المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : يوم القدس 2019 - 1440



متواصل
06-02-2019, 02:13 AM
تحميل كتاب القدس pdf مجاناً تأليف هنرى كتن

ترجمة ابراهيم الراهب

https://www.dopdfwn.com/cacnoscana/scanoanya/Booksstream.com_BHVREM.pdf

تحميل كتاب القدس العتيقة مدينة التاريخ و المقدسات لـ عرفة عبده علي

https://www.dopdfwn.com/cacnoscana/scanoanya/Booksstream_k33_BookK2RMH6TF.pdf

كتاب القدس بين حقائق التاريخ وزيف الإسرائيليات

http://books-library.online/files/download-pdf-ebooks.org-kupd-4904.pdf


تحميل كتاب عروبة القدس
تأليف غازى حسين pdf

https://ebooksstream.com/pdfs/kutub-pdf.net_opgbwC.pdf




يوم القدس

يوم القدس العالمي أو اليوم الدولي لمدينة القدس الشريف، هو حدث سنوي يعارض احتلال إسرائيل للقدس. ويتم حشد وإقامة المظاهرات المناهضة للصهيونية في هذا اليوم في بعض الدول العربية والإسلامية والمجتمعات الإسلامية والعربية في مختلف أنحاء العالم، ولكن خصوصا في إيران حيث كانت أول من اقترح المناسبة.

انطلقت من قطاع غزة فعاليات احياء يوم القدس العالمي. رئيس حركة حماس في القطاع يحيى السنوار، أكّد أن صفقة القرن لن تمر، داعيا الى أكبر مشاركة في مسيرات يوم القدس العالمي في الداخل والخارج.

وفي كلمة له في المؤتمر الدولي لدعم الانتفاضة الفلسطينية ويوم القدس العالمي في غزة، تحت عنوان “لا لصفقة القرن.. نحو القدس”، قدَّم السنوار الشكر للجمهورية الاسلامية الايرانية على دعمها المتواصل لمقاومة الشعب الفلسطيني في الوقت الذي تخلت عنها الأمة.

الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة دعا في كلمة ألقاها عبر الشاشة إلى تحويل التهديد الذي تتعرض له القضية الفلسطينية الى فرصة للجميع، وعقدِ لقاءٍ وطنيٍ يجمعُ كافةَ قوى الشعبِ الفلسطيني، للعودة من خلالِهِ إلى مشروعِ منظمةِ التحريرِ، وميثاقِها الوطنيِّ الذي يدعو إلى التحريرِ والعودةِ.

أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني الأدميرال علي شمخاني نقل تحية خاصة من الإمام السيد علي الخامنئي للشعب الفلسطيني الصامد ومقاومته الباسلة، وأكد أنَّ الكيان الصهيوني بات اليوم غارقاً في حالة من الخمول والضعف وانه في طريقه إلى الزوال

متواصل
06-02-2019, 02:14 AM
https://www.youtube.com/watch?v=GRZlPFpKGf8

السنوار في يوم القدس: الأمة العربية تخلت عنا وإيران زودتنا بالصورايخ لقصف "إسرائيل"قال رئيس حركة حماس في قطاع غزة، يحيى السنوار، إن "إيران زوّدت المقاومة بالصواريخ وتفاجأ العالم حين استهدفت المقاومة مدينة بئر السبع بها"، مشيراً إلى أنه في العام 2012 و2014 ضربت المقاومة الفلسطينية تل أبيب بصواريخ فجر بدعم من إيران أيضاً.

وأكد في كلمة له في احتفالية بمناسبة يوم القدس العالمي أن المقاومة طورت وستظل تحاول تطوير قدراتها وأدواتها لقتال العدو حتى تحقيق زوال الاحتلال، لافتاً إلى أنه إذا كرر العدو اعتداءه فإن المقاومة ستدك تل أبيب وغيرها من المدن بأضعاف مضاعفة من الصواريخ بدعم إيراني.

وشدد السنوار على أنه لولا دعم إيران للمقاومة في فلسطين لما تمكنت من امتلاك هذه القدرات بعد أن تخلت عنها الأمة العربية، منوهاً إلى أن "هناك محاولات لتغيير وعي الأمة لكن الفلسطينيين باتوا يعرفون أصدقاءهم جيداً وأعداءهم جيداً، والقدس هي البوصلة".

وأشار إلى أن مَن يفرّط بالقدس هو في صف الأعداء ومن يقف مع تحرير القدس هو في صف الأصدقاء والحلفاء، مؤكداً أن "من يراهن على بيع القدس للحفاظ على عرشه فهو في صف الأعداء".

وتوجه رئيس حركة حماس في قطاع غزة بالكلام للقادة المجتمعين في مكة المكرمة قائلاً: "إذا أردتم أن تثبتوا عروشكم والعزة، فالعزة في تبني خيار حماية القدس"، وأضاف "إما أن تُسجل أسماؤكم في التاريخ ويرفع ذكركم أو تسجل في التاريخ وتلعنكم الأمم".

وحذرهم من الانجرار وراء مسارات الرئيس الأميركي دونالد ترامب، لافتاً إلى أن عليهم الانحياز للثوابت بتحرير القدس.

