراق وبنتائج كارثية .
    لعل أفضل وصف على مساوئ نظام الفرد وشيخ القبيلة هو ما جاء في تعليق (Al-mugtareb ) على مقالي الاخير حيث كتب مجيباً على طلب أحد الاخوة المعلقين ابداء رأيه فكتب ما أعتقد أنه من افضل الاجابات العلمية والمنطقية عن (الدكتاتورية الوطنية ) لو جاز التعبير. كتب المغترب : “سيدي ، سألتم عن رايي بما كتبه الدكتور عبد الحي زلوم وتاخرت بالرد عليك والسبب انني لاحظت الردود التي كتبها بعض الاخوه المتابعين لمقاله السابق وانتطرت لأقرأ المزيد منها لكن المقال كان قد انتقل للأرشيف .





    — تشرفت بمعرفه الزعيم الأسطوري نيلسون مانديلا وشاطرت بنشاط مشترك مع القائد مهاتير محمد وقرات بتمعن عن المهاتما غاندي ووجدت بينهم عاملا مشتركا واحدا وهو إيمانهم العميق بحق شعوبهم في اختيار قادتها وتداول السلطه .





    — هل الجنوب أفريقيون بخليط قبلي اسود واحفاد مستعمرين بيض اكثر ثقافه منا نحن العرب ، وهل سكان مستنقعات ماليزيا واقطاعيوها اكثر تقبلا من شعوبنا للحضاره ، وهل الهنود اصحاب الاف الديانات والأعراق اكثر وعيا منا ، طبعا ليسوا كذلك ،، اذن ،، باي حق ينصب زعيم منا نفسه وصيا علينا لعشرات السنين الى ان يموت او يقتل .





    — كيف نرضى ان يحكمنا شخص وجماعته ولو كانوا من صنف الملائكه ، أليس ذلك اذلال واحتقار لقدراتنا مثل غيرنا من الامم ، هل يعقل ان قائد من صنف البشر هو من يقرر لامه كامله كيف تصنع وكيف تزرع وكيف تفكر ، يزور كتيبه ويوجه ضباطها ، يزور مصنعا ويوجه المهندسين ويزور مستشفى ويوجه الأطباء ويتفقد مزرعه أبقار ويفتي بالأعلاف . وتعرض عليه الخطط التي ترسم مستقبل بلد كل مجال يتعب الخبراء بتحضيرها لأشهر ويقرر بساعه او اقل ان يقرها او يعدلها او يلغيها .





    — لقد كان الجنرال فرانكو ديكتاتورا يؤمّن بان الشعب الإسباني بحاجه لقياده واعيه تعرف مصلحته اكثر منه وزرع في رأس الأمير الشاب خوان كارلوس ذلك المفهوم لكن عندما وصل الامير للحكم واصبح ملكا اعاد السلطه للشعب بل ورفض محاولات الجيش لتوسيع سلطاته.





    — من الطبيعي ان حكم الفرد ينتهي بكارثه كما راينا في دول عربيه هبط دورها من قياده الامه باكملها لاستجداء المعونات، ولا يهم اذا كان الزعيم يعرف نصف زعماء الارض ولا يتقن توظيف ذلك لخدمه أمته ، ويتقن الخطابه لتضليل الجماهير عن مصائب عليهم مواجهتها لكنه يعيد تعليبها كانتصارات ولا يهم ان كان يتعشى خبزا وجبنا ويعيش ببساطه ورجاله ينهبون الوطن سواء بعلمه او دون علمه ، وسواء افلح ام اخفق فذلك لا يغني عن حق الامه. العربيه المقدس في تداول السلطه بين الناس كما يفعل الهنود والماليزيين كي لا تقارن أنفسنا باهل السويد وكندا .





    — لو أراد رسول الله ان يفرض على الناس من يحكمهم لفعل ذلك وحدد خليفته لكنه لم يفعل لانه احترم اراده الناس من بعده ليختاروا هم من يحكمهم .





    — حال امتنا كئيب وعيب علينا آن ننزه الحكام الفرديين عن المصائب التي حدثت خلال حكمهم ونلوم معاونيهم ونوابهم وتابعيهم وخصومهم وكل مخلوق عداهم.


    لكم الاحترام والتقدير


    قبل الغزو الامريكي للعراق سنة 2003 أجبت في مقابلة لي في برنامج (بلا حدود)على قناة الجزيرة بأن الحرب قادمة لا محالة . بعد ذلك بفترة كنتُ أنزل في فندق الرشيد ببغداد لمهمة في مصافي الشمال في البيجة . صادفت أحد الاخوة من السفارة الاردنية في بغداد ودعاني الى حضور حفل استقبال للسفارة في الفندق تلك الليلة ففعلت. كان الكثير من اعضاء مجلس قيادة الثورة متواجدين في الحفل . وكان كتابي (نذر العولمة) ينشر في جريدة بابل (وقبلها نشر في 6 جرائد بالتزامن) وهي جريدة عدي صدام حسين . بعض الاخوة الحضور تكلموا عن ما تقتضي (الكرامة) بأن يكون رد الفعل العراقي على الاستفزازت الامريكية . ووجه أحدهم السؤال لي . كنت اجلس قبالة السفير وبجانبه وزير الخارجية طارق عزيز وهو بلا شك ذو خبرة واسعة في عمله وذو اطلاع كبير . قلت إن مفهوم الكرامة في الولايات المتحدة لا تأخذ الاولوية قبل المعطيات العملية والعلمية الاخرى. وقلت مثالاً أدهشني حين حدوثه . كان ذلك سنة 1955 حيث كنت اشاهد الاخبار على تلفزيون قاعة سكن الطلاب في الجامعة حيث كنتُ أسكن . جاء خبر وصورة نائب الرئيس الامريكي آنذاك نيكسون وهو في كراكاس فنزويلا والجمهور يمطر سيارته بالبيض الفاسد و البندورة (الطماطم) . قال أحد الحضور من الطلاب الذين لا يحبون نيكسون ابن الكلب بيستاهل ) . ما ان انتهى الخبر حتى وقف أحد الطلبة المنتمين الى برنامج ROTC وهو برنامج يتعلم به الطالب ليصبح ضابطاً عند تخرجه من الجامعة . قال هذا لصاحبنا الاول : ” من شتمت هو نائب رئيس الولايات المتحدة اعتذر والا كسرت اسنانك” فكر الاول ثم فكر ثم فكر وقال (انا أسف ) وانتهى الامر . كان ذلك غريباً عليّ. سألتُ الاول كيف تسكت على هذا التهديد أليس لك كرامة ؟ أجابني انا اعتذرت لسببن أولهما وهو ليس الاهم، أنني كنتُ مخطئاً وكان الاخر على صواب . قلت وما هو السبب الاخر الاكثر أهمية فأجاب : قال لي بأنه سيكسر اسناني وكما ترى من الواضح أنه أقوى مني ويستطيع ان يفعل ذلك . وعندها ستهان كرامتي مرتين .
    جاء الاوان لتفعيل طاقات الشعوب عبر مشاركتها في أخذ القرارات المصيرية وأن يتم تبادل السلطة وفصل السلطات بطرق حضارية سواء تم تسميتها شورى أم ديمقراطية وأن ينقطع عصر الزعماء الملتزقين بكراسيهم الى أن يموتوا أو يقتلوا .
    الدكتاتورية الوطنية تبقى دكتاتورية توصل شعبها وصاحبها الى المصائب والمآسي كما اثبت تاريخنا الحديث. وهناك الدكتاتورية اللاوطنية الوظيفية وشهاب الدّين اسوء من اخيه. وكلا النموذجان هما نسخة عن نظام حكم شيخ القبيلة . قال حسني مبارك :المتغطي بالامريكان عريان، وانا اقول المتغطي بغير شعبه خسران!

  18. The Following User Says Thank You to متواصل For This Useful Post:


  19. #10
    متداول محترف
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    5,225
    Thanks
    52,713
    Thanked 7,860 Times in 3,709 Posts

    افتراضي رد: عدم الاستقرار في العالم عموماً والشرق الاوسط خصوصاً سببه احتلال الصهيونية العالمي

    كسينجر...بلوة مفعولها طويل الامد وقائم حتى اللحظة..

