المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تقرير: اسرائيل تتجسس على المكالمات الدولية في مصر عبر برج قرب منفذ العوجة



متواصل
02-25-2012, 04:14 AM
تقرير: اسرائيل تتجسس على المكالمات الدولية في مصر عبر برج قرب منفذ العوجة يمثل تهديدا للامن القومي


2012-02-24


http://www.alquds.co.uk/today/24qpt399.jpg






القاهرة ـ 'القدس العربي': كشف التقرير الخاص بالقضية المنظورة أمام محكمة جنايات القاهرة والمتهم فيها الأردني بشار إبراهيم أبو زيد والإسرائيلي الهارب أوفير هراري بتهمة التخابر مع من يعملون لمصلحة دولة أجنبية عن وجود منطقة عسكرية حصينة إسرائيلية تجاه هوائيات شركة موبينيل بزاوية 75 درجة مع برج العوجة ، لافتا إلى أن الارتفاع بالبرج لا يتناسب مع طبيعة المنطقة والتي تبين أنها صحراء وحجم سكانها لا يتجاوز600 شخص.
وقالت الأهرام فى عددها الصادر الجمعة إنها علمت أنه كان قد تم إعداد تقرير شامل عن هذا الملف بشكل عام ومعاينة الأبراج المخالفة التي تم من خلالها تمرير المكالمات الدولية الواردة إلي مصر؛ ومنها إلي إسرائيل الذي كشف عن معلومات وصفتها الجريدة بالخطيرة.
وأوضحت الصحيفة أن موقع البرج يبعد عن منفذ العوجة نحو كيلو مترين وأن ارتفاعه نحو70 مترا ومكون من3 محطات(BTS)، اثنان لشركة المحمول موبينيل(62844 و62845)، وواحد لشركة المحمول فودافون(5183) علي الموقع والبرج نفسيهما.
ولفتت الصحيفة إلى أن ارتفاع البرج وعدد الهوائيات واتجاهاتها لا يتناسب مع طبيعة المنطقة الكائن بها حجم الحركة عليها لأنها منطقة صحراوية نائية لا توجد بها أي مبان ومرتفعة تتطلب ارتفاعا كبيرا للهوائيات أو كثافة سكنية تتطلب العدد الكبير منها ولا يوجد بالمنطقة غير طريق معبر العوجة الذي يتطلب فقط عددا قليلا من الهوائيات بارتفاعات منخفضة وبزاوية90 درجة علي الحدود مع إسرائيل.
وقد حددت الصحيفة أن حجم الدقائق التي تم تمريرها من البرج الثانى للعوجة تصل إلي(18145) دقيقة من إجمالي المكالمات الصادرة منها وأغلبها مكالمات دولية يتم تمريرها من الأرقام نفسها التي تقوم بالتمرير من البرج رقم(62844 و62845)، مما يؤكد أن المكالمات الدولية التي يتم تمريرها من إسرائيل هي المصدر الأساسي للمكالمات الصادرة من أبراج موبينيل منطقة العوجة.
وتطرق الصحيفة إلي مخالفة الأبراج الخاصة بشركة موبينيل لتعليمات الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات بشأن الأبراج الحدودية موضحا أنه عقب ضبط أحد القضايا في العام قبل الماضي والتي تم فيها تمرير المكالمات الدولية من خلال الإنترنت الإسرائيلي لخدمة الـ(VOIP) وباستخدام تغطية شبكات المحمول المصرية والتي تغطي جزء من العمق الإسرائيلي.
ورصدت الصحيفة حجم الضرر نتيجة تمرير المكالمات الدولية من خارج الحدود المصرية وباستخدام الانترنت الإسرائيلي، حيث أكد أنه بحساب عدد دقائق المكالمات الدولية التي تم تمريرها من إسرائيل عن طريق الإنترنت الإسرائيلي وأبراج العوجة وجد أنها تقترب من مليون دقيقة شهريا؛ وهو ما يمثل كما كبيرا من المكالمات الدولية الواردة إلي مصر، حيث أسفرت أيضا عن حدوث ضرر علي الاقتصاد القومي نتيجة لعدم مرور هذه المكالمات خلال البوابات الدولية للشركات المصرية علي قيمة عائد مادي يساوي في المتوسط7.5 سنت أمريكي( لكل دقيقة دولية) تدخل من خلالها إلي مصر, وقد بلغت الخسارة المالية إلي أكثر من345 ألف جنيه خلال الفترة الزمنية التي تمت رصدها.