وأكد السنوار أن الشعب البحريني هم مع المقاومة الفلسطينية وضد التطبيع ولا يمثلهم مؤتمر البحرين، مشيراً إلى استعداد المقاومة الفلسطينية أن تكون وقوداً لإسقاط "صفقة القرن".

وقال إن المعركة الحقيقية في المرحة المقبلة هي في الضفة لمواجهة أطماع الاحتلال، داعياً حركات المقاومة الفلسطينية للاتحاد لمواجهة صفقة القرن.


شمخاني: صفقة القرن ستفشل بفضل مقاومة الشعب الفلسطيني
وفي الاحتفالية ذاتها، قال رئيس المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني إنّ "صفقة القرن" تهدف إلى تدمير القضية الفلسطينية بالكامل.

وأضاف شمخاني، في كلمته عبر الانترنت من طهران، أنّ الولايات المتحدة تسعى إلى القضاء على قضية عودة اللاجئين وقيام دولة فلسطينية مستقلة، مشيراً إلى أنّ "المساعي المبذولة لعقد مؤتمر المنامة ومحاولات البعض للتطبيع مع إسرائيل تأتي في إطار مؤامرة صفقة القرن".

وفي سياق متصل، رأى أنّ صفقة القرن "المشؤومة" سيكون مصيرها الفشل بفضل مقاومة الشعب الفلسطيني.

وقال "ستتمكنون يا شباب المقاومة ورجالها ونساءها من وأد هذه الخطط الخبيثة".

النخالة: الإجماع على رفض صفقة القرن يحتاج خطوات عملية لإفشالها
الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة، اعتبر من جهته أنّ "الإجماع الفلسطيني على رفض صفقة القرن يحتاج إلى خطوات عملية لإفشالها".

النخالة اعتبر في كلمته خلال الاحتفالية أنّ "هذه فرصة لمنظمة التحرير وقيادتها للعودة إلى خيار الشعب الفلسطيني والانسحاب من التزاماتها مع العدو"، داعياً إلى لقاء وطني يجمع القوى كافةَ لـ "العودة إلى مشروع منظمة التحرير وميثاقها الوطني الداعي إلى التحرير والعودة".

الأمين العام لحركة الجهاد رأى أنّ إعلان صفقة القرن "يعكس فشل مشاريع التسوية السياسية التي لم تحقق أدنى حق للشعب الفلسطيني"، مبرزاً أنّ "أميركا خرجت بمشروع الصفقة بعد أن أرهقت المنطقة بالأزمات ونجحت في استتباع النظام العربي لسياساتها ومفاهيمها".



2019-05-31
أمد/ بيروت: أكد زياد النخالة الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي، أن المقاومة الفلسطينية قادرة على دك المدن الإسرائيلية بأكثر من 1000 صاروخ يوميا على مدار أشهر.

وذكر النخالة في تصريحات متلفزة أوردتها وكالة أنباء فارس يوم الجمعة أن "المقاومة تملك ما يجعلها تصمد وتقلب الموازين في أي معركة قادمة رغم فارق ميزان القوى الذي تستغله إسرائيل لاستهداف المدنيين".

وأوضح أن "المقاومة الفلسطينية تملك المقاتلين المستعدين للقتال والشهادة في أرض المعركة دون حسابات، مما يعطي الأسلحة البسيطة قيمة كبيرة في الميدان".

وبين أن "المقاتلين هم من صنعوا السلاح وروضوه وجعلوه قادرًا على ضرب كل المدن الإسرائيلية"، مشيرا إلى أن "أغلب السلاح الموجود في غزة في ظل الحصار هو من صنع المقاومة".

وقال : "اعتقد الاحتلال أن الحصار قد يؤذي المقاومة، لكن بالعكس فالمقاومة أصبحت تُصنِّع سلاحها وتطوره ليصل تل أبيب وكافة المدن إسرائيلية".

ولفت إلى أنه "في سياق عمل المقاومة يجب أن يتوقع الناس وجمهور المقاومة أن هناك كل يوم تطور في قدرتها وامكانياتها الميدانية، ويوجد آفاق كبيرة وواسعة أمام المقاتلين بإحداثهم تطوير في كافة أنواع الأسلحة".

وأضاف النخالة أن "أي مواجهة قادمة مع الاحتلال ستستخدم المقاومة صواريخًا تحمل رؤوسًا متفجرة في حدود النصف طن، مما يشكل تطورًا بارزًا في أي مواجهة".

وشدد على أن المقاومة قادرة على ضرب المراكز والمنشآت الاستراتيجية في إسرائيل، منوهًا إلى أن المقاومة عملت في الجولة الأخيرة على الموجة المتوسطة، واستطاعت ضرب أكثر من 700 صاروخ وقذيفة خلال يومين.

وتابع : "المقاومة قصفت تل أبيب قبل ذلك وهي في متناول يد المقاومة باستمرار، ونحن هنا نتحدث عن ما تعتبره إسرائيل قيمة معنوية لها، ولا يوجد في وجه المقاومة أي خطوط حمراء في أي مواجهة قادمة وعلى إسرائيل أن تفهم المعادلة جيدًا، وأن لا تغول في استهداف المدنيين".

