المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مهمة التركيز البسيطة (لكنها غير سهلة)



Abu Ibrahim
02-25-2010, 08:09 AM
مهمة التركيز البسيطة (لكنها غير سهلة)


ستيفان شتيرن - فاينانشال تايمز

منذ بعض الوقت كان من الشائع أن توصف الشركات والمنظمات بأنها «أنظمة تكيفية معقدة». ويبدو هذا التعبير علمياً. إنه قريب من القول الذي يستند إلى المعرفة بأن القادة في حاجة إلى أن «يشعروا بالراحة مع الغموض».
حسن، نعم. إنه عالم مضطرب. ومن الصعب أن يكون المرء متأكداً من المستقبل. ولكن أليس جزءاً من المشكلة بالنسبة لقادة الشركات أن الحياة في الحقيقة بالغة التعقيد؟ إن إرث الهيكليات والتقاليد القديمة، وخاصة في الشركات الكبرى، يضيف لهذا التعقيد. ومن السهل أن يفقد المرء رؤيته للأولويات. لا عجب إذن في هذه الأيام أن يوصف دور الرئيس التنفيذي في كثير من الأحيان بأنه وظيفة مستحيلة.
يقوم كريس زوك، وهو أحد كبار الشركاء في «باين» Bain، وهي شركة للاستشارات الاستراتيجية، منذ سنوات بنصح عملائه بأن يفهموا أنشطتهم الأساسية ويركزوا عليها. وقد أعيد إصدار كتابه بعنوان» ربح من الأساس Profit from the Core «الذي نشر لأول مرة في عام 2001، بطبعة منقحة. وقد قابلته الأسبوع الماضي في لندن، وكان حريصاً على مناقشة رسالته البسيطة (وغير السهلة) في وقت يمكن لعديد من الشركات أن تستفيد من قليل من زيادة وضوح الغرض.
أخبرني زوك أن الشركات التي يتحدث إليها والتي تصارع في الأسواق الصعبة ومع الهيكليات المعقدة للشركات، في حاجة سريعة إلى أن تعيد اكتشاف نقاط قوتها الأساسية وأن تستغلها. وربما كانت هذه لحظة مناسبة لاتخاذ قرارات جوهرية حول مجالات العمل التي ينبغي أن تعمل فيها والمجالات التي لا ينبغي أن تعمل فيها.
ولكن ماذا بعد ؟ بعد أن درس أكثر الشركات نجاحاً، لاحظ زوك أن هناك خمسة مبادئ رئيسة مشتركة بينها. إن هذه المبادئ تساعد الشركات في التركيز دائماً على الأمور التي تجعلها مربحة فعلاً. وهذه العوامل مجتمعة تكوّن «صيغة قابلة للتكرار» يمكن أن تساعد شركة ما على النجاح في أوقات الشدة والاضطراب.
المبدأ الأول هو التوعية الذاتية: بمعنى أن يكون لدى شركتك جوهر محدد تحديداً جيداً، وفهم كيف تمكنت من جعله يعمل لصالحك. إن شركة إيكيا السويدية للأثاث تجسد هذا المبدأ. فهناك بساطة شديدة فيما تفعله. وتبدو شركة إيكيا غير قلقة من النقد الذي يوجه لها – من أن الشركة لا تجعل من السهل أن يتسوق المرء هناك، أو أنها أوكلت عمل التجميع الذي يضيع الوقت إلى عملائها. وأنها لا تتنازل عن مبادئها. ومع ذلك فإن العملاء يواظبون على الرجوع إليها طلباً لشراء المزيد من منتجاتها.
والخطوة الثانية هي أن يكون لديك نحو عشرة مبادئ أو معتقدات غير قابلة للمساومة بشأن العمل الذي تقوم به. ويعد هذا عنصراً رئيساً آخر في بناء صيغة قابلة للتكرار. لقد ساعدت مبادئ العمل العشرة التي طورتها شركة ليجو الدنماركية للألعاب في توجيه الشركة منذ تم وضعها في خمسينيات القرن الماضي. وإذا تمت معرفة وتقاسم هذه المعتقدات، فإنه يمكن توفير قدر كبير من وقت الإدارة.
العنصر الثاني من عناصر الصيغة القابلة للتكرار هي أن يكون لديك «نزوع قوي لتوزيع القيادة»، كما يقول زوك. وهذا يعني أن يكون لديك طبقات إدارية أقل ونسبة مئوية أكبر من اتخاذ القرارات في الخط الأول. إن هذا يقلل من التعقيد في العمل ويزيد من سرعة اتخاذ القرارات والشفافية والثقة. لقد كان أداء بنك جولدمان ساكس أفضل من أداء معظم البنوك الأخرى في الأزمة الأخيرة لأسباب منها تسلسله الهرمي الأكثر انبساطاً، والمستويات الأعلى من الثقة المتبادلة وسرعة اتخاذ القرارات.
والعامل الرابع هو أن يكون لديك «نظام قوي مغلق لدائرة الملاحظات» وذلك بخصوص المعلومات التي ترد من العملاء. إن هذا يجعل الشركة متناغمة دائماً مع العالم الخارجي. إن عمل شركة تيسكو الرائد المتمثل في بطاقة العضوية التي استخدمتها والتي توفر معلومات قيمة عن عملائها، أعطاها ميزة دائمة على الشركات المنافسة لها.
أخيراً، إن وجود عدد صغير من إجراءات العمل الرئيسة- التي تعرفها وتؤمن بها جميع المستويات – تجعل الشركة في المسار الصحيح دائماً. إن شركة إنتربرايز لتأجير السيارات تدير عملها باستخدام مؤشر جودة الخدمة التي تقدمها إنتربرايز الذي يعكس مدى رضا العملاء عن خدماتها. لا حاجة إلا لسؤالين لتوليد هذه البيانات: «هل أنت راض تماماً عن الخدمة التي قدمت لك، وهل ستعود إلينا؟»
زوك جاهز لمناقشة المنتقدين الذين يرون أن صيغته القابلة للتكرار متناهية البساطة. هل يسهل على الشركات المنافسة أن تقلدها؟ إنها ليست سهلة التقليد في واقع الأمر. ذلك أن ترسيخها يستغرق وقتاً. وعبر استمرارك فيها فإنك تبني ميزة تعزز نفسها بنفسها. هل تفتقر إلى المرونة؟ لا، لأنه يمكن إجراء تعديلات بسيطة عليها دائماً. هل تقتل الإبداع والابتكار ؟ لا ــ لأن هناك مجالاً للتجربة ــ وكل ما هنالك أنها ينبغي أن تكون منضبطة.
ركز على الجوهر. وكرر صيغة رابحة. إن مجرد كون المستقبل غير مؤكد لا يعني أن نشعر بالهلع أو أن نطلق العنان لضعفنا الشديد أمام الغموض.