المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : صندوق جلوبل للأسهم السعودية يحقق عائداً %24.8 و«النور» %36 منذ التأسيس



mahmoud_asad
05-24-2009, 10:33 AM
الأسهم السعودية سجلت عائداً تجاوز %12 خلال السنوات العشر الماضية
صندوق جلوبل للأسهم السعودية يحقق عائداً %24.8 و«النور» %36 منذ التأسيس



زياد عواد





أعلن بيت الاستثمار العالمي السعودية (جلوبل) أنّ أداء صندوقي الأسهم اللذين تديرهما جلوبل في المملكة العربية السعودية، صندوق جلوبل للأسهم السعودية وصندوق جلوبل للأسهم السعودية المتوافق مع الشريعة (النور)، حقّقّا أداءً مميزاً منذ تأسيسهما.

طرحت جلوبل صندوق جلوبل للأسهم السعودية في 31 يناير 2009 بهدف تحقيق النمو في رأس المال على الأمد الطويل ضمن مستويات محسوبة من المخاطر من خلال الاستثمار في أسهم الشركات المدرجة في سوق الأسهم السعودي. وقد حقق الصندوق منذ تأسيسه ولغاية 16 مايو 2009 عوائد بلغت %24.8 متفوقاً على مؤشر السوق السعودي الرئيسي والذي حققّ %22.6.

أمّا صندوق جلوبل للأسهم السعودية المتوافق مع الشريعة (النور)، فقد تأسس في 7 مارس 2009 ويستثمر في أسهم الشركات المدرجة في السوق السعودي والتي تتوافق مع أحكام الشريعة الاسلامية. حقّقّ الصندوق منذ تأسيسه ولغاية 16 مايو 2009 عوائد بلغت %36، يذكر أنّ عدد الصناديق الاستثمارية التي تستثمر في أسهم الشركات المدرجة في المملكة والتي تتوافق مع أحكام الشريعة هي 28 صندوقاً تدار من قبل شركات استثمارية.

وفي معرض تعليقه على هذا الأداء، قال زياد عوّاد، رئيس ادارة الأصول في جلوبل في السعودية، «انّ الأداء الجيد للصناديق يرجع الى المنهج الاستثماري المدعوم بالقدرات البحثية لفريق ادارة الأصول بالاضافة الى الخبرة الواسعة التي يتمتع بها هذا الفريق في الاستثمار في الأسهم المدرجة في السوق السعودية».

أضاف «أثبتت الاستراتيجية الاستثمارية والتي تركز على الاستثمار في الشركات ذات القيمة المضافة نجاحها. يقوم الفريق باجراء تحليلات مفصّلة لاقتناص الفرص الاستثمارية المجزية بهدف تحقيق أداءً أعلى من أداء السوق السعودي. وقد عزّزّ التذبذب في الأسواق المالية وجوب الاعتماد على الاستراتيجيات الاستثمارية السليمة والتي تنتهجها مجموعة ادارة الأصول في جلوبل وكذلك على الالتزام بالاستثمار طويل الأمد».

انّ الاستثمار في الأسهم على المدى الطويل حقق عوائد جيدة مقارنة بفئات الاستثمار الأخرى. فعلى سبيل المثال حققت الأسهم السعودية معدل عائد سنوي تجاوز %12 خلال العشر سنوات الماضية على الرغم من الخسائر الكبيرة التي مني بها السوق السعودي في آخر بضع سنوات.

وعن السوق السعودي قال عوّاد، «ان سوق الأسهم السعودية يتداول حالياً على تقييمات منخفضة ويوفر فرصاً كبيرة لتحقيق عوائد تفوق المعدل على المدى الطويل مستفيداً من الاحتياطي الأجنبي لدى الحكومة، والنظرة الايجابية للاقتصاد الكلّي والدعم الحكومي للاقتصاد من خلال العديد من الاجراءات المالية وخصوصاً التوسع في الانفاق على مشاريع البنية التحتية. واضافة الى ذلك، فان الاقتصاد السعودي مهيأ للاستفادة وبشدة من أي تحسن في الأسواق العالمية وتعزيز أسعار النفط».

وختم عوّاد «نحث المستثمرين على التركيز على الأسس طويلة الأمد في الاقتصاد السعودي والتي لا تزال مفضلة لدى المستثمرين. كما نؤكد أن الاستثمار في الصناديق الاستثمارية المنتقاة بعناية هي وسيلة فعّالة للاستثمار في السوق السعودي على المدى الطويل. فبالاضافة الى القدرات البحثية، فان الصناديق التي تدار باحترافية توفر التنوع بفضل حجم ونطاق هذه الصناديق ممّا يسمح لها بالاستثمار في شركات متعددة القطاعات بهدف تعظيم العوائد وتقليل المخاطر».