وبيَّن أن أي عدوان من الاحتلال الإسرائيلي على غزة سيترتب عليه ليس قصف تل أبيب فقط بل كل المدن مهما كانت النتائج.

وعن مسيرات العودة وكسر الحصار، قال النخالة إن مسيرات العودة كانت ولا زالت رسالة للاحتلال الإسرائيلي أن الشعب الفلسطيني لن يتنازل عن حقوقه التاريخية.

ولفت إلى أن الاحتلال يحاول وقف المسيرات عبر استهدافها وإيقاع الشهداء والإصابات، مؤكدًا أن المقاومة في كل ظرف تجده مناسب ترد على هذه الاعتداءات بما يتناسب مع الوضع الميداني.

وأشار إلى أن مسيرات العودة ستبقى مستمرة حتى تحقيق أهدافها التي انطلقت من أجلها، "وهنا يأتي موقف المقاومة لحماية المسيرات وتأمين الظروف لاستمراها

وبشأن "صفقة القرن" أوضح أن الكثير من زعامات المنطقة يريدون إغلاق ملف القضية الفلسطينية، وهم أكثر وضوحًا في الفترة الحالية، الأمر الذي قد يكون مريحًا لوضوح الأعداء، وثقيلًا لطبيعة المهمة التي نقوم بها في مواجهة هذا الحشد الكبير.

وأكد أن الروح المعنوية للشعب مرتفعة، مبينا أن "الشعب يتمتع بالقدرة على إفشال المخططات الأمريكية في المنطقة رغم فارق موازين القوى".

وذكر أن صفقة القرن ليست بين طرفين، فهي تمثلها الولايات المتحدة وإسرائيل ولا يوجد أمامهم من يعقد الصفقة إنما هناك نظام عربي يجاريهم بالموقف والسياسة وأصبح منتمي إليهم لذا فهي باطلة.

وأشار إلى أن كل فلسطين مجمعة أن صفقة القرن ضد الموقف الفلسطيني، فمنظمة التحرير ذهبت لاتفاق تسوية لكن بعد 20 سنة اكتشفت أنها كانت تجري خلف السراب، وتصريح الرئيس عباس الأخير اعتراف كبير أن كل من وقع اتفاق سلام مع إسرائيل أنه لا سلام مع إسرائيل وأن الاحتلال الإسرائيلي يريد احتلال ما تبقى من فلسطين ويستبدلوه بعائد مادي.

وقال: "إذا الطرف الفلسطيني غير موجود، فصفقة القرن ماتت قبل ان تخرج للعلن، فهي صفقة تعقدها أميركا مع نفسها ومع من يؤيدها، والشعب الفلسطيني صاحب الحق المباشر يرفض أي صفقة تتجاوز حقوقه التاريخية".

العلاقة مع إيران

وفي سياق آخر قال النخالة إن "الحاج قاسم سليماني يتابع دائما موضوع فلسطين والمقاومة الفلسطينية، ويعرف أفراد المقاومة ويعرفونه جيدًا"، مؤكدًا "طبيعة العمل المفتوح مع إيران".

وأضاف : "إيران تعهدت ومستمرة بالتزام دعم الشعب الفلسطيني ومقاومته بكل الإمكانيات التي من شأنه أن تجعله قادرًا على مواجهة إسرائيل، ومن شأن المقاومة أن تتطور بهذا الدعم حتى التحرير، وليس الصمود في وجه الاحتلال فقط".

وتابع: "لا يوجد عدوان إيراني في المنطقة هم اختلقوا هذا الوهم، وأرادوا أن تكون إيران عدوًا بدل إسرائيل بعد أن هزموا أمام المشروع الإيراني، والهزيمة نقلتهم ليقولوا أنهم أمام خصم".

وأردف: "إيران جارة لكل هذه الشعوب ومتقاطعة معها في التاريخ والثقافة، ولأنظمة العربية عندما تحاول تحويل دولة موجودة ونتقاطع معها في الإسلام والعلاقات إلى خصم يدلل على مدى انحطاط هذه القيادات". بحسب تعبيره.

واستطرد: "ليست اجندة إسلامية التي تقفز من أجندة مواجهة إسرائيل إلى مواجهة دولة إسلامية، وادعاء أن إيران دولة معادية غير صحيح، بل هي تقف في وجه إسرائيل، وهي الدولة الوحيدة التي تدعم الشعب الفلسطيني في مواجهة إسرائيل".

وأكده أنه "لولا إيران ودعهما للشعب الفلسطيني وتأييدها بكل ما تملك من إمكانيات، لكان الوضع مختلف جدًا، ولتحولت فلسطين إلى إسرائيل، وأصبح الفلسطينيون عبيدًا عند الإسرائيليين".

ولفت إلى أن المقاومة تقاتل بجزء من السلاح والخبرات الإيرانية، وامكانيات المقاتلين دعم من الجمهورية الإسلامية الإيرانية، وهذا الحديث وفاء ولا نخجل منهم، في مواجهة من يدعون العروبة والإسلام ويقفون بجانب إسرائيل.

