المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : "عرب 48" يتصدون لمسيرة اليمين الإسرائيلي بـ"الأحذية"



Abu Ibrahim
07-26-2009, 11:14 PM
"عرب 48" يتصدون لمسيرة اليمين الإسرائيلي بـ"الأحذية"


http://arabic.cnn.com/2009/middle_east/7/26/rahat.israel/st.rahat.israel.gi.jpg_-1_-1.jpg

عرب النقب يرفعون أحذيتهم احتجاجاً على مسيرة اليمين الإسرائيلي


http://i2.cdn.turner.com/cnn/.element/img/2.0/mosaic/base_skins/baseplate/corner_wire_BL.gif



القدس (CNN)-- تحولت مدينة "راهط" الواقعة في منطقة "النقب" بجنوب إسرائيل إلى ما يشبه ساحة حرب الأحد، حيث شهدت انتشار ما يزيد على ألف عنصر من أفراد الشرطة، لمنع مصادمات كانت وشيكة بين متظاهرين يمثلون اليمين "المتشدد"، وآلاف العرب الذين يعيشون في المدينة.
ورفع سكان "راهط" من "عرب 48" أحذيتهم في وجه مسيرة اليمين الإسرائيلي، التي وصفوها بـ"الاستفزازية" و"الفاشية"، والتي تهدف إلى منع العائلات العربية من بناء منازل لها في المدينة، التي يغلب على سكانها الطابع البدوي، بدون تصريح من السلطات الإسرائيلية المختصة.
ووصل نحو 25 شخصاً ممن يمثلون تيار اليمين "المتطرف"، من بينهم عضو الكنيست ميخائيل بن آري، إلى "راهط" صباح الأحد، في حافلتين وسط إجراءات أمنية مشددة، وسمحت لهم السلطات بتنظيم مسيرة قصيرة في أحد أطراف المدينة، بعيداً عن مركز المدينة، الذي كان آلاف من سكانها يحتشدون فيه.

وقال باروخ مارزل، المسؤول السابق بحركة "كاخ" التي تحظر السلطات الإسرائيلية نشاطها بسبب توجهاتها العنصرية: "إنهم (العرب) يستغلون أرض دولة إسرائيل دون الحصول على إذن من السلطات المعنية، ويقومون بالبناء على التلال يميناً ويساراً، كما هو واضح للعيان."
من جانبه وصف بن آري، الذي يمثل "حزب الاتحاد القومي" اليميني، استمرار البدو في عمليات البناء على التلال في "راهط"، في الوقت الذي يتم فيه إزالة مستوطنات اليهود في الضفة الغربية، أمراً يكشف عن "تفرقة عنصرية."
وفي المقابل، ذكر العضو العربي في الكنيست، طلب الصانع، وهو أحد الداعين للمظاهرة المضادة لسكان المدينة من البدو، لـCNN: "لقد طلبنا من الناس التزام الهدوء، نحن لسنا ضد الشرطة، نحن فقط ضد هؤلاء الذين يروجون لطرد العرب من منازلهم."
إلى ذلك، نقل موقع "عرب 48" الإلكتروني أن الآلاف من مدينة راهط والنقب، إلى جانب وفود من الجليل والمثلث، شاركوا في تظاهرة حاشدة للتصدي لمسيرة "اليمين العنصري."

وأضاف أن الآلاف تجمهروا في مركز مدينة راهط، وأطلقوا هتافات مناهضة لخطوة اليمين الاستفزازية، ورفع المتظاهرون الأعلام الفلسطينية، وشعارات مناهضة لمسيرة اليمين المتطرف، إلى جانب أحذية لاستقبال المسيرة بها.
وهتف المتظاهرون: "من راهط حتى سخنين.. شعب واحد لا يلين"، و"من النقب حتى الجليل.. من حقنا لا نميل"، "ألف ألف تحية.. لأرض النقب الأبية"، كما ألقيت عدة كلمات تؤكد على رفض "المسيرة العنصرية"، وحملت الشرطة مسؤولية وتبعات قرارها السماح لناشطي اليمين بتنظيم مسيرات في المدن العربية.