  20. #11
    متداول محترف الصورة الرمزية متواصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    66,505
    Thanks
    54,729
    Thanked 43,276 Times in 23,910 Posts

    افتراضي رد: عدم الاستقرار في العالم عموماً والشرق الاوسط خصوصاً سببه احتلال الصهيونية العالمي

    اذا كانت الديمقراطية تعني حكم الشعب فهل من يحكم امريكا هو الشعب أم الدولة العميقة؟
    March 14, 2019

    د. عبد الحي زلوم
    لابدء من الاخر. اذا كان الحل لمشاكلنا هو حكم يعملُ لمصلحة الشعب بكافة فئاته وإذا ظن بعضنا أن الحل هو في النموذج الرأسمالي الغربي عموماً والامريكي خصوصاً فقد اخطأ العنوان !
    فالرأسمالية والديمقراطية لا يلتقيان . دعني أسارع هنا بإقتباس ما كتبه شيخ المضاربين الرأسمالين العالمين جورج سورس كما جاء في كتابه (أزمة الرأسمالية العالمية): “إن الرأسمالية والديمقراطية تتبعان مبادىء مختلفة ومتنافرة تمامًا. إن أهداف هذين المبدأين مختلفة: ففي الرأسمالية الغاية هي الثروة، أما في الديمقراطية فالغاية هي السلطة السياسية. كما أن معايير هذين المبدأين مختلفة: ففي الرأسمالية يعتبر المال هو وحدة القياس، أما في الديمقراطية فهي صوت المواطن. إن مصالح هذين المبدأين مختلفة أيضـًا: ففي الرأسمالية تعتبر المصالح الشخصية الخاصة هي الأهم، أما في الديمقراطية فلا شيء فوق صوت المصلحة العامة. وفي الولايات المتحدة، يتمثل هذا التوتر بين الرأسمالية والديمقراطية في الصراع الأزلي بين شارع وول ستريت وشارع الشعب العام.”
    1- ديمقراطية بالاسم فارغة المضمون:
    ويليام غرايدر William Greider هو مؤلف لعدة كتب وصلت أكثرها الى مرتبة الكتب الاكثر مبيعاً في الولايات المتحدة قرأت جميعها. كما كان جزءاً من ادارة تحرير صحيفة الواشنطن بوست وبذلك فهو يعرف النظام الرأسمالي الامريكي من داخل أعتى مؤسساته. في كتابه “من الذي سيبلغ الناس” Who Will Tell The People كتب: “ان الرسالة الصريحة التي يعلنها هذا الكتاب هي ان الديمقراطية الاميركية تعاني من المشاكل العميقة اكثر مما يود معظم الناس الاعتراف به . وخلف الوجه الزائف الذي يدعو الى الاطمئنان تم افـراغ حملات الانتخابات الاعتيادية والمعاني الجوهرية لضبط النفس من مضامينها . وما يقبع خلف الاطار او القشرة الرسمية هو تحطيم منظم للقيم المدنية والفضائل التي نسميها الديمقراطية” . واضاف “انه في اعلى المستويات من الحكم ، فان سلطة اتخاذ القرار قد سحبت من ايدي الكثرة الى القلة” .
    ان طبقة نسبتها واحد بالمائة تمسك بمقاليد السيطرة على الاموال والاعلام وتسويق السياسيين والتشريعات . . ومن خلال السيطرة على هذه العناصر الثلاثة فإن هذه الطبقة تسيطر على الولايات المتحدة وبالتالي على العالم. ربما هذا يشرح كيف يكون للصهاينة الامريكان وعدد اليهود كلهم هناك لا يتجاوزون 2% كيف يكون لهم هذا النفوذ الخرافي داخل الولايات المتحدة وبناء عليه خارجها.
    2- سلطةٌ رابعة مغيبة عن الانظار تحكم الولايات المتحدة :
    سمها الدولة العميقة أو دولة الامن القومي أو السلطة الرابعة لكنها هي الحقيقة .
    ففي تحقيق صحفي عبر ثلاث مقالات استغرق تحضيرها سنتان وعمل خلالها (20) من كبار صحافيي جريدة الواشنطن بوست كانت خلاصته : أن “سلطة رابعة قد نشأت وهي مُغيّبة تماماً عن أعين الشعب الرقابية بستار من السرية الفائقة … لقد أصبحت كبيرة جداً ، وحدود مسؤولياتها ضبابية. بحيث أن قادة الولايات المتحدة لا يمسكون بزمامها .. وهي موجودة في كل مكان في أرجاء الولايات المتحدة”.
    كانت المقالة الاولى بتاريخ 19/7/2010 والتي جاء فيها:
    هناك (1271) مؤسسة حكومية تساعدها (1931) شركة تخدمها ضمن أجهزة الاستخبارات ، والأمن الداخلي ومكافحة الارهاب .
    وهناك 854000 شخص ضمن هذه الاجهزة ممن يحملون تصاريح بالاطلاع على التقارير ” سرّي جدّاً ” وهذا العدد يزيد مرّة ونصف عن عدد سكان العاصمة واشنطن!
    هناك 33 مركزاً في واشنطن لوحدها مخصصة لاعمال المخابرات السرّية جداً مساحة أبنيتها تعادل 17 مليون قدم مربع (حوالي 1.7مليون متر مربع)
    نحن لا نتكلم عن دولة في أواسط افريقيا وإنما عن الولايات المتحدة الامريكية .فهل الولايات المتحدة هي دولة بوليسية حقاً؟.
    عنوان مقال الواشنطن بوست المشار اليه اعلاه كان:”عالم خفيّ ينمو دونما مراقبة” .
    3- ارهاب الدولة العميقة (السلطة الرابعة)حتى للرؤساء الامريكيين!:
    في (الديمقراطية) الأمريكية قاد رئيس مكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI) إدجار هوفر ، سياسيي واشنطن بمن فيهم رؤساء الجمهورية لاكثر من خمسين عاماً كالغنم. ناداه الرئيس كيندي ليطلب منه استقالته الا أن هوفر ذكره ببعض ما عنده من معلومات فبقي في منصبه. ولكي نعرف الى اي مدى كان رئيس مكتب التحقيقات الفيدرالي يخيف الرؤساء الامريكين دعنا نعطي مثالاً لما ورد في تسجيل في البيت الأبيض بين الرئيس رتشارد نيكسون ووزير عدليته متشل:
    – الرئيس نيكسون : “لعدة أسباب يجب أن يستقيل ( كان يتحدث عن هوفر).. يجب أن ينصرف ويكفينا شره .. أستطيع الآن .. وأشك في ذلك .. أن أتصل به على الهاتف وأتحدث إليه بشأن استقالته .. إن هناك بعض المشاكل .. فإذا استقال فيجب أن يكون قد استقال بمحض إرادته .. ولهذا ومن أجل هذا فنحن في مشكلة عويصة .. أعتقد أنه سيظل رابضا على صدورنا إلى أن يبلغ المائة من عمره” .
    – وزير العدل : “أنه سيظل في منصبه إلى أن يدفن هناك .. في الخلود..”
    – الرئيس نيكسون : “أعتقد أنه يتعين علينا أن نتحاشى الموقف الذي يجعله ينصرف مفجراً وراءه قنبلة كبيرة .. فربما يكون هذا الرجل قادرا على جر الجميع معه إذا سقط .. بمن فيهم .. أنا .. وستكون مشكلة عويصة” .
    كان تقدير الرئيس ووزير عدليته للموقف صحيحا؛ لأن رئيس جهاز FBIبقي في منصبه إلى أن رحل عن هذه الدنيا . وعندما سمع الرئيس نيكسون الأنباء قال : “يا إلهي .. يا إلهي هذا الفاسق العجوز ..”
    دعني اعطي مثالاً آخر لكن هذه المرة يقوم الرئيس جونسون بإبتزاز رئيس محكمة العدل العليا بناء على معلومات زودها له رئيس مكتب التحقيقات الفيدرالية.
    اراد الرئيس جونسون إعطاء مصداقية على لجنة تحقيق في اغتيال الرئيس كنيدي Kennedy ، فطلب من رئيس المحكمة العليا القاضي إيرل وارن ( Earl Warren) رئاسة التحقيق ، لكنه رفض بشدّه . وفجأة تغير موقف وارن ، وتعجبت الناس وتساءلت عن سبب هذا التغيير المفاجئ.
    حسب تسجيل صوتي بين الرئيس جونسون والسناتور ريتشارد رسل (Richard Russell) ، كما هو في مكتبة الرئيس جونسون ، جاء هذا الحوار كما ورد في كتاب ” عائلة الأسرار”: قال جونسون:” رفض وارن طلبي لرئاسة اللجنة بشكل قطعي …جاء لمكتبي مرتين وأخبرني ذلك. عندما أعلمته عن حادثةٍ حصلت معه في مدينة نيو مكسيكو كان قد أطلعني عليها هوفر (مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي ) .. عندها بدأ وارن يجهشُ في البكاء وقال لي ، لن أخذلك سأفعل أي شي تريده مني.”
    فلنلاحظ أن رئيس المحكمة العليا الامريكية يقول بانه سيفعل اي شيء أكرر اي شيء يطلبه الرئيس قبل بدأ التحقيق!
    4- هذه احصائيتي :
    أذهلتني أرقام دراسة الواشنطن بوست خصوصاً أعداد العاملين في أجهزة الامن القومي : قمت بعمل دراسة سريعة لنسبة زملائي في الدراسة في كلية الدراسات العليا للادارة لجامعة هارفارد ونسبة العاملين منهم في أجهزة الامن القومي الامريكية . كان عدد الزملاء من الولايات المتحدة 60 . ورجعت الى ملفاتي وتحديثاتها نقلاً عن مجلة هارفارد ربع السنوية HBS المرسلة الى خريجيها . بالنسبة الى الاوربيين واليابانيين كان هناك واحد فقط هوJACQUES DUCING والذي انتقل من كونه مستشاراً علمياً للرئيس الفرنسي الى منصب نائب الامين العام لحلف الاطلسي (الناتو) للشؤون العلمية . بفحص أسماء الزملاء الامريكين وجدت أن 6 من 60 – اي عشرة بالمئة عملوا في أجهزة الامن القومي الامريكية المختلفة ، مع التنويه أنهم جميعاً الان متقاعدين أو انتقلوا الى الرفيق الاعلى :
    – جيرالد زيونيك – عمل مع وكالة الامن القومي NSA في مراكز و وظائف متقدمة في برمجيات الكمبيوتر والاقمار الصناعية ، ثم في البنتاغون مديراً للأنظمة في مكتب مساعد وزير الدفاع الامريكي ثم في وكالة مخابرات الدفاع DIA.
    – لاري يرماك – عمل مديراً لمشروع برنامج Transit لتوجيه اتصالات الاساطيل الامريكية ، ثمّ برنامج Astro لبث الاقمار الصناعية المباشر لوكالة الفضاء الامريكية NASA .
    – جيمس ستانتون: عضو في الكونغرس ، وعضو لجنة متابعة المخابرات .
    – هوارد كروسر : مدير مشروع دباباتAbrams وأنظمة تسليح الدبابات – الجيش الامريكي .
    – آن برادلي: عملت بداية مع وكالة المخابرات المركزية CIA ثم انتقلت لوكالة الفضاء الامريكية ناسا كمديرة لشؤون الادارة وانظمة الاتصالات .
    – الجنرال جوزيف كونولي: نائب مدير ادارة المشتريات (وكالة التزويد الدفاعية )- البنتاغون .
    5 . قال برينارد شو عن الرأسمالية غزارة في الانتاج وسوء في التوزيع:
    إن تفاوت الثروات الهائل في الداخل الامريكي ونسبة الفقر لــ45مليون امريكي كما في احصائيات مكتب الاحصاء الامريكي وكذلك شن الحروب لنهب ثروات الشعوب الاخرى يُمَكِنَنا أن نقول أنه نظامٌ ظالم ولعل ما قاله جون مينارد كينز البريطاني عن الرأسمالية علماً بأنه أحد ايقونات الاقتصاد الرأسمالي الغربي وهو الذي هندس مؤسسات بريتن وودز وصندوق النقد الدولي مع ديكستر وايت الامريكي حيث قال : “علينا أن نتظاهر أمام أنفسنا وأمام الجميع بأن العدل خطأ وأن الخطأ عدل.”
    نادت جميع الاديان بالعدل واعتبره الاسلام اساس الملك .
    يملك 400 امريكي ما يمتلكه 150مليون امريكي كما يملك 1% من الامريكيين ستة اضعاف ما يمتلكه 80% من الشعب الامريكي.
    ولنبين سوء توزيع الثروة نقتبس عن كتاب أخر لوليم غريدر بعنوان The Soul of Capitalism, P16 “أميركا وصلت حيث توقع كينز للرأسمالية أن تصل . فهناك الكثير من الموارد تكفي الجميع تحت أي مقياس معقول . لكن تحقيق هذا الكم من الموارد لا يبعث على الاحتفال لأنه ، وكما يعلم الجميع ، فهذه الوفرة تجدها في بيانات الاقتصاد لكنها غير موجودة في المجتمع حسب التقارير الحكومية سدس السكان(حوالي 17% )، ما زالوا يفتقدون حتى الحد الادنى اللازم من طعام أو مأوى . كذلك وحسب البيانات الرسمية فخمس الاطفال الامريكيين(أي 20%) يعيشون في حالة فقر.”
    ارى الجواب لحكم رشيد ينبع من حضارتنا العربية الاسلامية . وبخلاف ذلك نكون :كالعيس في البيداء يقتلها الظمأ والماء فوق ظهورها محمول.