محور المقاومة

وفي سياق متصل، قال النخالة إن "محور المقاومة محور واحد في مواجهة العدوان، وكل خبرات محور المقاومة لدى كل تنظيمات المحور، ولا يوجد أي خطوط حمراء لما يمتلكه طرف عن الآخر، وهذا من فضل الله وإخلاص الأخوة في الجمهورية الإيرانية، اللذين يبذلون كل الجهد لمد المقاومة وجعلها في وضع أكثر قوة وصلابة". وفق حديثه.

وبالحديث عن محور المقاومة أضاف النخالة: "علاقتنا مع حزب الله تاريخية، ونعمل بتكامل في هذا المحور، وسنبقى نحميه بكل ما نمتلك من قوة، في السلم والحرب".

وأكد أن سوريا جزء لا يتجزأ من محور المقاومة، ولها دور كبير في مواجهة إسرائيل رغم ما واجهته في السنوات الماضية، لكن الفهم والرؤية السورية من القضية الفلسطينية والمقاومة لم يتغير.

وقال: "ما يقع على محور المقاومة يقع علينا، ولا أُسأل عن دور المقاومة في أي عدوان على المحور، فكل المعارك تدور حول فلسطين والقضية الفلسطينية، ونحن لا نهرب من معركة تعنينا بشكل مباشر، فأي معركة مع الاحتلال الإسرائيلي في المنطقة نحن جزء منها".

الضفة الغربية

وعن مشاريع المقاومة في الضفة الغربية، أوضح النخالة أن الضفة الغربية جزءًا أساسيًا في جدول حركات المقاومة ولها الأهمية البالغة رغم التعقيدات الأمنية، وسيكون لها دورًا بارزًا ومميزًا بما تملكه من إمكانيات وجغرافيا واسعة.

وأكد أن الشعب الفلسطيني في الضفة الغريبة شعبٌ مقاتل، وانتفاضته في وجه الاحتلال كان لها دور كبير في تحرير قطاع غزة، مشيرًا إلى أن "الضفة لا تغيب عن بال حركات المقاومة وهناك عملٌ ليلًا نهارًا على تطوير قدرة المقاومة هناك".

ولفت إلى أن "السلطة الفلسطينية التي تشكل فتح العصب الرئيسي في تشكيلها لها دور كبير في كبح نشاطات المقاومة نتيجة الاتفاقات بين السلطة وإسرائيل".

واستدرك : "لكن لا اريد أن أقف في هذه اللحظة على حجم السلبيات من التنسيق الأمني لكن نحن الآن أمام استحقاقات جديدة ونريد أن نبني عليها خاصة بعد إعلان أبو مازن وموقفه من صفقة القرن على أمل أن نخطو خطوة في صياغة مشروع وطني جديد وتعود منظمة التحرير للشعب، ونصيغ مشروع وطني مقاوم من اجل تحرير فلسطين وليس فقط الضفة الغربية".




84 مدينة حول العالم أحيت يوم القدس العالمي

أحيت 84 مدينة في نحو ثلاثين دولة مظاهرات يوم القدس العالمي في الجمعة الأخيرة من شهر رمضان المبارك. ووصلت إلى وكالات الانباء، دعوات من منظمات وأحزاب وقوى وجمعيات تؤكد عزمها تنظيم مسيرات شعبية للتعبير عن دعمها للقدس وللقضية الفلسطينية، ورفضها لصفقة القرن التي سيتم تدشينها نهاية الشهر المقبل في البحرين بتدبير أميركي إسرائيلي.
وانطلقت أولى مسيرات يوم القدس من اندونيسيا وماليزيا وايران والعراق، وشاركت في المسيرات 19 مدينة هندية، و24 مدينة باكستانية، وستقام مراسم يوم القدس العالمي في 12 ولاية أميركية، وثمانية بلدان أوروبية، و11 دولة في أفريقيا، بالإضافة إلى سيدني ومالبون في أستراليا، ومن المتوقع أن يرتفع عدد المدن في العالم التي ستنضم إلى إحياء يوم القدس إلى 150 مدينة ماعدا إيران التي انطلقت فيها منذ ساعات الصباح مسيرات مليونية لاحياء مناسبة يوم القدس العالمي في 950 مدينة من مدنها في جميع المحافظات الإيرانية

متواصل
06-02-2019, 02:16 AM
بمشاركة الحشد الشعبي.. إنطلاق مسيرات يوم القدس العالمي في بغداد


أعلن المتحدث بإسم المتظاهرين المشاركين في مسيرة يوم القدس العالمي في بغداد اليوم الجمعة ، أن "الكيان الصهيوني هو الغدة السرطانية في المنطقة وهي الى زوال قريب ان شاء الله."


وأكد المتحدث باسم المتظاهرين في بيان لهم خلال مسيرة يوم القدس العالمي، في بغداد اليوم الجمعة، "عدم شرعية القرار الامريكي حول القدس عاصمة للكيان الصهيوني "، وقال " ان القدس ستبقى عاصمة فلسطين العربية، ونحذر من اي تغيير في مركزها الحضاري والقانوني."


ورفض البيان ، كل "الخطوات الصهيونية أحادية الجانب التي تهدف لتغيير الحقائق على الارض، كما نؤكد على مطالب المجتمع الدولي للاسراع بتنفيذ قرارات الشرعية الدولية وأخرها قرار مجلس الامن الذي يدين الاستيطان ومصادرة الارض."


