إقبال الرجال على عيادات التجميل يرفع الأرباح 50 %


«الاقتصادية»


أكد مشاركون في مؤتمر دولي في دبي أن الرجال باتوا ينافسون النساء في الإقبال على عيادات التجميل في المنطقة العربية، لافتين إلى أن هذا الإقبال رفع أرباح وعائدات عيادات التجميل بنسبة 50 في المائة.
وأوضح المشاركون، في المؤتمر الدولي لجراحة التجميل والترميم الذي انطلق أمس في دبي، أن الرجال يطلبون عمليات تجميل تتعلق بشفط الدهون وتقسيمة عضلات البطن وتحسين شكل الجسم، إلى جانب عمليات تجميل الأنف والوجه بشكل عام.
ويبحث المؤتمر، الذي يستمر يومين، بمشاركة 23 دولة عربية وأوروبية وآسيوية وأمريكية آخر مستجدات العالم في جراحات التجميل وأحدث التقنيات والأساليب العلاجية والعمليات التكميلية والتجميلية.
ويصاحب المؤتمر معرض لتقنيات جراحة التجميل، يقدم محاضرات للجمهور عن مخاطر التجميل غير المبرر، وكيفية الوقاية من مخاطر التجميل على يد غير المتخصصين.
وقال حميد القطامي مدير عام هيئة الصحة في دبي، إن المؤتمر يأتي في وقت يشهد فيه العالم حركة نشطة وتطورات متلاحقة في جراحات التجميل تصاحبها طفرات سريعة في حجم الطلب على مثل هذه العمليات التي استحوذت على اهتمام الأفراد والمجتمعات وباتت تشكل تخصصا طبيا هو الأكثر حيوية بين جميع التخصصات الأخرى.
وأشار إلى أن جراحات التجميل والترميم تمثل أحد التخصصات الطبية المهمة التي تسعى الهيئة وتعمل لتكون لمدينة دبي بصمة واضحة فيها، وذلك تعزيزا لهدف استقطاب أكثر من 500 ألف سائح صحي إلى دبي بحلول عام 2020 وفق رؤى مدينة دبي وتطلعاتها لتصدر خريطة السياحة الصحية.