  21. The Following User Says Thank You to متواصل For This Useful Post:


  22. #12
    متداول محترف
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    5,225
    Thanks
    52,713
    Thanked 7,860 Times in 3,709 Posts

    افتراضي رد: عدم الاستقرار في العالم عموماً والشرق الاوسط خصوصاً سببه احتلال الصهيونية العالمي

    الهي يمدك بالصحة والعافية والنشاط المتواصل وتظل تزودنا بالمقالات والمعرفة
    كل ما احبط...شي خمسين او ستين مرّة باليوم...أعيد الكرَّة ثانية بعد رؤية تواصلك

    ربنا ينعم على د. زلوم بالصحة والعافية...هناك فترة طلب فيها الراحة من المقالات لان اعدادها متعب ومنهك.

  23. The Following User Says Thank You to دجلة For This Useful Post:


  24. #13
    متداول محترف الصورة الرمزية متواصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    66,505
    Thanks
    54,729
    Thanked 43,276 Times in 23,910 Posts

    افتراضي رد: عدم الاستقرار في العالم عموماً والشرق الاوسط خصوصاً سببه احتلال الصهيونية العالمي

    الإسلام … العدو الجديد بعد الشيوعية والولايات المتحدة وحلفاؤها هي «فرّاخة الارهاب»
    28 مارس، 2016 |
    │بقلم | عبد الحي زلوم