وطالب البيان ،" الحكومة العراقية بالالتزام بكافة المعاهدات والمقررات الدولية الخاصة بالمقاطعة الاسرائيلية وحفظ كامل الحقوق الفلسطينية وعدم المشاركة بأي نشاط من شأنه التطبيع مع الكيان الصهيوني."


وأكد "على الاستعداد للدفاع عن القدس الشريف وحفظ مكانته، داعيا الانظمة العربية للوقوف ضد قوى الشر والفاتيكان لان يكون لها الدور الواضح للدفاع عن القدس ".


وكانت إنطلقت المسيرات الحاشدة بمناسبة يوم القدس العالمي في ساحة بيروت ببغداد صباح اليوم الجمعة تلبية لدعوة الامام الخميني الراحل الذي اعلن الجمعة الاخيرة من شهر رمضان المبارك يوماً للقدس العالمي .


وقد تخلل المسيرات عروض عسكرية رمزية لمقاتلين من قوات الحشد الشعبي ، وفصائل المقاومة العراقية ، كما رفعت الاعلام العراقية والفلسطينية ويافطات كتب عليها الموت لاميركا والموت لاسرائيل ونحو القدسمسيرات جماهيرية في مدن العالم الاسلامي لاحياء يوم القدس العالمي - 2019/5/31



https://www.youtube.com/watch?v=BLl5WT9RXyY


مسيرات جماهيرية في مدن العالم الاسلامي لاحياء يوم القدس العالمي - 2019/5/31



رفض الاحتلال ومقاطعة إسرائيل- رسالة بنغلاديش في يوم القدس

أجمع مسؤولون وخبراء في ندوة عقدت بالعاصمة البنغالية دكا، على "رفض الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين"، وسط دعوات لمقاطعة إسرائيل.
وتأتي الندوة بمناسبة "يوم القدس العالمي"، الموافق الجمعة الأخيرة من شهر رمضان من كل عام، ويشهد فعاليات ومسيرات على مستوى العالم تنادي بنصرة القدس والمسجد الأقصى في مواجهة الانتهاكات والسياسات الإسرائيلية.
وقال معظم الحق، وزير شؤون المناضلين من أجل الحرية في بنغلاديش، إن "بلاده تؤيد منذ فترة طويلة إقامة دولة فلسطينية مستقلة، وتعارض عدوان إسرائيل الصهيونية".
وأضاف: "إن المسؤولية الأخلاقية للعالم المتحضر تقتضي تحرير المسجد الأقصى من الاحتلال الإسرائيلي غير الشرعي".
وقال إن "القتل الذي تمارسه إسرائيل بحق الفلسطينيين، وانتهاكات حقوق الإنسان التي ترتكبها قوات الاحتلال في فلسطين، حرام وتنكرها كل الأديان".
وانتقد الوزير "العلاقات المتنامية" بين السعودية وإسرائيل، قائلاً "يبدو أن العالم الإسلامي بأسره يعاني من الألم بسبب العدوان الإسرائيلي في فلسطين باستثناء الحكومة السعودية"، وفق تعبيره.
بدوره، قال السفير الفلسطيني لدى بنغلاديش، يوسف رمضان، إنه "لن يتم قبول أي اتفاق يتعلق بالسلام مع إسرائيل دون إعلان القدس عاصمة لفلسطين".
وتابع في كلمته: "لن نتخلى عن كفاحنا ضد الاحتلال الإسرائيلي، بغض النظر عن الدماء التي يجب بذلها وعدد من يضحون بأرواحهم، حتى يتمكن الفلسطينيون من حماية أرضهم وتحرير الأقصى".
فيما حث سفير إيران لدى دكا، محمد رضا نفار، المسلمين على "الاتحاد ضد عمليات القتل والعدوان الإسرائيلية في فلسطين".
وأضاف: "في العقود القليلة الماضية قتلت إسرائيل آلافا من الفلسطينيين، بجانب ممارساتها غير الإنسانية المستمرة".
وفي كلمته، دعا المحلل السياسي، برهان الدين، خبير شؤون الشرق الأوسط في بنغلاديش، المسلمين إلى "مقاطعة جميع المنتجات الإسرائيلية، بما في ذلك المشروبات الغازية".
وأضاف: "لا أحد يستطيع أن يجبرنا على استخدام المنتجات الإسرائيلية، لكننا نستخدمها وبالتالي نثري اقتصادهم، إنهم ينتجون قنابل مدمرة بتلك الأموال ويقتلون المسلمين في فلسطين".
ورأى المحلل السياسي أن الاكتفاء بالإدانات في الندوات لا يفعل شيئًا ضد إسرائيل، "لكن المقاطعة الموحدة للمنتجات الإسرائيلية يمكن أن تلعب دوراً فعالا في وقف العدوان".
وأردف: "لقد حان الوقت لطي الخلافات بين الشيعة والسنة.. إن الإعلام الغربي يشعل هذه القضية من أجل خلق انقسام بين المسلمين، لقد حان الوقت للوحدة لتحقيق مصلحة أكبر للأمة المسلمة".
كما حث متحدثون آخرون في الندوة، السعودية على لعب دورها الواجب حيال فلسطين، وضد الاحتلال الإسرائيلي، قائلين إن "مبادرة مشتركة بين تركيا وإيران والسعودية ستكون قوية".
وشارك مفكرون وأساتذة جامعات وصحفيون وعلماء دين بارزون في الندوة، التي ترأسها شاه كوثر مصطفى أبو العلا، من جامعة دكا.