    كتبت كارين ارمسترونغkaren Armstrong ( الراهبة التي تركت الدير لتصبح باحثة ومؤلفة مرموقة) قبل عشر سنوات من إطلاق جورج دبليو بوش أحدث حملة على الاسلام تقول :”يبدو أن الحرب الباردة ضد الاتحاد السوفياتي على وشك ان تستبدل بحرب باردة ضد الإسلام”. وفي كتابها المعنون “محمد.. سيرة حياة نبي” ، كتبت آرمسترونغ تقول: “في الغرب هناك تاريخ طويل من الشعور بالعداء تجاه الإسلام ، وما يزال هذا العداء …. إن التحامل على الإسلام هو الذي دفع بالسكرتير العام لحلف شمال الاطلسي للقول عام 1995 بأن الاسلام السياسي لا يقل خطورة على الغرب من الشيوعية.” وطبقاً للمؤرخ والمفكر صامويل هنتينغتون، فإن أحد كبار المسؤولين في إدارة الرئيس الأميركي السابق كلينتون وصف الاسلام بأنه ند عالمي للغرب. كما كتب هنتنغون لاحقاً : ” خلال الفترة بين 1980ـ 1995 نفذت الولايات المتحدة 17 عملية عسكرية في الشرق الأوسط ، طبقاُ لوزارة الدفاع الأميركية, وكانت جميعها تستهدف المسلمين ، وهو رقم لم يسجله التاريخ العسكري للولايات المتحدة ضد أي شعب من أي حضارة أخرى.”
    ما يقطع قول كل خطيب حين كتب هنتينغتون في كتابه الشهير ” صراع الحضارات” :
    “إن المشكلة بالنسبة إلى الغرب ليست مشكلة الأصوليين الإسلاميين ، بل المشكلة بالإسلام نفسه ، الذي يمتلك حضارة مختلفة يؤمن أصحابها بتفوقها …المشكلة في الغرب نفسه ذو الحضارة المختلفة والتي يؤمن أصحابها بتفوقها وصلاحيتها كنظام عالمي ، يرغبون في فرض هذه الحضارة على العالم .” ودعنا نشدد على عبارة “فرض هذه الحضارة على العالم”. وهنا لا يُعد محض مصادفة أن تكون الدول والمؤسسات الموسومة بالشر من قبل إدارة بوش هي جميعها مسلمة. بل إن الحرب الباردة ضد الاسلام تحولت إلى حروب ساخنة
    ومنذ القرن الثامن عشر وبعده، أصبحت الدول الإسلامية تتهاوى الواحدة تلو الأخرى تحت مطارق الاستعمار الغربي الناشيء. وتم إيجاد نخبة مختارة في كل بلد مسلم تحت الاستعمار ودربت هذه النخبة لخدمة المستعمرين مقابل ما يحصلون على منافع خاصة بهم. وهكذا وجدت طبقة الواحد بالمائة في هذه المستعمرات وباتت مصالحها ومصالح المستعمر وقوانينه واحدة لا تتجزأ. وفي الوقت نفسه، كانت هذه المصالح، بطبيعة الحال، مختلفة عن مصالح الشعوب. أما في النظام الاستعماري الجديد، عندما أصبح النمط القديم من الاستعمار باهظ التكلفة، فقد اعتنق الغرب مبدأ الاستعمار غير المنظور؛ حيث منحت المستعمرات استقلالها وقام الغرب بتنصيب تلك النخبة التي قاموا بإعدادها وتعيين أفرادها قادة وحكاماً للبلدان المستقلة الجديدة. ومن خلال حرية تحرك رؤوس الأموال والسلع، استحوذ المستعمرون الجدد على القطاعات الصناعية والمالية والشركات الأخرى في المستعمرات السابقة عن طريق الشركات متعددة الجنسيات التابعة لهم.
    لجأت بعض أنظمة الحكم العلمانية الإسلامية، المنتخبة أو المدعومة من قبل الغرب، إلى ربط العلمانية بالهجمات الشرسة والوحشية ضد الإسلام نفسه. فقد أغلق كمال أتاتورك المدارس الإسلامية ، وذهب إلى أبعد من ذلك عندما فرض على الرجال والنساء أن يرتدوا الزي الأوروبي. وقبله قام محمد علي في مصر بتجريد رجال الدين من مخصصاتهم المالية. وعلى هذا النحو، حرم رضا شاه بهلوي في إيران المؤسسات الدينية من التبرعات والمخصصات واستبدل الشريعة بنظام مدني، على نحو ما فعل أتاتورك في تركيا العلمانية. ولم يقف الأمر عند هذا الحد، بل وصل به غِيُّه إلى منع أداء فريضة الحج، وهو أحد أركان الإسلام. أما ابنه محمد رضا شاه فقد كان يكن للإسلام أقسى ضروب الحقد والعداء وبذل قصارى جهده ليعيد نشر الثقافة الفارسية كما كانت عليه قبل الإسلام،. وننتقل إلى الحبيب بورقيبه الذي قام هو الآخر بتغيير الشريعة الإسلامية ليحولها إلى نظام مدني وصرّح بأن صيام شهر رمضان يعطل العملية الإنتاجية ويعوق تقدمها، وما كان منه إلا أن شرب على رؤوس الأشهاد نخب التخلي عن صيام شهر رمضان. وتعتبر العلمانية العدوانية للجنرال الباكستاني محمد أيوب خان مثالاً صريحاً آخر على النكهة المعادية للإسلام التي تمتاز بها العلمانية التي سادت في الدول الإسلامية. فقد قام محمد أيوب خان بتأميم الاوقاف الإسلامية وفَرَضَ قيوداً صارمة في التعليم المدرسي واعتناق نظام علماني قانوني.
    مثل هؤلاء كانوا هم الحكام الذين دربوا أثناء فترة الحكم الاستعماري، وجرى تلميعهم وصقلهم ليكونوا الحكام الجدد للدول الإسلامية المستقلة حديثاً. وأصبح الإسلام العلماني على شاكلة إسلام أتاتورك، هو الأجندة الرسمية الحالية المفضلة للإسلام الأميركي الذي يروق للولايات المتحدة، فهي التي تقرر الآن أي المؤسسات تعتبر إرهابية، وذلك بشكل فرضي ودون أن تقدم أي تعريف لمصطلح الإرهاب. لقد صرح ولفويتز (Wolfowitz) أن الإسلام العلماني الذي أسسه أتاتورك هو نفسه نموذج الإسلام الذي تريد الولايات المتحدة أن تراه مطبقاً في الدول الإسلامية.
    ولكي تطبق الولايات المتحدة عولمتها الاقتصادية والثقافية كان لزاما توحيد الأنظمة العالمية بنظام رأسمالي واحد يقف الاسلام وأتباعه الذين يشكلون ربع البشرية ويجلسون فوق أهم مصادرها الطبيعية وهو النفط ، فقرر المحافظون الجدد الصهاينة شن حرب قالوا إنها ستكون طويلة لعشرات السنين وإخترعوا حرب ارهابهم التي أسموها حرباً على الارهاب هدفها الحقيقي هو تغيير كافة المفاهيم الاسلامية التي تتناقض مع رأسماليتهم.
    وتقول آرمسترونغ في قولها: “إن الإعلام الغربي يثير انطباعات بأن التشدد والتزمت الديني الذي يتسم بالعنف ويسمى {التعصب} هو ظاهرة إسلامية بحتة” لكن الحقيقة هي أن التعصب “ظاهرة عالمية طفت على السطح في كل الأديان الرئيسية… فهناك تعصب يهودي، وتعصب مسيحي، وتعصب هندوسي، وتعصب بوذي بل وتعصب كونفوشي”.. وكان أول أشكال التعصب قد ظهر في العالم المسيحي في الولايات المتحدة أوائل القرن العشرين. “وتستطرد آرمسترونغ: “من بين ديانات التوحيد الثلاثة، كان الإسلام آخر الأديان التي ظهر فيها التيار المتعصب… أواخر الستينيات والسبعينيات. وفي ذلك الوقت، كان التعصب قد أخذ من المسيحيين واليهود كل مأخذ…”
    قبل سنة 1979 وقيام الثورة الاسلامية في إيران كانت الادارات الأمريكية تنظر الى المشكلة الاسلامية نظرة أكاديمية وليس كإحدى النقاط المؤثرة على الأمن القومي الامريكي. الأ أن نظرة حكومة الولايات المتحدة للحركات الاسلامية بدأت تتغير بعد الثورة تلك نحو الاعتقاد بأن وصول الإسلاميين إلى السلطة سيجعلهم يتصادمون مع متطلبات السياسه الأمريكية، ومنها الوصول الى الامدادات والمصادر النفطية، وكذلك التعاون العسكري مع بعض دول المنطقة ، وأمن اسرائيل بالاضافة الى مصالح اخرى. كانت ضغوط الولايات المتحدة في تلك الاثناء على الانظمة حينئذ هي تحديث اقتصاد دول المنطقة وبرامج التجارة الحرّه للانخراط في منظومة العولمة الامريكية الاقتصادية والاجتماعية، وأما الاهتمام بحقوق الانسان والديمقراطية فكانت امراَ ثانوياً. ولقد حرصت الانظمة العربية على القيام باعمال تجميلية لا حقيقية بالنسبة للديمقراطية بهدف درء الانتقادات الدولية لا أكثر،ولقد قامت الكثير من تلك الانظمة بالتلاعب بالانتخابات والابقاء على نظام برلماني ضعيف، والسماح بقدر يسير من المعارضة العلنية للانظمة.
    بعد حرب الأيام الستة عام 1967، التي انتصرت فيها إسرائيل بمساعدة كبيرة من الولايات المتحدة واحتلت أراضي ثلاث دول عربية، وربما جزئياً بسبب الحرب، أدرك المسلون أن أنظمة الحكم، في فترة ما بعد الاستعمار، والتي انشأها وثبتها الغرب قبل أن يغادرها شكلا لا مضمونا، قد فشلت فشلا ذريعا. لقد كانت تلك الأنظمة الحاكمة وجنرالاتها مستبدين بالشعوب أيما استبداد، ولكنهم كانوا أكثر جبنا من أن يشنوا حربا. كانوا “أسدٌ عليّ وفي الحروب نعامة”.. وشهد المسلون كيف أن الغرب يمارس نفاقه عن طريق دعوته للديمقراطية بينما هو يقوم بخلق ومساندة أقسى وأعنف الأنظمة الديكتاتورية في العالم في بلدانهم! وشهدوا أيضاً لهاث أوروبا وراء سوق مشتركة أدت إلى وحدة باسم الاتحاد الأوروبي بين دول تتكلم بلغات مختلفة وتعتنق معتقدات مختلفة وتتفاوت في تاريخها وثقافاتها. وفي حين خاضت معظم تلك الدول الأوروبية أسوأ الحروب العالمية فإن وحدتها من جديد كانت أمراً رغب به الغرب فتم ذلك. لكن الغرب لا يسمح باتحاد أو توحد العالم العربي ودويلاته التي رسم الغرب خارطتها بعد الحرب العالمية الأولى.
    لقد شاهد المسلمون بأم أعينهم كيف تتفاوت الثروة في مجتمعاتهم أكثر فأكثر، وأن مصادرهم الطبيعية وعائداتها تنتقل إلى أيدي “القلة المتنفذة” من أبناء جلدتهم والتي “تسلمها” بدورها إلى ” القلة الغربية” على هيئة ودائع يمكن أن تتعرض إلى التآكل أو التجميد أو، في أفضل الأحوال، إلى استثمارات تفضي إلى ثراء الآخرين بينما دولهم تصرخ بأعلى صوتها طلبا للاستثمارات والمشاريع.
    وبما أن العالم أجمع بات شاهداً على الغرب وقيمه ومادياته بكل صورها وأشكالها، فإن المسلمين، شأنهم في ذلك شأن أتباع باقي الأديان، قد رجعوا إلى دينهم وروحانيتهم، ففي الإسلام سيجدون خلاصهم لأن ما يريد المسلمون أن يشاهدوه في مجتمعاتهم هو ما ينادي به الإسلام: العدل، المساواة، التوزيع العادل للثروات وأن يكونوا هم أسياد أنفسهم.
    علينا أن نعلم أن الارهاب و التعصب الديني قد خُتِم بختم “صنع في أميركا”، فأول حرب بين الحضارات وفقاً لهنتنغتون كانت الحرب السوفييتية – الأفغانية ما بين عامي 1979-1989. ويقول هنتنغتون: “بالنسبة للأميركيين، كانت هزيمة السوفييت إثباتاً وتبريراً لعقيدة ريغان المتمثلة بتشجيع المقاومة المسلحة للأنظمة الشيوعية وإذلالاً مؤكداً للسوفييت مقارنة مع ما عاناه الأميركيون في فيتنام. لقد كانت أيضا هزيمة انتشرت عواقبها في المجتمع السوفييتي ومؤسساته السياسية وساهمت بشكل عظيم في تفكك وانهيار الإمبراطورية السوفييتية.” لقد اعلنت الولايات المتحدة، من خلال وكلائها في الدول المسلمة، الجهاد وشجعت المسلمين على شن حرب مقدسة ضد السوفييت باعتبارهم يحتلون أرضاً مسلمة . ونسوا أن فلسطين هي ايضاً هي دولة مسلمة محتلة بها اولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين. وقد تم تسخير 25 ألف متطوع لهذه الحرب من العديد من الدول المسلمة . كان أسامة بن لادن واحداً منهم. لقد أدارت وكالة الاستخبارات المركزية CIA تلك الحرب، أما حلقة الوصل التي تولت التدريب الميداني فكانت وكالة الاستخبارات الداخلية الباكستانية ذات الصلة ب CIA، وتولت بعض دول البترودولار العربية تمويل هذه الحرب، بينما كانت عملية تجنيد المتطوعين مسؤولية وكالات الاستخبارات في الدول الإسلامية ذات الصلة ب CIA.
    وكان المتطوعون في مجملهم من المسلمين المخلصين، الذين لم تنقصهم السذاجة في بعض الأحيان، إلى جانب بعض المسلمين من المتطوعين الذين آثروا إخوانهم الأفغان على أنفسهم معتقدين بذلك أنهم يؤدون واجب الجهاد بقتال السوفييت الملحدين الذين احتلوا بلداً مسلماً. ولم يكونوا يعلمون بأنهم يحاربون بالوكالة عن الولايات المتحدة. “مابين عامي 1984 و 1986، دفعت أحدى دول الخليج 525 مليون دولار للمقاومة الأفغانية. وفي عام 1989، وافقوا على دفع 61% من إجمالي مبلغ 715 مليون دولار، أي حوالي 436 مليون دولار.” وقامت باكستان بتوفير القواعد الخارجية اللازمة للمقاومة والدعم اللوجستي والاستخباراتي وغيرهما. وتم تجنيد وتدريب وإلهام وتمويل أسامة بن لادن وغيره من أعضاء القاعدة (فيما بعد) والتحكم فيهم أثناء الحرب الأفغانية تحت رعاية الولايات المتحدة، ومؤسسات الأمن القومي فيها.