السيد نصرالله: الحرب على ايران تعني أن كل المنطقة ستشتعل


قال الامين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصرالله خلال مهرجان “نحو القدس” الذي اقامه حزب الله في الضاحية الجنوبية لبيروت احياء ليوم القدس العالمي قال “اليوم يكون قد مضى على اعلان الامام الخميني (قده) ليوم القدس العالمي 40 عاما، وخلال هذه المدة راهن اعداء القدس ان يهمل او ينسى هذا اليوم ولكن عاما بعد عام نجد الاهتمام بهذا اليوم يكبر ويتعاظم”.واضاف ”


بصدق واخلاص الامام الخميني وكل السائرين على طريق القدس استطعنا تخطي كل محاولات إلباس هذا اليوم اللبوس الطائفي او المذهبي واعتباره انه يوما ايرانيا او شيعيا”.وأكمل سماحته ” بتنا نجد احياء لاسبوع القدس وليس فقط يوم القدس وهذه المناسبة تعظم وتكبر بحمد الله”.


واعتبر الامين العام لحزب الله انه ” بالنسبة ليوم القدس شاهدنا مظاهرات كبيرة في عدد من الدول، وما يجب التوقف عنده هو المظاهرات المليونية في ايران وهذا يجب التوقف عنده لانها تشكل رسالة لترامب ومن يراهن على ان الشعب الايراني تعب او تراجع او اصابه الوهن”.وقال “الشعب الايراني يتظاهر من اجل القدس القضية العربية الاسلامية وكل القادة وكثير من المراجع الكبار بالسن خرجوا للتعبير عن موقفهم بوجه الادارة الاميركية وكل حكومات المنطقة ولمن يريد ان يراهن ونوه “بموقف الشعب اليمني الداعم للقدس وفلسطين وهو الذي فرض نفسه في معادلات المنطقة، كما ننوه بإحياء المناسبة في كثير من دول المنطقة والعالم ولا سيما في قرى ومدن البحرين”.


وحول ما يسمى بصفقة القرن قال السيد نصرالله ” واجبنا هو مواجهة صفقة القرن وهذا واجب ديني اخلاقي قومي سياسي وواجب بكل المعايير لانها صفقة الباطل وتضييع الحقوق والمقدسات والمسؤولية واضحة بضرورة مواجهة هذه الصفقة ونحن بامكاننا افشالها ومواجتها وكل الحقائق تؤكد اننا نمشي بهذا المسار” واكمل سماحته ” اميركا واسرائيل ومعها انظمة في المنطقة يعملون لتنفيذ هذه الصفقة، بينما يوجد محور يرفضها ويواجهها وهناك صراع بينهما، ولذلك يجب ان يكون لدينا كل الوضوح والامل والبصيرة بأننا نستطيع ان نمنع هذه الجريمة التاريخية ان تتحقق على ارضننا ومنطقتنا”.


واوضح ” بعض الانظمة تعمل ان تكون اسرائيل هي محور المنطقة بما يقابله من تصفية للقضية الفلسطينية والقدس وحقوق الشعب الفلسطيني و من عام 2000 الى 2011 كان هناك محاولة اميركية لتصفية القضية الفلسطينية باعطاء الفلسطينيين بعض الفتات، لكن بعد انتصار المقاومة في لبنان وفلسطين حضروا مشروعهم للقضاء على دول وفصائل المقاومة وبعد العام 2011 أراد الاميركي وكل من دخل على خط ما سمي بالربيع العربي، ان يأخذ ثمرة فاسدة هي صفقة ترامب المطروحة اليوم”.


واضاف “ما يجري يظهر انهم لا يعرفون التاريخ ولا يفهمون مبادئ وقيم شعوب الامة والمنطقة ولذلك أخطأوا بالتشخيص و جبهة المقاومة بالحد الادنى منذ العام 1982 وحتى اليوم هي اقوى من أي زمن مضى” مضيفا “اليوم المقاومة الفلسطينية تضرب تل ابيب وما بعد تل ابيب وقادرة ان تطال الكثير من المستعمرات الصهيونية وومتى كانت المقاومة الفلسطينية تملك كل هذه القدرات التي تعلن عنها قيادات المقاومة نفسها”؟ .


واضاف السيد نصرالله “سوريا عبرت ما كان يخطط لها وما زالت في موقعها في محور المقاومة وستسعيد عافيتها وكل المحاولات الاميركية للسيطرة على العراق امنيا وعسكريا فشلت”. وقال سماحته “خلفية الدعوة لقمة مكة هو الدعوة للعرب والمسلمين باغاثة النظام السعودي نتيجة التطور اليمني والقوة المتصاعدة في اليمن بعد 4 سنوات من العدوان السعودي وبمساهمة كاملة من اميركا وبريطانيا وبالاستعانة بالمرتزقة فشل في فرض الاستسلام على الشعب اليمني ، وهذه القمم هي قمم استغاثة سعودية تعبر عن عجز امام الجيش والشباب اليمني واللجان الشعبية وانصار الله وهذه القوة تكبر وتطور وتتعاظم”.واكمل سماحته ” اقول لكل من استنكر استهداف انانيب النفط في السعودية انظروا الى وجوهكم في المرآة وضعوا علامة لمستواكم الانساني امام جرائم النظام السعودي في اليمن و كل هذه القمم لن تستطيع حماية النظام السعودي من رجال الله في اليمن لان الله معهم فهم اهل الفداء والتضحية”.