    رابط تحميل الكتاب


    كتاب “محمد.. سيرة حياة نبي” كارين آرمسترونغ:


    ظƒطھط§ط¨ “ظ…ط*ظ…ط¯.. ط³ظٹط±ط© ط*ظٹط§ط© ظ†ط¨ظٹâ€‌ ظƒط§ط±ظٹظ† ط¢ط±ظ…ط³طھط±ظˆظ†ط؛:

  25. The Following User Says Thank You to متواصل For This Useful Post:


  26. #14
    متداول محترف الصورة الرمزية متواصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    66,505
    Thanks
    54,729
    Thanked 43,276 Times in 23,910 Posts

    افتراضي رد: عدم الاستقرار في العالم عموماً والشرق الاوسط خصوصاً سببه احتلال الصهيونية العالمي

    ارهاب دول وافراد الحضارة الغربية هو عنصرٌ اساسيٌ من مكوناتها فهي حضارة مادية عنصرية بطبيعتها.. كانت وستبقى الى أن تزول.. ومجزرة نيوزيلندا ليست الاولى
    March 20, 2019


    د. عبد الحي زلوم
    إن التسامح والتعاطف الغربي ينتهيان عندما يتعلق الأمر بالإسلام. في كتابها المعنون “محمد.. سيرة حياة نبي” , كتبت كارين آرمسترونغ: “في الغرب هناك تاريخ طويل من الشعور بالعداء تجاه الإسلام , وما يزال هذا العداء قائماً وفي تعاظم على جانبي الأطلسي ، لدرجة أن معظم الناس هنا لا تتردد في مهاجمة هذا الدين ، حتى بالرغم من أنهم لا يعرفون سوى القليل عنه”. التحامل على الإسلام هو الذي دفع بالسكرتير العام لحلف شمال الاطلسي للقول عام 1995 بأن الاسلام لا يقل خطورة على الغرب من الشيوعية. وطبقاً للمؤرخ والمفكر صامويل هنتينغتون ” كما جاء في كتابه صراع الحضارات : “خلال الفترة بين 1980ـ 1995 نفذت الولايات المتحدة 17 عملية عسكرية في الشرق الأوسط ، طبقاُ لوزارة الدفاع الأميركية, وكانت جميعها تستهدف المسلمين ، وهو رقم لم يسجله التاريخ العسكري للولايات المتحدة ضد أي شعب من أي حضارة أخرى.”
    اصبح العداء للاسلام والمسلمين حرفةً يستخدمها المتسلقون السياسيون لكسب اصوات 70 مليون صهيوني مسيحي و6 ملايين صهيوني يهودي . ولعل ادارة الرئيس ترامب مثالٌ صارخ على ذلك بما فيها من تصريحات حاقدة وعنصرية اثناء حملة الانتخابات الرئاسية وبما تم اصداره من مراسيم وسياسات او تعيين حاقدين في مناصب قيادية مثل بومبيو وبولتون .
    1- مذبحة نيوزيلندا ليست الاولى:
    جريمة نيوزيلندا ما هي الا نسخة طبق الاصل عن مذبحة باروخ جولدشتاين(طبيب) المستوطن الصهيوني المتعصب الامريكي الذي قاد مذبحة الحرم الإبراهيمي في مدينة الخليل الفلسطينية في ـ 25 فبراير 1994 التي قام بها مع تواطؤ عدد من المحتلين اليهود في حق المصلين ، حيث أطلق النار على المصلين المسلمين في المسجد الإبراهيمي أثناء أدائهم الصلاة فجر يوم جمعة في شهر رمضان ، وقد استشهد 29 مصلياً وجرح 150 آخرين قبل أن ينقض عليه مصلون آخرون ويقتلوه. تم مكافئة هكذا مجرم ببناء قبر اصبح مزاراً للمستوطنين الصهاينة. كذلك قام صهيوني مسيحي استرالي بمحاولة حريق المسجد الاقصى .
    لكن ماذا عن المذابح والجرائم الجماعية وارهاب الدول . أليس ارهاب الغرب ووكلاءه وقتل 400 الف سوري هو جريمة ضد الانسانية ؟ أليس احتلال العراق وقتل ما يزيد عن نصف مليون وتشريد مليون آخر بما فيهم العلماء والمهنيون جريمة ؟ أليس تجويع 20 مليون يمني جريمة ضد الانسانية ؟ هذه هي الولايات المتحدة منذ ايام كريستوفر كولومبوس الى دونالد ترامب . ألم تقم المدنية الغربية على العبودية والاستعمار كما يقول البروفيسور رونالد ديفيس Ronald Davis من جامعة ولاية كاليفورنيا في نورث ريدج North Ridge “لا نبالغ حيث نقول إن الأرباح التي نتجت عن نظام وتجارة الرقيق من 1600 وحتى 1860 قد ساهمت إلى حد كبير في بروز الغرب في غرب أوروبا والولايات المتحدة كالقوى المهيمنة على العالم”.
    2- إنه صراع حضارات:
    ينتفض مغسولوا الدماغ والمنبطحون العرب والمسلمون حينما يتمُ تسمية الاشياء بأسمائها . وعندما نقول أن مشكلة النظام الرأسمالي الصهيوامريكي ودينه هو المال بأنه نظامٌ معاد للإسلام بطبيعته سيقولون لك لكنهم أنظمة علمانية ! لكن الحقيقة فاضحةٌ لمن يريد أن يسعى اليها . فهذا صامويل هنتنغتون والذي يأتي من صلب النظام اليهومسيحي الأمريكي البروتستيني ، بالإضافة إلى كونه أستاذاً في جامعة هارفارد ، يصرح على رؤوس الاشهاد في كتابه “صراع الحضارات” كما جاء في ص 217: “المشكلة الحقيقية للغرب هي ليست الأصولية الإسلامية، إنه الإسلام . هذا الدين ذو الحضارة المختلفة ، والذي يتيقّن معتنقوه من تفوقهم الحضاري في وقت هم محبطون فيه من قلة نفوذهم . ليست مشكلة الإسلام والمسلمين هي وكالة المخابرات المركزية ولا وزارة الدفاع الأمريكية ، المشكلة لهم هي في الغرب ذي الحضارة المختلفة ، وشعوبه المقتنعة هي الأخرى بعالمية حضارتها ، مع اعتقادهم بضرورة نشر هذه الحضارة في ارجاء المعمورة كافة . هذه هي عناصر الصراع بين الإسلام والغرب “.
    3- الفكر الصهيوأمريكي هو فكر نازي:
    اذا كانت النازية تُعتبر شراً لانها تدّعي تفوق العنصر الالماني على بقية شعوب العالم فإن الثقافة اليهومسيحية البروتستنية قد أخذت من اليهودية نفس الخصوصية بتفوق الشعب اليهودي على العالم بكافة شعوبه . بل ان الولايات المتحدة عللت تدخلاتها في شؤون الاخرين بإعتباره حقاً لها لان الله قد منحها خصوصية (American exceptionalism) انتقدها المفكرون الامريكيون الاحرار امثال نعوم تشومسكي و هوارد زن وهي ما تسمى ايضاً Manifest Destiny . وتمت كافة الفضائع والحروب تحت أسمى الاسماء والمسميات.
    إن ممارسات الصهاينة بفلسطين هي اكبر دليل على نازية هذا الفكر فهو يغتصب ارضاً ليس له ويقتل الشعب الفلسطيني افراداً وجماعات ويحاصر مليوني مواطن مانعاً عنه الماء والدواء وأساسيات الحياة. أليس كل هذا نازيةً تفوق نازية هتلر ؟ واليس من يساند هذه النازية هو أقبح واكثر كفراً ونازيةً ؟
    4- الصهيوأمريكية واتباعها في إنحدار والى زوال:
    يعتقد البعض بأن النظام الرأسمالي بقيادة الولايات المتحدة سينهار وأن حرباً عالميةً مدمرة ستنشب سنة 2020 سينتج عنها نظام عالمي جديد .
    عندما سألني بعض الاصدقاء عن رأيي في ذلك اجبته بأني اوافق على أن الامبراطورية الامريكية ونظام عولمتها هي في إنحدار، وان نظامها الاقتصادي والمالي قد انتهت صلاحيته . أما أن حربا عالمية ثالثة ستدور سنة 2020 فرايي أن الحرب العالمية الثالثة قد انتهت بنهاية الحرب الباردة وانهيار الاتحاد السوفياتي وأن الحرب العالمية الرابعة كما سماها جيمس وولسي مدير وكالة المخابرات المركزية الاسبق هي الحرب ضد الاسلام وحضارته وشعوبه وهي كما وصفها وولسي نفسه بأنها حرب اجيال وما زالت مستعرة . وأعتقد أن الحرب الخامسة قد بدأت بين دول البريكس وتأخذ شكل الحروب بالوكالة في أغلب الاحيان وفي الاصالة في بعضها، وأن احتلال العراق والحرب على الدولة السورية هما من حلقات هذه الحرب . كافة عناصر انهيار الامبراطوريات كما كتبها بول كيندي تنطبق تماماً على الامبراطورية الامريكية . لا أظن أن حرباً عالميةً بين محور الدول الناشئة والمتحدية للاحادية الامريكية ستنشب ليس لان اخلاقيات الولايات المتحدة وصنائعها ستمنع ذلك . آخر حروب الانغلوسكسون المتمثلة بالمحور الامريكي والبريطاني في الحرب العالمية الثانية قتلت ما يزيد عن 55 مليون من البشر . الفرق الوحيد هو ان تلك الحرب كانت بعيدة عن اراضي الولايات المتحدة التي كان يحميها محيطان . أما اليوم فهناك التدمير المتبادل وستكون القارة الامريكية هدفاً يجعل اصحابها يفكرون الف مرة قبل الدخول في مثل هذه المغامرة. ستستعر هذه الحروب بالوكالة والحروب المحدودة بالاصالة بأهداف محددة .
    كان الفصل الرابع عشر من كتابي (حروب البترول الصليبية) الصادر سنة 2005 عنوانه (الامبراطورية الامريكية: نهايتها بسكتة قلبية اقتصادية). واغلب الظن أن انهيارها سيكون من الداخل وأن التآلف العنصري الذي أوصل ترامب الى الحكم هو بداية مثل هذا الانهيار .
    5- ماذا عن امريكا الصغرى (اسرائيل)؟ إنها حتماً الى زوال:
    سيكون صادماً للبعض بأن اسرائيل الى زوال في وقت وصلت عربدتها الى السماء . فاليوم تدعمها الولايات المتحدة بلا تحفظ بل ويدير نتنياهو الثلاثي الصهيوني اليهودي كوشنر – جريت بلات- فريدمان . وهناك مشروع لتصفية القضية الفلسطينية وافق عليه النظام الرسمي العربي والذي ساهم اساساً في تواطئه الى ترسيخ ذلك الكيان. ولقد قبلت منظومة النظام الرسمي العربي ان تكون (اسرائيل) اليوم هي مرجعيتها بدلاً من الولايات المتحدة بل وأن تكون حاميتها ضد خطر وهمي يهدد أنظمة تلك الدول . لكن اوباما قال ان الخطر على تلك الانظمة هو من داخلها نتيجة سوء توزيع الثورة والبطالة والفقر .
    لعل أهم ما يدفعني الى الايمان الى حد اليقين بزوال هذا الكيان هو تحوله العميق والمتسارع الى التطرف يوماً بعد يوم وسنة بعد سنة وسيثبت التاريخ أن نتنياهو كان العدو الاول لهذا الكيان . اصبح الكيان الصهيوني نظام ابرتيد بشكلٍ لن يزول الا بزوال الكيان نفسه كما أنه اسقط ورقة التوت عن النظام الرسمي العربي وكشف المستور.
    6- كلاب الاثر وكلاب البشر وراء بطل سلفيت (الشهيد عمر ابو ليلى):
    جاء رجل ولا كل الرجال وحيدا بمفرده الا من ايمانه القوي بالله وبقضيته حاملا روحه بيد وسكيناً في يد وعنده رسائل. اولها الى الكيان المحتل المغتصب وهي أنه اوهى من بيوت العنكبوت وان فلسطين لها شعبها المقاوم لا ينسى وطنه وان المحتل الصهيوني هو جبان مهما كان مدججاً بالسلاح. ولد هذا البطل في ظل الاحتلال واخذ هذا المقاوم سلاحه من عدوٍ جبان يستأسد فقط على انظمة أكثر منه جبناً ، هي في الحروب نعامة تستأسد هي الاخرى فقط على شعوبها. لم ينقص هذا المجاهد الشاب لا الحيلة ولا الوسيلة فبعد ان قتل جندياً جباناً استولى هذا المجاهد على سياره مستوطن مذعور ترك سيارته هاربا طالبا الغنيمة بالسلامة. قاد المجاهد تلك السيارة الى مفترق طرق اخر ليقتل جنوداً جبناء اخرين مع ثلة من اللصوص المستوطنين. ثم يختفي هذا البطل . اما رسالته الثانية فكانت لسلطة رام الله ليبين لهم هول الجريمة التي يرتكبها عملاء الاحتلال المرتزقة ممن يعتبرون حماية الإحتلال امراً مقدساً! ارسل الاحتلال طائراته بحثا عن هذا المجاهد الاسطوره وكذلك كلاب الاثر وارسل حراس الاحتلال كلابهم من البشر. اما رسالة هذا المجاهد الأسطورة الثالثة فهي الى الانظمة العميلة بانهم وصفقة قرنهم الى مزبلة التاريخ. أعطى اللورد بلفور كما يقولون وعداً ممن لا يملك الى من لا يستحق. وأعطى النظام الرسمي العربي ما أعطاه بلفور مع ما تبقى من كرامتهم. أما الرسالة الرابعة فهي لكل من يريد ان يرى وان يسمع بأن فجراً جديداً قد بزغ وان المقاومة الصاعدة هي الطريق الوحيد للتحرير.
    رحم الله الشهيد وأدخله فسيح جناته …


    رابط تحميل الكتاب


    كتاب صراع الحضارات :
    صامويل هنتنجتون


    ظƒطھط§ط¨ طµط±ط§ط¹ ط§ظ„ط*ط¶ط§ط±ط§طھ : طµط§ظ…ظˆظٹظ„ ظ‡ظ†طھظ†ط¬طھظˆظ†

  27. The Following User Says Thank You to متواصل For This Useful Post:


  28. #15
    متداول محترف الصورة الرمزية متواصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    66,505
    Thanks
    54,729
    Thanked 43,276 Times in 23,910 Posts

    افتراضي رد: عدم الاستقرار في العالم عموماً والشرق الاوسط خصوصاً سببه احتلال الصهيونية العالمي

    هل يستطيع الاردن أن يحافظ على ثوابته مع بيت ابيض اصبح مستوطنةً يديرها نتنياهو والذي يقود حزباً شعاره للاردن ضفتان.. هذه لنا وكذلك الاخرى؟ العالم على فوهة بركان ومنطقتنا تواجه صفقة “اسرائيل الكبرى”

    March 24, 2019


    د. عبد الحي زلوم

    قال جورج دبليو بوش بعد انتهاء غزوه للعراق بحوالي شهر :”انتهت المهمة” مع انها لم تنتهي! لكن لو قال ترامب ان مهام الدول الوظيفية لسايكس بيكو قد انتهت بعد مئة سنة من اداء مهامها التي اوكلت لها بنجاح فقد يكون صدق ولو مرة واحدة بحياته. إحدى الوظائف كانت اعادة العالم العربي الواحد الى دويلات قبائل وعوائل وقد تحقق ذلك بإمتياز . وأحد هذه الوظائف كان زرعُ كيانٌ استيطان دخيل في فلسطين يكون جزءاً من منظومة سايكس بيكو وقد تحقق ذلك بنجاح الدول التي تمردت على دورها الوظيفي كانت ايران والعراق وسوريا فتمّ اعتبارها دولاً مارقةً. وما نراه اليوم هو مجموعة من محاولات اعادتها الى بيت الطاعة الامريكي تحت هذا المسمى وذاك . كذلك هناك اليوم دورٌ وظيفي جديد للدول التي ما زالت تحت عباءة الهيمنة الصهيوامريكية. كانت مرجعيتهم الولايات المتحدة فأصبحت اليوم مرجعيتهم هو الكيان الصهيوني في فلسطين.

    وانتهى دور تكوين الكيان الصهيوني من مشروع الى كيان لينتقل الى “دور اسرائيل الكبرى ” . ولا نقول ذلك على سبيل المبالغة فقد بدأ انشاء هذه الاسرائيل الكبرى منذ سنوات وما حلف عرب وارسو الجديد سوى مشيخات فيالامبراطورية الجديدة لاسرائيل الكبرى . نحن في عالم افتراضي اصبح الهاتف الذكي مكتباً افتراضياً في جيب حامله. واصبح لمشيخة ان تظن نفسها امبراطورية افتراضية تدير اكبر دول العالم العربي أو اصغره. والامبراطورية الافتراضية هي التي تفرض هيمنتها السياسية على حدودها الافتراضية وكذلك هيمنتها الامنية ثم هيمنتها الاقتصادية وقد تحقق كل ذلك. واذا اُريدَ لاكبر دولة عربية أن تغلق حدودها لتحاصر شعباً عربياً آخر محاصراً في فلسطين فسمعاً وطاعة . واذا اريد لاغنى دولة عربية أو دول عربية تمويل الخراب والدمار في الدول العربية المركزية كسوريا والعراق فالسمع والطاعة . واذا اريد تجفيف المساعدات عللى بلد كالاردن لزيادة الضغوط عليه فسمعاً وطاعة. واذا اريد أن يتم التطبيع الاقتصادي وبيع الغاز الفلسطيني المسروق لدول الجوار فالسمع والطاعة حتى ولو كان ذلك يعني أن كل انواع الحياة من صناعة او زراعة قد اصبحت بيد عدو, فالسمع والطاعة . أما مشروع سكك الحديد بين حيفا ومنابع النفط في الخليج المقترح فإنه يسير فوق خارطة اسرائيل الكبرى وسيمكن نقل ليس البضائع ولكن القوات الاسرائيلية خلال ساعتين ونصف من حيفا الى الخليج. اذن عناصر امبراطورية اسرائيل الكبرى الافتراضية قد اصبحت مكتملة الاركان .ايها الاخوة في الخليج لا أتمنى أن يأتي اليوم الذي تقولون فيه ( لقد أُكلنا يوم أُكل الثور الابيض)…