وشدد السيد نصرالله على “من أهم عناصر القوة في وضعنا الحالي هي ايران القوة الاقليمية العظمى القوة الحقيقية بقدراتها الذاتية” واضاف “ترامب يقول عن قوة السعودية انه بداية حمايتنا لا تستمروا لاسبوعين وستتعلمون اللغة الفارسية في اسبوع و السعودية تستند في بقائها على قوة الغرب واميركا واجهزة استخباراتها” واكد ان “محور المقاومة اليوم اقوى من اي وقت مضى بينما في الجبهة الثانية اول من فيها اسرائيل التي هي اضعف واقل قوة من اي زمن مضى وفي اسرائيل “ايضاً” هناك فقدان للقيادة وهي تحتاج للدعم الاميركي المباشر في اي حرب مقبلة والحاجة للاساطيل الاميركية للحماية من محور المقاومة، متى كانت اسرائيل بهذا الشكل والضعف؟.


واردف سماحته “وحتى اميركا اليوم ليست نفسها التي كانت قبل 50 او 60 سنة، هي ارسلت جيوشها الى المنطقة وخرجت مهزومة وقواتها ضربت في الكثير من دولنا واوضاع اميركا الاقتصادية لا تتحمل الارتفاع باسعار النفط واين موقعها في العالم، فهي تخوض مواجهات على مستوى العالم واهم شيء في الادارة الاميركية الجديدة التهيب بالذهاب الى حروب جديدة” وقال “ ترامب صاحب هذا الفكر والحسابات هو رجل حرب؟ هو يراهن على الموضوع الاقتصادي وايضا أدواتهم بالمنطقة خائفة ومتضعضة من العناصر التكفيرية الى النظام السعودي وغيرهما من الانظمة العربية” وأغلب الدول العربية والاسلامية مشغولة بحالها، هذه النقطة سلبية لكن فيها شيء ايجابي ان هؤلاء لو لم ينشغلوا بأوضاعهم الداخلية كانوا سيقفون الى جانب الاسرائيلي بدل الوقوف الى جانب فلسطين”.وشدد على ان “ايران هي نقطة القوة في محور المقاومة، فهي دعمت العراق وسوريا والمقاومة في لبنان وفلسطين وموقفها حاسم وواضح ولذلك هم يحاولون محاصرة وضرب ايران بهدف ضرب المحور، فالعين كلها على ايران وهذه الانظمة العربية نفسها هي التي تواطأت على ايران منذ انتصار الثورة الاسلامية وحتى اليوم”.


السيد نصر الله قال “البعض اليوم يهول بوقوع الحرب بين اميركا وايران وهناك من كان يدفع بالوصول اليها وعلى رأسهم جون بولتون الكذاب و بولتون ومحمد بن سلمان وخليجيون اخرون كانوا يدفعون للوصول الى الحرب ومن يشاهد بعض وسائل الاعلام الخليجية يقول إن الحرب ستقع وكأن ترامب يعمل لديهم” واضاف سماحته “الامام الخامنئي قال إنه لا حرب ولا تفاوض، ولكن برأينا لا حرب لان ايران قوية مقتدرة بشعبها وبنظامها وقائدها ومراجعها وبخاصتهاو عامتها ولانها اولا واخيرا تتكل على الله”.


واكد سماحته “ليسمعني العالم أجمعه، ان ترامب وكل اجهزة استخباراته تعلم ان الحرب على ايران تعني ان كل المنطقة ستشتعل وان المصالح الاميركية في المنطقة ستباد وكل من تواطؤ سيدفع الثمن واولهم اسرائيل وآل سعود وما يهم ترامب انه عندما تشتعل المنطقة سيصل برميل النفط الى 200 او 300 دولار وبالتالي سيسقط بالانتخابات و معادلة القوة هي التي تمنع الحرب بينما هؤلاء المساكين يريدون من ترامب ان ياتي ليفتعل الحرب بينما هو حساباته الدولار والنفط والمصالح وليس لترامب مصلحة ان تتصالح ايران مع دول الخليج بل من مصلحته ان يواصل تخويف انظمة الخليج من ايران وأولوية ترامب هي الحرب الاقتصادية على ايران وغيرها من الدول”.


وتابع سماحته “المؤشر الآخر على عدم وقوع الحرب هي القمم التي تعقد على عجل، والبيانات اظهرت ان السعودية لا تجد اي حل امام الصواريخ اليمنية وهذا فشل عظيم وهو انجاز عظيم للاخوة اليمنيين “.


وقال السيد نصرالله “النظام في السعودية ومن معه علموا ان لا حرب اميركية ضد ايران وان ترامب لن يأتي للقتال عنهم وهذا كان آخر رهان لديهم ستباد وكل الذين تأمروا سيدفعون الثمن وأولهم اسرائيل وال سعود والسعودية التي فشلت وهزمت في اليمن هل بامكانها شن الحرب على ايران؟ والسعودي دعا الى القمم الى الاستقواء بالخليج الذي مزقه وبالعرب الذين حطمهم والمسلمين الذين نشر بينهم فتنة التكفير والسعودية ليست في موقع قوة بل في موقع ضعف وارتباك ووهن ،واخر بند في بيان القمة العربية بمكة تحدث عن فلسطين بمعدل سطر ونصف فقط بينما هذه هي القضية المركزية للعرب والمسلمين ومن واجبنا ان نشيد بموقف العراق ورئيس جمهوريته وهو موقف شجاع ومتميز وممتاز وتحدثوا بلغة فيها حوار وانفتاح مع ايران كانت بقيت لهم اموالهم وكرامتهم”.


السيد نصرالله قال “نحن نعتبر موقف الوفد اللبناني الى القمة العربية لا ينسجم مع البيان الوزراء، أين هو النأي بالنفس ايها الوفد الرسمي اللبناني؟ نحن نعتبر هذا الموقف غير مقبول ومرفوض ومدان ولا يعبر عن موقف لبنان بل يعبر عن موقف الاشخاص المشاركين والاحزاب التي يمثلوها” واكمل سماحته “في موضوع ترسيم الحدود نقف خلف الدولة اللبنانية، نحن نثق بالمسؤولين اللبنانيين الذي يفاوضون لتحصيل حقوق لبنان”.


وقال الامين العام لحزب الله “نحن لدينا صواريخ دقيقة وبالعدد الكافي وتطال كل الاهداف المطلوبة في الكيان الصهيوني وهذه الصواريخ تستطيع ان تغير وجه المنطقة والمعادلة والعدو لا يقصف الصواريخ لانه يعرف اننا سنرد الصاع صاعا إن لم يكن صاعين وإن اي قصف اسرائيلي لاي هدف للمقاومة في لبنان يرتبط بمسألة الصواريخ نحن سنرد عليه بشكل مباشر وبقوة ، ولا توجد حتى الآن في لبنان مصانع للصواريخ الدقيقة وأصل فتح النقاش مع الاميركيين في هذا الموضوع غير مقبول لانه من حقنا ان نمتلك اي سلاح ونصنع اي سلاح للدفاع عن انفسنا ولو لدينا اي مصنع للصواريخ الدقيقة اليوم كنت اعلنت عن ذلك واذا الاميركي سيبقى يفتح هذا الملف سأقول لكم نحن لدينا القدرة الكاملة للتصنيع وسنؤسس مصنعا للصواريخ الدقيقة في لبنان ونحن باستطاعتنا تصنيع الصواريخ الدقيقة وبيعها لدعم الخزينة اللبنانية واتمنا من ساترفيلد ان يدوره ويغلق هذا الملف ويتوقف عن اطلاق التهديدات”


>
https://www.youtube.com/watch?v=6b3ug-1Ue5g

متواصل
06-02-2019, 02:18 AM
ما بعد يوم القدس العالمي 2019 ليس كما قبله: اما القدس واما صفقة القرن

كتب الاستاذ بالجامعة التونسية والمنسق العلمي لشبكة باب المغاربة للدراسات الاستراتيجية صلاح الداودي نصا تلقت الشروق اون لاين نسخة منه تحدث فيه عن يوم القدس العالمي وما بعده وعن اختيار نهج المقاومة والعودة او طريق صفقة القرن واللا عودة وجاء النص كالتالي:
"في زخم المؤتمرات والصفقات حول التسليم والتبعية للصهيونية العالمية وتصفية القضية الفلسطينية، تتكشف أكثر فأكثر وتتأكد الأدوات التنفيذية للعدو الصهيوني في المنطقة وتتوضح الآليات التنفيذية لما يسمى صفقة القرن.
وبالمقابل يترسخ خيار المقاومة، فلسطينيًا بالأساس، وهو ما عبرت عنه يوم أمس خطابات أهم الفصائل الفلسطينية المقاومة وعلى رأسها حركة حماس وحركة الجهاد والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وسواهم، حيث اعادت التأكيد على تحديد العدو من الصديق ورسم استراتيجية المواجهة القائمة على الوحدة والمقاومة من أجل العودة والتحرير مهما وقع ومهما كانت السلبيات، ذلك ان عقيدة المقاومة تقوم دوما على تحويل التهديدات إلى فرص ومراكمة مقدرات القوة ورفع الجهوزية وتطوير قواعد الاشتباك.
ان كل المشاريع العدوانية التي تم إسقاطها ويتواصل بالمواجهة في سوريا والعراق وإيران واليمن ولبنان وفلسطين…تجعل من أمة الشهداء قاطبة أمام ذروة المجابهة وتجعل أمة المقاومة هذه في ذروة الفرز الحاد والنهائي بين من يرى ويعمل على أن تكون القدس مسافة عودة ورصاصة تحرير وابتسامة شهيد وصلاة وحدة ووحدة مصير ومستقبل نصر ويضع حياته في خدمة فلسطين وبين من لا يرى سوى صفقة القرن وما شابهها ويضع نفسه وكل ما لديه تحت ذمة العدو"