    السؤال هنا هل تستطيع دولة ذات امكانيات مادية وبشرية محدودة كالاردن أن تقف مقابل هذا الطوفان؟ الجواب : لا تستطيع ذلك لوحدها لكنها تستطيع تحقيقه بالتحالف مع آخرين قد قرروا ان يخرجوا من بيت الطاعة الصهيوامريكيه وهم كثر هذه الايام . وليس الخروج من الحمام كالدخول اليه ولكن ايضاً مع أن كلفة الخروج ستكون عاليةً لكن كلفة البقاء ستكون اعلى بكثير إن لم تكن مهمة مستحيلة , فالمطلوب الوظيفي الجديد من الاردن يختلف تماماً مع الف باء الثوابت الوطنية التي حددتها الدولة الاردنية.

    يشوب العالم اليوم حالة عدم استقرار غير مسبوقة حتى اثناء الحرب الباردة . وأحد اهم هذه الاسباب هو الانقسام الداخلي العميق داخل الولايات المتحدة ما بين الدولة العميقة التي تبنت العولمة كمنهجها السياسي والاقتصادي لان فوائدها كلها تصبُ في جيوبها ، وهي فئة لا تتجاوز الواحد بالمئة اكثرها من الصهاينة اليهود والمسيحين ,وبين بقية الشعب الامريكي الذي قاسى وخسر بالمجمل من العولمة وتأثيراتها على الوضع الاقتصادي والبنية التحتية داخل الولايات المتحدة . فتمثل هذا الانقسام بتجمع المغلوبين على امرهم والسائرين على غير هدى فجاؤوا بدونالد ترامب لإنه ادعى انه ضد العولمة وانظمتها فكانوا كالمُستَجيرِ مِنَ الرَّمضاءِ بالنّارِ. كذلك فقد تكونت دولٌ عديدةٌ رافضةٌ للاحادية والهيمنة الامريكية المطلقة على العالم وعلى راسها دول البريكس بقيادة روسيا والصين .

    التعصب الاعمى والضيق لفئة الواحد بالمائة الامريكية الصهيوامريكية قاد ويقود الولايات المتحدة الى غير مصالح شعبها.

    في المقابل خرجت بعض دول منطقتنا عن بيت الطاعة الامريكية إما كلياً(كإيران) أو جزئياً(كسوريا وتركيا وحتى العراق) .إن الحروب بالوكالة ضد الدول الخارجة عن بيت الطاعة الامريكي هي أحد اسباب عدم الاستقرار في منطقتنا .

    السؤال هل يستطيع الاردن أن يقف لوحده على الحياد ؟ الجواب قطعاً لا والجواب ايضاً أن التبعية للولايات المتحدة ليس قضاءً ولا قدراً . فسياسة الصهيوأمريكيون المحافظون الجدد والقدامى قد لخصها في هذا الموضوع جورج دبليو بوش ب خمس كلمات :”من ليس معنا فهو ضدنا” وبذلك اصبح الاختيار واجباً بالرغم من صعوبة نتائجه . فإن القبول بالبقاء في بيت الطاعة الامريكي أو الخروج منه لم يعد خياراً بل ضرورة. ويبدو أن الخروج منه بالرغم من صعوبته هو الخيار الوطني والوحيد الذي سيلتحم الشعب مع قيادته التحاماً غير مسبوق مما يزيد من قوة الحاكم والمحكوم للوقوف أمام تحديات واضحةً ضدهما معاً.

    إن مجرد الانضام الى المعسكر الرافض لمشروع اسرائيل الكبرى كمحور المقاومة ، (ولا اعني بمفهومها العربي فقط وإنما بمفهومها العالمي الذي يضمُ الدول الرافضة للاحادية الصهيوامريكية بما فيها دول عظمى كروسيا والصين) سيكون زلزالاً يثبت بأن الاردن في حال استعمل كافة نقاط قوته هو اكبر بكثير من حجمه . ويبدو في حساب الارباح والخسائر أن هذا هو الخيار الصحيح . ففي مثل هذا الخيار تكاملٌ اقتصادي يفتح الافاق لاسواقٍ كبرى للاردن ويأمنُ لها مصادر طاقةٍ قد تكون بكلفة منخفضةٍ مما يقلص من العجوزات بالاضافة الى أنه تحالفٌ أكثر موضوعية من الناحية الحضارية العربية الاسلامية من التبعية للحضارة الصهيوامريكية. ولما لا نتعلم من تركيا السُنية مع ايران الشيعية ، وتقاطع مصالح ايران الشيعية مع الصين الوثنية وروسيا الارذودكسية (مع الاعتذار على استعمال هذه اللغة الطائفية البغيضة).

    السياسة الصهيوأمريكية في منطقتنا تعتمد على الحروب بالوكالة لا بالاصالة . اعتاد الكيان المحتل على أن تكون الحروب خارج حدوده وفي اي حرب قادمة ستكون كل بقعة من ارضه المحتلة هدفاً. كذلك فإن جيشه الشعبي يعتمد على الحروب القصيرة وستكون الحروب القادمة حروب مقاومة طويلة لا يقوى عليها مما سيشجع الهجرة المعاكسة زرافات ووحداناً . كذلك فالولايات المتحدة بشكل عام تسعى الى سحب قواتها من الخارج كما تفعل دوما الامبراطوريات في طور انحدارها وهي تعلم أن اي مواجهة ساخنة مع ايران ومحورها فإن اساطيلها في الخليج وقواعدها فوق ابار نفط الخليج ستكون عرضة الى خسائر فادحة . كما أن اغلاق مضيق هرمز وتدمير منشآت الانتاج في دول التحالف الخليجي الامريكي سينتج عنه خللٌ اقتصادي قد يودي بالنظام الرأسمالي برمته .

    واذا اراد الاردن الخروج من بيت الطاعة الامريكي فمشوار الاف ميل يبدأ بخطوة وفي هذه الحالة فالخطوة هي الغاء اتفاقية الغاز الفلسطيني المسروق. وهنا يأتي دور مجلس النواب الاردني ليمارس الكثير من اقواله بشيئ من الافعال .



  29. The Following User Says Thank You to متواصل For This Useful Post:


صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مؤتمرون: الساد والزرق والسكري اسباب العمى في العالم النامي.. تقرير تلفزيوني
    بواسطة متواصل في المنتدى الصـحــــة والـغـــــذاء
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-18-2015, 09:43 PM
  2. اختلال العالم
    بواسطة AnAs في المنتدى الأسهم الأردنية Amman Stock
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-04-2011, 12:43 AM
  3. " هارتس " : هتلر كان اداة بيد الصهيونية العالمية
    بواسطة سعد 300 في المنتدى الأخبــــــــار السياسية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-24-2010, 01:58 AM
  4. كرايسلر لا تتوقع تخفيضات كبيرة في الوظائف في افريقيا والشرق الاوسط
    بواسطة mahmoud_asad في المنتدى الإقتصاد العالمي World Economy
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-19-2009, 09:53 AM
  5. النفط يرتفع متجاوزا 50 دولارا بسبب الغاز الروسي والشرق الاوسط
    بواسطة mahmoud_asad في المنتدى أسواق العملات Forex Markets
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 01-06-2009, 11:28 PM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

المواضيع و المشاركات الموجودة في موقع خبراء الأسهم لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع ، و إنما تعبر عن رأي كاتبيها. و ادارة الموقع غير مسؤولة عن صحة أية بيانات أو توصيات مقدمة من خلال الموقع .

BACK TO TOP